ماذا نعمل

تستجيب اليونيسف في اليمن للاحتياجات الملحّة للأطفال لمساعدتهم في البقاء على قيد الحياة والنماء لبلوغ كامل طاقاتهم

طفلة يمينة في أحد مخيمات النازحين مبتسمة للكاميرا

تتواجد اليونيسف في اليمن منذ سبعينيات القرن المنصرم لتلبية الاحتياجات العاجلة للأطفال في أفقر بلد في الشرق الأوسط. وفي العام 1991م صادقت اليمن على اتفاقية حقوق الطفل والتي سرعان ما تم إصدار قانون بشأنها. حققت البلاد تقدماً مطرداً من أجل الأطفال إلى أن وقعت في نزاع ضروس في العام 2015م.

تعمل اليونيسف منذ ذلك الحين بالتعاون مع السلطات المحلية والمنظمات غير الحكومية وشركاء من المجتمع للاستجابة للاحتياجات الملحّة للأطفال في كافة أنحاء البلاد من خلال تقديم خدمات مستدامة تهدف إلى مساعدة الأطفال على البقاء على قيد الحياة والنماء لبلوغ كامل طاقاتهم.

لأن كل طفل يستحق أن يكبُر محمياً، معافىً، ومتعلماً

طفلين أثناء تواجدهما في مدرستهم بصنعاء
يونيسف اليمن/2018
طفلين أثناء تواجدهما في مدرستهم بصنعاء