على وشك الجفاف

تأثير شحّ المياه على الأطفال في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا

Sara Fawzi, 14 years old, a child of a displaced family in the IDP camp in Ibb, Yemen, washes the dishes after the water became available thanks to the rehabilitation of the well with UNICEF support in 2021.
UNICEF/UN0462462/Gabreez

نقاط مهمة

عانت منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا من تحدّيات نقص المياه منذ آلاف السنين. إلا أن حجم وتأثير الأزمة اليوم باتا غير مسبوقَيْن. لقد أصبح بقاء الأطفال على قيد الحياة على المحك، حيث يفتقر حوالي 41 مليون شخص إلى إمكانية الوصول إلى خدمات مياه الشرب المدارة بأمان و 66 مليون شخص إلى خدمات الصرف الصحي الأساسية مما يؤدي إلى المزيد من المرض والهشاشة.

يؤثر شحّ المياه على الزراعة، مما يتسبب في انعدام الأمن الغذائي ويدفع باتجاه النزاع والنزوح والهجرة في أنحاء المنطقة. كما أن ارتفاع الطلب على الغذاء وزيادة التحضر وسوء إدارة المياه، بالإضافة إلى تغير المناخ، أدت مجتمعة إلى تهديد الأطفال والفقراء والمهمشين.

يشهد العالم تراجعات خطيرة في الاقتصادات المتقدمة بسبب جائحة «كوفيد-19». إلا أن التأثير أشدّ في البلدان ذات الدخل المنخفض والمتضررة من النزاعات. يتيح النقص في أنظمة المياه والصرف الصحي إمكانية تكاثر «كوفيد-19» ومسببات الأمراض الأخرى. هناك حاجة ماسّة إلى المياه الآمنة والموثوقة.

 

Running Dry Arabic Cover Image
المؤلف
اليونيسف
تاريخ النشر
اللغات
الإنجليزية, العربية

تنزيل

(PDF, 2,84 MB) (PDF, 9,08 MB) (PDF, 516,78 KB) (PDF, 1,76 MB)