التأثير المُحتمل على وفيات الأطفال في المنطقة نتيجة اضطرابات في الرعاية الصحيّة خلفتها ازمة كوفيد-١٩

موجز تقني

a health worker vaccinate a girl
UNICEF/Iraq/2019/Anmar

نقاط مهمة

يلخص هذا الموجز التقني النتائج التي توصلت إليها دراسة عالمية أجرتها جامعة جونز هوبكنز حول التأثير المحتمل على تغذية ووفيات الأطفال في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، نتيجة اضطرابات في الرعاية الصحية خلفتها أزمة "كوفيد-19".

اعتمدت الدراسة على نموذج "أداة البقاء على قيد الحياة" (LiST)، في طرحها لثلاث سيناريوهات حول تأثير"كوفيد-19". ووفق أسوأ السيناريوهات، فإن عدد وفيات الأطفال دون سن الخمس سنوات قد يزيد بنسبة تقارب ال 40 في المائة، مقارنة بسيناريو خط الأساس، دون وجود فيروس "كوفيد-19". ما تعنيه هذه الزيادة بالأرقام، هو وقوع حوالي ٥١ ألف حالة وفاة إضافية بين الأطفال على مدى ستة أشهر. ويرجع هذا التأثير المحتمل إلى مزيج من انخفاض في العرض والطلب على الخدمات الصحية الأولية لفترة طويلة، بما في ذلك إدارة حالات عدوى الأطفال والأطفال حديثي الولادة وتغذية الأطفال والرعاية الأساسية في فترة ما قبل الولادة وعند الولادة والتلقيح.

لمنع وفيات الأطفال هذه، والتي يمكن تجنبها، فإن الأولوية يجب أن تُعطى للاستئناف الفوريّ للخدمات الصحية والتغذوية الأساسية للأطفال والنساء الحوامل والأمهات، إلى جانب حزمة من التدابر للوقاية من العدوى في المرافق الصحية، ومشاركة المجتمعات المحلية لاستعادة الثقة في النظام الصحي، واتّباع السلوكيات الصحية الملائمة بن أفراد المجتمعات المحليّة.

Report cover
المؤلف
UNICEF MENA
تاريخ النشر
اللغات
العربية, الإنجليزية

حَمِّل التقرير

(PDF, 540,64 KB) (PDF, 463,28 KB)