الماء: الشريان الرئيسي للحياة

مع بدء تفشي وباء كوفيد-19 في جميع أنحاء البلاد، أصبح الحصول على المياه النظيفة أكثر أهمية من ذي قبل لضمان تمكن الأسر من الحفاظ على صحتها.

يونيسف اليمن
فتاة يمينة نازحة
يونيسف اليمن/2020
19 أيار / مايو 2020

هناك قرابة 18 مليون شخص في جميع أنحاء اليمن بحاجة إلى دعم للحصول على المياه. فسنوات النزاع الممتد والأزمة الاقتصادية وندرة المياه التي تفاقمت بسبب تغير المناخ جعلت الكثير من المجتمعات المحلية غير قادرة على تأمين المياه التي تحتاجها بشكل يعتمد عليه من أجل البقاء على قيد الحياة.

الآن، ومع بدء تفشي وباء كوفيد-19 في جميع أنحاء البلاد، أصبح الحصول على المياه النظيفة أكثر أهمية من ذي قبل لضمان تمكن الأسر من الحفاظ على صحتها.

كافح المجتمع المحلي في الغيضة لسنوات عديدة للحصول على إمدادات مياه موثوقة. فمنظومة المياه هناك تعتمد بشكل كبير على الوقود من أجل تشغيلها. ونظراً للزيادة المستمرة في أسعار الوقود وعدم استدامة الإمدادات، ظل وصولهم للمياه غير مستقر. كما أن تدفق النازحين زاد من وتيرة استنزاف موارد المياه.

يقول عادل عبده منعم، المهندس الفني ومدير مؤسسة المياه في الغيضة "هناك 120 ألف شخص في مدينة الغيضة وضواحيها مما تسبب في ضغوط غير عادية على عملية ضخ (الماء) خلال العامين الماضيين (2017-2019). حيث انتقلنا إلى ضخ كمية تتراوح بين 3500 إلى 7000 متر مكعب في اليوم أي ما يعادل 7 ملايين لتر في اليوم".

مشاريع المياه المدعومة من اليونيسف في اليمن
يونيسف اليمن/2020
اختبار منظومة المياه الجديدة في الغيضة

تدخلت اليونيسف، بدعم من الصندوق القطري، وقامت بإعادة تأهيل منظومة المياه هناك مع توفير الطاقة الشمسية لضمان الضخ المستدام.

لم يكن هناك ما يكفي من الماء لتصل إلى كل أسرة محتاجة. لذا تدخلت اليونيسف، بدعم من الصندوق القطري، وقامت بإعادة تأهيل منظومة المياه هناك مع توفير الطاقة الشمسية لضمان الضخ المستدام.

يقول حبيب علي شوان أحد أفراد المجتمع القاطنين بالقرب من المشروع ويستفيد الآن من النظام الجديد: " أصبحنا الأن متفائلين نظراً لاستكمال مشروع الطاقة الشمسية الذي نراه حولنا".

سيساعد مشروع الطاقة الشمسية الكبير على توفير الطاقة لمنظومة المياه والتي تزود 120,000 شخص بالمياه
يونيسف اليمن/2020
سيساعد مشروع الطاقة الشمسية الكبير على توفير الطاقة لمنظومة المياه والتي تزود 120,000 شخص بالمياه

وأضاف "لقد أعطتنا شيئاً جديداً للآبار لضخ المياه باستمرار. حتى لو انقطعت الكهرباء فإننا لا نشعر بانقطاع المياه كما كان من قبل. الحمد لله، الوضع يتحسن الآن وإن شاء الله نأمل في إدارة أفضل للمياه وأن تقوم المنظمات بدعم مثل هذه المشاريع لمواصلة تقديم خدماتها".

سيساعد مشروع الطاقة الشمسية الكبير على توفير الطاقة لمنظومة المياه والتي تزود 120,000 شخص بالمياه
يونيسف اليمن/2020
سيساعد مشروع الطاقة الشمسية الكبير على توفير الطاقة لمنظومة المياه والتي تزود 120,000 شخص بالمياه

يُعد الصندوق القطري للتنمية الدولية شريك حيوي في تنفيذ برامج المياه والاصحاح البيئي المبتكرة في جميع أنحاء البلد. وبمساعدتهم تستطيع اليونيسف توفير المياه الآمنة والمستدامة لملايين الناس.