براعم الوعي الصحي

الشراكة بين يونيسف ويونيليفر تزدهر في المنيا

داليا يونس
الشراكة بين يونيسف
يونيسف/مصر 2019/داليا يونس

عندما يحصل الأطفال على المياه الصالحة للشرب ويتعلمون السلوكيات الجيدة المرتبطة بالنظافة الشخصية والتغذية، تتحسن صحتهم العامة. في المقابل، يمكن أن تكون للمارسات غير الصحية عواقب وخيمة تشمل الالتهابات المتكررة أو حتى الوفاة.

أثبتت دراسات يونيسف ومنظمة الصحة العالمية أن سوء جودة المياه، وعدم كفاية المرافق الصحية، وقلة النظافة والتغذية غير السليمة كلها عوامل تسهم في ضعف المستوى الصحي والتعليمي للأطفال في مصر.

يحتاج ملايين الأطفال في مصر إلى أن يتعلموا - في أقرب وقت ممكن - أهمية غسل اليدين بانتظام ورعاية الأسنان والخيارات الصحية في التغذية، فهي ممارسات بسيطة يمكن أن تنقذ الأرواح.

يمثل ذلك تحديًا ضخمًا يتطلب اتباع نهج أكبر وأسرع وأكثر تضافراً بين قطاعات متعددة.

بدعم من شركة يونيليفر لبرنامج يونيسف حول المياه والصرف الصحي والتغذية في المجتمعات والمدارس في المناطق الأكثر احتياجًا، بدأت براعم التغيير في مستويات الوعي بالنظافة والتغذية السليمة ترى النور.

الشراكة بين يونيسف ويونيليفر تزدهر في المنيا
يونيسف/مصر 2019/داليا يونس
الشراكة بين يونيسف ويونيليفر تزدهر في المنيا
يونيسف/مصر 2019/داليا يونس

توعية الأطفال للحفاظ على المياه والصحة والتغذية السليمة" هو برنامج مشترك مخصص لتعزيز الممارسات السلوكية الإيجابية المتعلقة بالصحة والنظافة الشخصية في جميع أنحاء مصر.

من أجل نشر رسائل التوعية في المجتمعات الأكثر احتياجًا، تعاونت يونيسف مع الشركة القابضة للمياه لإدماج سلوكيات النظافة الأساسية ومعلومات التغذية الصحية في الروتين اليومي للأطفال في 300 مدرسة في محافظات مختارة.

يتم تنفيذ المرحلة الأولية من المشروع في المنيا والفيوم، ويهدف المشروع إلى الوصول مباشرة إلى حوالي 300,000 طالب تتراوح أعمارهم بين 6 و 11 عامًا ، وما يقدر بنحو 600,000 مستفيد غير مباشر (من خلال تواصل الأطفال مع أهاليهم وبعضهم البعض) و 4,000,000 شخص عبر الحسابات الرسمية ليونيسف على وسائل التواصل الاجتماعي المختلفة.

الجدير بالذكر أن الشركة القابضة للمياه - شريك يونيسف الحكومي – لديها بالفعل علاقة قوية مع المجتمع من خلال توفير خدمات المياه والصرف الصحي. لذلك، اهتمت يونيسف ببناء قدرات موظفي شركة المياه لدعم قدراتهم على توصيل رسائل التوعية بهدف تحسين النتائج الصحية للمستفيدين في هذا البرنامج المشترك.

في الوقت الحالي، يعمل 120 من الموظفين المدرَّبين في شركات مياه المنيا والفيوم كمدربين رئيسيين يقومون بتدريب وبناء قدرات المعلمين من أجل نشر التوعية بشكل مستدام في 300 مدرسة.

الشراكة بين يونيسف ويونيليفر تزدهر في المنيا
يونيسف/مصر 2019/داليا يونس
الشراكة بين يونيسف ويونيليفر تزدهر في المنيا
يونيسف/مصر 2019/داليا يونس

يعد بناء قدرة المعلمين على التوعية برسائل إيجابية حول النظافة والتغذية في المدارس خطوة مهمة: فهي ستمكن الأطفال من ممارسة السلوكيات الصحية في المدرسة وفي المنزل.

وصلت النتائج الفورية للمرحلة الأولى من تدريب المعلمين إلى مئات طلاب المنيا الذين شاركهم أساتذتهم في أنشطة ومشاريع فنية مختلفة لرفع وعيهم وتشجيعهم على نشر الوعي بين أقرانهم. من ضمن تلك الأنشطة كانت لوحات التوعية الملونة، والمجسمات التوضيحية، والعروض المسرحية، والأغاني.

من بين الأدوات الأخرى التي قدمتها يونيسف كانت 300,000 نسخة من كتاب تلوين تم توزيعه في المدارس من خلال عربة التوعية (ومتاح للتحميل من هنا) والذي احتوى على مجموعة من الرسائل حول الصحة العامة والعناية بصحة الفم والأسنان والصرف الصحي وسلامة المياه وخيارات التغذية الصحية.