حقوق الأطفال وحمايتها في مصر

البرنامج القطري بين جمهورية مصر العربية ويونيسف 2023-2027

البرنامج القطري لليونيسف مصر 2023 - 2027
يونيسف/مصر2023

نقاط مهمة

خمس سنوات من النمو الاقتصادي والاستقرار، جنبًا إلى جنب مع التقدم الكبير في تحسين صحة الأم والطفل هي من الإنجازات التي تفخر بها مصر. 

لكن الفترة نفسها شهدت زيادة في معدلات الفقر، مع ما يترتب على ذلك من عواقب وخيمة على النساء والأطفال. على الرغم من البرامج الحكومية لتعزيز الخدمات الأساسية وزيادة الوصول إلى الخدمات الاجتماعية وبرامج الحماية للأسر الأكثر احتياجًا، يعيش ما يقرب من 30 في المائة من المصريين في فقر. والنسبة أعلى من ذلك بكثير في أجزاء من صعيد مصر. 

بحلول عام 2030، سيصل عدد سكان مصر سريع النمو إلى ما يقرب من 120 مليون نسمة. حوالي 40 في المائة من السكان من الأطفال دون سن 18 و27.6 مليون من المراهقين والشباب، ومن المحتمل أن يقدموا عائدًا ديموغرافيًا كبيرًا للبلاد. 

هناك حاجة إلى الكثير من العمل للتعامل مع عدم المساواة في الحصول على  الخدمات. تحتاج النظم الصحية إلى تعزيز، إلى جانب البرامج المتكاملة ذات القطاعات المتعددة. يتعرض الأطفال والمراهقون - لا سيما من خلفيات فقيرة - للتهديد بسبب "العبء الثلاثي" لسوء التغذية"، وهو مزيج من نقص التغذية والمغذيات الدقيقة وزيادة الوزن. وعلى الرغم من أنه تم إحراز تقدم، فإن بذل جهود أكبر أمر ضروري لتعزيز الاستراتيجيات الوطنية لمعالجة جميع أشكال سوء التغذية.

هناك المزيد من الفتيات الآن في المدارس الابتدائية، ولكن الفتيان والفتيات من خلفيات فقيرة أقل احتمالًا لإكمال التعليم الابتدائي. أقل من ربع الأطفال مسجلون في مرحلة ما قبل التعليم الابتدائي الحكومي. ما لا يقل عن مليون طفل من ذوي القدرات الخاصة في سن الدراسة خارج المدرسة، وكذلك العديد من اللاجئين والأطفال المهاجرين. 

لا يزال الكثير من الأطفال يقعون ضحايا للعنف والاستغلال وسوء المعاملة والإهمال والممارسات الضارة، بما في ذلك تشويه الأعضاء التناسلية للإناث (ختان الإناث). 

يجد العديد من الشباب المصري أن الانتقال من التعلم إلى العمل يمثل تحديًا بسبب عدم التوافق بين المهارات التي تعلموها في المدرسة وتلك المطلوبة من أصحاب العمل. وتتأثر الفتيات والشابات بشكل أكبر، حيث يبلغ معدل البطالة لدى الإناث ثلاثة أضعاف معدل بطالة الذكور.

إن اعتماد مصر على النيل لاحتياجاتها المائية يعني أن تغير المناخ يشكل تهديدًا متزايدًا على صحة الأطفال وجودة حياتهم، لا سيما في المجتمعات الفقيرة. لدى يونيسف خطة متكاملة لحماية الأطفال ومجتمعاتهم من آثار تغير المناخ، وبناء القدرة على الصمود، وتقديم خدمات ذكية مناخيًا. 

تلتزم يونيسف بالعمل مع الحكومة المصرية ومع شبكة واسعة من الشركاء لضمان الصحة والتطور الإيجابي لكل فتى وفتاة في مصر. لمواجهة هذه التحديات، نحتاج لتغيير عميق ومنهجي. تركز يونيسف على التغييرات المنهجية الحاسمة لمعالجة الأسباب الكامنة وراء وفيات الأطفال، والفقر، والضعف، وعدم المساواة بين الجنسين، وعدم الدمج بكل صوره. 

UNICEF – Government of Egypt Country Programme 2023 - 2027
المؤلف
UNICEF Egypt
تاريخ النشر
اللغات
الإنجليزية