الشركاء

البنية الهيكلية لمنظمة اليونيسف فى السودان

الشراكات الفعالة من أجل الأطفال

الإستثمار فى أطفال السودان

 

مجموعات الإستماع إلى الإذاعة المجتمعية

تلعب المحطات الإذاعية المحلية في جميع أنحاء السودان دوراً حيوياً في إيصال المعلومات مباشرة إلى الأسر. وتعمل منظمة اليونيسف عن كثب مع مجموعات الاستماع في المجتمعات المحلية التي تشرك السكان المحليين في مناقشة البرامج التي يستمعون إليها ويؤثرون فيها، وفي القضايا التي يرغبون في السماع عنها.

لقد نظمت مجتمعات محلية مختلفة أنفسها ضمن مجموعات لغوية لإنتاج برامج بلهجتها الخاصة. وتقرر المجموعات، التي يقودها مُنَسّق من المجتمع المحلي ذاته، محتوى البرنامج ثم تُسجّل برامجها الخاصة، التي تُنقل بدورها إلى المحطات المحلية ليتم بثّها على الهواء. وتستمع المجموعات بعد ذلك لكل إذاعة وتقيّمها. وتشجع المجموعاتُ مشاركة النساء والأطفال في كل مجتمع محلي، لضمان أن تشتمل عملية إعداد هذه البرامج على احتياجات أفراد المجتمع المحلي.

وتتضمن المواضيع التي تمت تغطيتها حديثاً من قبل المجموعات الفعّالة الخمسين في جميع أنحاء جنوب السودان على فيروس نقص المناعة البشري / الإيدز، والتثقيف بالنظافة العامة والشخصية وبالصرف الصحي، وإلحاق الفتيات بالمدارس، والزواج المبكر، وأهمية السلام والتسوية. وغالباً ما تعقد نقاشات المجتمعات المحلية على الهواء مباشرة، حيث يتحاور أفراد المجموعة بحيوية حول أولوية كل قضية، ويقررون الأسلوب الذي يجب إعداد البرنامج بناءآ عليه. وفي الولايات الشمالية من السودان، تم تشكيل 376 مجموعة استماع محلية للإذاعة في عام 2007 وحده، مما أتاح الوصول إلى ما يقدر بحوالي 23 مليون شخص بالبرامج ذاتها.

وتقدم منظمة اليونيسف لكل مجموعة أجهزة تسجيل الصوت، وأجهزة اللاسلكي/البثّ الإذاعي التي تعمل بالطاقة الشمسية، ودراجات هوائية لمنسِّقي المجموعات، وتدعم تدريب منتجي البرنامج.

وتقدم ثلاث محطات إذاعية في جنوب السودان 15 دقيقة من البث المباشر لكل منها يومياً لتلك البرامج المجتمعية، بينما تخصص 11 محطة بث إذاعي في الولايات الشمالية ساعتين كحد أقصى من البث المباشر يومياً. وتعلن مجموعات الاستماع عن البث الإذاعي لمجتمعاتها المحلية، وتشجع الأسر على ضبط المذياع للاستماع إلى إذاعاتها. بعد ذلك تقيّم المجموعات البرنامج، وترصد وتراقب النشاطات وتتابعها داخل المجتمع المحلي، لترى إذا ما فهم المستمعون الرسائل أم لا.

وقد رعت منظمة اليونيسف، في عام 2007، زيارة دراسية قام بها منتجو البثّ الإذاعي إلى غانا، ليتعلموا من تجارب الآخرين وخبراتهم في مجال الإذاعات المجتمعية. بالرغم من أنّ قدرات مجموعات الاستماع إلى الإذاعات المجتمعية في جنوب السودان تحتاج إلى التطوير المتواصل، إلا أن المشتركين في المشروع يفهمون قيمة الإذاعة المحلية التي يقودها المجتمع المحلي.

ويعتبر أوغو أُوريليو مساهماً منتظماً في برامج إذاعات المجتمعات المحلية، وهو يعتقد قائلاً: "تلعب الإذاعة المجتمعية المحلية دوراً حيوياً في تشجيع السلام العادل، وتعزيز التسامح، وتسهيل الوقاية من النزاع."

ويردّد لويس باسكال، الذي ينسق أعمال إحدى المجموعات الإذاعية المجتمعية المحلية في "واو"، صدى آراء أُوريليو، حيث يقول: "تُعتبر الإذاعة المجتمعية المحلية صوتاً، ومورداً وأداة للمجتمعات المحلية لتعملا معاً باتجاه التنمية."

 

 
Search:

 Email this article

unite for children