يونيسف المغرب تختار كل من الطفلة مريم أمجون والشاف عمر كمناصرين يافعين لقضايا حقوق الطفل

مناصرون يافعون لقضايا حقوق الطفل

16 تشرين الثاني / نوفمبر 2020
jeunes défenseurs des droits de l’enfant
UNICEFMAROC

الرباط 16 نونبر 2020. بمناسبة اليوم العالمي لحقوق الطفل، الذي يخلّده العالم يوم 20 نونبر المقبل، تعلن يونيسف المغرب عن تعيين كل من مريم أمجون وعمر عرشان ،المعروف بالشاف عمر،  كمناصرين يافعين لقضايا حقوق الطفل.

ويأتي  هذا التعيين كتتويج للعمل الدؤوب من جانب هذين الطفلين،  من أجل تعزيز  ثقافة حقوق الطفل منذ بداية أزمة كوفيد 19 بالمغرب. حيث تميّز كل  من مريم و عمر، هذه السنة، بالمشاركة القوية في مبادرات مختلفة ليونيسيف المغرب من بينها المساهمة في  نداء الطفولة الذي أطلقته اليونيسيف في أبريل 2020، بالإضافة إلى مشاركات  متعدّدة في حملة مواعيد يونيسف، وهي حملة إعلامية تواصلية شارك فيها عدد من المشاهير والمؤثّرين، بهدف الرفع من صبر وصمود الأطفال وأسرهم، ولا سيما في أوقات الحجر الصحي، وحملة نعيشوا_بلاخطر_مع_كوفيد19، والحملة الأخيرة "وجوه وحكايات" والتي ستعطى انطلاقتها الرسمية يوم 20 نونبر 2020

وفي تصريح أدلت به مريم أمجون إلى اليونيسيف قالت " أنا جد فخورة بالانخراط إلى جانب يونيسف المغرب من أجل إسماع صوت الأطفال. أرجو  أن يمكّن انخراطي هذا من إحداث تغيير في حياة الأطفال الأكثر هشاشة. وسأعمل على المضيّ قدما من أجل إشعاع  ثقافة حقوق الطفل"

ومن جانبه أكّد الطفل عمر عرشان مايلي" أقول لكل طفل, أنه لا يجب الاستسلام أمام أيّ صعوبات. ويجب أن يثق الأطفال بأنفسهم وقدراتهم. أرجو  من خلال عملي مع يونيسف من تبليغ رسالة حقوق الطفل و التأكيد على أنّ لكل طفل مهارات وقدرات ينبغي الحفاظ عليها وتطويرها. كل طفل مختلف عن الاخر بالمقابل يجب على جميعهم أن يتمتعو ويحظو بجميع حقوقهم غير منقوصة".

وهكذا سيضمّ هذان البطلان في غضون عام صوتهم لصوت اليونيسيف وشركائها من أجل تعزيز حقوق الطفل في المغرب. وتشكل هذه المبادرة تجسيدًا فعليًا للحق في المشا ركة وفرصة للأطفال أنفسهم للدفاع والترافع  عن قضايا أقرانهم والدعوة إلى احترام حقوقهم.

بيانات الاتصال بالفريق الإعلامي

أنيس ماغري
خبير التواصل والإعلام
يونيسف المغرب
هاتف: 00212661489493
بريد إلكتروني: amaghri@unicef.org

عن اليونيسف 

تعمل اليونيسف في بعض أكثر أماكن العالم صعوبة، للوصول إلى الأطفال الأكثر حرماناً في العالم. فنحن نعمل من أجل كل طفل، في كل مكان، في أكثر من 190 بلداً وإقليماً لبناء عالم أفضل للجميع.

تابع يونيسف المغرب على تويتر وعلى فيسبوك أو عبر الموقع www.unicef.org/maroc

عن الشاف عمر

عمر عرشان، المعروف باسم الشاف عمر، هو أصغر طباخ مؤثر في المغرب.  عمر، وهو في سن 15، يعيش بأمل في أن يتنفس الحب وأن يعيش حياة إيجابية. وقد أظهر على مر السنين قدراً كبيراً من الصبر والصمود وسعى إلى تقاسم وصفات هدا النجاح مع المعجبين والجمهور. فكرته الرئيسية هي  "أنا لست مختلفا عنكم، ولكن مختلفا مثلكم".

عن مريم أمجون:

بحصولها على جائزة تحدي القراءة العربي في نسخة 2018 وهي  في سن التاسعة من عمرها، أصبحت مريم أمجون أصغر حائزة لهده الجائزة. شغوفة بالقراءة منذ صغرها ومتحدثة متفرّدة، لاتفتؤ مريم عن مشاركة شغفها هدا بشكل مستمر مع الأطفال والجمهور الواسع.