اتخاذ إجراءات عاجلة وجادّة لإنقاذ حياة آلاف الأطفال في المنطقة القريبة من حدود الأردن الشمالية الشرقية مع سوريا

منسوب إلى خِيرْت كابالاري ، المدير الإقليمي لليونيسف في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا

10 تشرين الأول / أكتوبر 2018
UNICEF Logo in Arabic, white on cyan
UNICEF

 عمان/10 تشرين الأول/أكتوبر 2018- "في الساعات الثماني والأربعين الماضية، توفي طفلان آخران؛ طفل عمره خمسة أيام وطفلة عمرها أربعة أشهر، في الركبان، الواقعة قرب الحدود الشمالية الشرقية للأردن مع سوريا، حيث الوصول إلى مستشفى غير مُتاح.

 

"وبينما تواصل العيادة التي تدعمها الأمم المتحدة، والموجودة داخل الأردن على مقربة من الحدود، تقديم الخدمات الصحية الأساسية لحالات الطوارئ المنقذة للحياة، فإن الحاجة تستدعي رعاية صحية متخصصة، وهو ما يتوفر فقط في المستشفيات.

 

"سيزداد الوضع سوءاً بالنسبة لما يقدّر عدده بـ 45 ألف شخص – من بينهم الكثير من الأطفال - مع اقتراب حلول أشهر الشتاء الباردة، خاصة عندما تنخفض درجات الحرارة إلى ما دون درجة التجمد، وفي ظروف صحراوية قاسية.

 

"الطفلان من منطقة الركبان هما ضمن العديد، بل والعديد جداً من الأطفال في سوريا والمنطقة، الذين لاقوا حتفهم في نزاع لا ذنب لهم فيه ولا مسؤولية، على الإطلاق. لقد قُصّرت أعمارهم، وحطم الحزن عائلاتهم، إلى الأبد.

 

 "نفشل باستمرار وجماعياً في وقف الحرب على الأطفال في سوريا!

 

"مرة أخرى، تعود اليونيسف لتناشد جميع أطراف النزاع في سوريا وأولئك الذين لهم نفوذ عليهم، لتسهيل وصول الخدمات الأساسية والسماح لها، بما فيها الصحية، إلى الأطفال والعائلات. إنها كرامة الإنسان في حدها الأدنى.

 

"فوق وقبل كل شيء، حان الوقت لوضع حدّ نهائي للحرب على الأطفال.

سيحاكمنا التاريخ، وسيستمر إزهاق أرواح الأطفال - ، الذي يمكن تجنبه في حالات كثيرة- مطاردة ضمائرنا ".

 

----انتهى-----

بيانات الاتصال بالفريق الإعلامي

جولييت توما

المديرة الاقليمية للإعلام

مكتب يونيسف للشرق الأوسط وشمال أفريقيا

هاتف: 00962798674628

About UNICEF

UNICEF promotes the rights and wellbeing of every child, in everything we do. Together with our partners, we work in 190 countries and territories to translate that commitment into practical action, focusing special effort on reaching the most vulnerable and excluded children, to the benefit of all children, everywhere.

For more information about UNICEF and its work for children, visit www.unicef.org.

Follow UNICEF on Twitter and Facebook