44 ألف شخص في صعدة يحصلون على مياه شرب نظيفة من خلال مشاريع مياه جديدة بدعم من اليونيسف

افتتحت اليونيسف ومحافظة صعدة محطات مستدامة لتوفير المياه في مديريتي صعدة ورازح لدعم المجتمعات المحتاجة للمياه

07 تشرين الثاني / نوفمبر 2023
UNI465390
UNICEF/UNI465390/Iizuka
بيتر هوكينز، ممثل اليونيسف في اليمن (اليمين) ومحمد جابر، محافظ صعدة (الثاني من اليسار) يفتتحان محطة مياه تلمص التي تعمل بالطاقة الشمسية في محافظة صعدة في يوم الافتتاح 1 نوفمبر 2023.

صعدة، 2 نوفمبر 2023 - سيتمكن أكثر من 44,000 شخص في المجتمعات المحتاجة في صعدة ورازح من الوصول إلى مصادر مياه آمنة ومستدامة من خلال مشاريع المياه الجديدة ستغير حياة العائلات المستفيدة.

حيث أطلقت اليونيسف ومحافظة صعدة يوم الأربعاء محطتي مياه التلمص والقحزة لتوفير المياه النظيفة والكافية لـ 40,000 شخص - وهي خطوة تهدف إلى زيادة توافر المياه بشكل كبير وخفض أسعار المياه للمواطنين.

"أنا ممتن لهذا المشروع المستدام لإمدادات المياه، والذي يغطي الاحتياجات ذات الأولوية للأطفال والمواطنين ممن هم في حاجة للمياه. آمل أن أرى دعماً مستمراً لمشاريع المياه والصرف الصحي والنظافة الصحية مع مبادرات مماثلة للمياه المستدامة، بما في ذلك في المناطق النائية التي تواجه ندرة المياه". يقول محمد جابر، محافظ صعدة.

ومن المتوقع أن تؤدي محطة مياه التلمص بسعة 750 مترًا مكعبًا ومحطة مياه القحزة بسعة 150 مترًا مكعبًا إلى تقليل ساعات تشغيل الوقود بواسطة مضخات المياه وخفض تكلفة المياه لكل متر مكعب من 10 دولارات إلى نصف دولار. ومع تزايد عدد سكان مدينة صعدة، من المتوقع أن تلبي الآبار الجديدة التي تعمل بالطاقة الشمسية الاحتياجات المائية الأكبر لسكان المجتمع، من ضمنهم المواطنين النازحين.

UNI457258
UNICEF/UNI457258/Rahmah
ستوفر محطة مياه تلمص بسعة 750 متر مكعب مياه نظيفة لسكان صعدة عن طريق ضخ المياه من ستة آبار باستخدام الألواح الشمسية. وسيتم توجيه المياه النظيفة مباشرة إلى خزانات المنازل في المنطقة المجاورة.

يقول بيتر هوكينز، ممثل اليونيسف في اليمن: "مع محطات المياه هذه، سيتم تلبية 50 في المائة من احتياجات المدينة من المياه باستخدام الطاقة المستدامة دون القلق بشأن التخلص من البطاريات. لقد كانت الشراكة مع المحافظ والفريق استثنائية وأنا ممتن لرؤية نجاحنا الجماعي." كما قام بيتر هوكينز بتقديم الشكر إلى التعاون الألماني لمساعدتهم.

وقبل ذلك بيوم، تم الإعلان عن خزان بني القم لتجميع مياه الأمطار في منطقة رازح الجبلية، وهي منطقة نائية شمال غرب اليمن بالقرب من الحدود مع السعودية. وسيساعد المشروع في تخفيف نقص المياه خلال موسم الجفاف من خلال توفير المياه النظيفة لأكثر من 4000 شخص يعيشون في المجتمعات الجبلية التي يصعب الوصول إليها.

UNI465387
UNICEF/UNI465387/Iizuka
حسن الحاج، مدير مديرية رازح وبيتر هوكينز، ممثل اليونيسف في اليمن، في خزان بني القم لتجميع مياه الأمطار في مديرية رازح.

يعد تجميع مياه الأمطار بديلاً بيئيًا ومستدامًا وفعالاً من حيث التكلفة لجلب المياه من الوديان البعيدة، الأمر الذي يتطلب استثمارًا تكنولوجيًا وتكاليف تشغيلية أعلى بكثيرمن مشروع تجميع مياه الأمطارهذا ومعالجتها حيث ستمر مياه الأمطار بمعالجة طبيعية بسيطة وتتسرب إلى شبكة المياه لمواطني القرية بفعل الجاذبية دون الحاجة إلى الضخ أو الوقود.

وبسعة 2000 متر مكعب، سيعمل المشروع على خفض سعر المياه للمتر المكعب الواحد من 11.5 دولار إلى نصف دولار، مما يساعد العائلات على توفير الدخل الحيوي لتلبية الاحتياجات الأساسية الأخرى. كما سيساعد في تحسين الصرف الصحي في المجتمعات المتضررة من تفشي الأوبئة مثل الكوليرا وغيرها من الأمراض التي تنقلها المياه بسبب نقص مياه الشرب الآمنة.

UNI465391
UNICEF/UNI465391/Iizuka
سيقوم خزان بني قم لتجميع مياه الأمطار بتلبية احتياجات أربعة ألاف شخص في مديرية رازح من خلال توفير مياه آمنة ومستدامة معالجة بطريقة بيئية دون استخدام الوقود.

في هذه التضاريس النائية والوعرة، نحتاج إلى المشي مسافة 12 كيلومترًا لجلب المياه. كنا في حاجة ماسة إلى خزانات خرسانية لتجميع مياه الأمطار ومدها عبر الأنابيب إلى نقاط المياه. تقضي النساء والأطفال وقتًا طويلاً في جلب المياه، مما أدى إلى خروج العديد من الأولاد والبنات من المدارس.” يقول حسن الحاج، مدير منطقة رازح: "آمل أن يساعد المشروع الأطفال على الذهاب إلى المدرسة ومساعدة المرأة من التعامل مع الأعمال المنزلية بكفاءة".

"الاحتياج للماء كبير هنا. وتواجه المناطق الفرعية الأخرى في رازح نفس مشكلة ندرة المياه." وأضاف: "نأمل أن يتوسع المشروع بشكل أكبر لتلبية احتياجات عدد أكبر من الناس".

UNI465389
UNICEF/UNI465389/Iizuka
أحد سكان مديرية رازح يجمع المياه من بئر خاص. ومن المتوقع أن يؤدي خزان تجميع مياه الأمطار الجديد إلى تحسين نوعية المياه في المجتمع وخفض نفقات المواطنين على المياه.

بتمويل من التعاون الألماني من خلال بنك التنمية الألماني، يتم تنفيذ المشاريع بالشراكة مع المؤسسة المحلية للمياه والصرف الصحي في مديرية صعدة وهيئة المياه الريفية في مديرية رازح.

وقالت أنجيلا بيتيول، مديرة برامج اليونيسف التي ترأس وحدة إدارة المخاطر: "سنقوم باختبار جودة المياه والتأكد من حصول المجتمعات المحلية على المياه الآمنة من خزان تجميع مياه الأمطار. تتمتع المجتمعات المستفيدة من إمكانية الوصول إلى أرقام الخط الساخن لليونيسف والمؤسسة المحلية للمياه والصرف الصحي لتقديم أي شكوى قد تكون لديهم. وبالتعاون مع الشركاء المحليين، سوف نتأكد من اتخاذ تدابير الحماية المناسبة لحماية حياة المواطنين في المجتمع."

 

 #####

بيانات الاتصال بالفريق الإعلامي

ميقومي إيزوكا
مديرة الاتصال والمناصرة
يونيسف اليمن
بريد إلكتروني: miizuka@unicef.org

عن اليونيسف

تعمل اليونيسف في أصعب الأماكن في العالم للوصول إلى الأطفال الأشد حرماناً. في أكثر من 190 بلداً وإقليما، تبذل المنظمة كل ما يلزم لمساعدة الأطفال في كل مكان في العالم لبناء عالم أفضل للجميع.

لمزيد من المعلومات حول اليونيسف وأنشطتها من أجل الأطفال، قم بزيارة الموقع www.unicef.org/yemen

تابعوا حسابات يونيسف في اليمن على  فيسبوك، تويتر، انستجرام ويوتيوب