أنباء عن مقتل أربعة أطفال وإصابة طفلين آخرين في هجومين في شمال سوريا

تصريح صادر عن بو فيكتور نيلوند، ممثل اليونيسف في سوريا

31 كانون الثاني / يناير 2021
UNICEF LOGO
UNICEF

دمشق، 31 كانون الثاني (يناير) 2021 - أفادت تقاريرعن مقتل فتاة تبلغ من العمر 12 عاماً اليوم في هجوم على أعزاز بريف حلب الشمالي. كما أفادت التقارير بأصابة صبيين على الأقل بجراح من بين عشرات المصابين، أحدهما لم يكمل العام الأول من عمره. كما قتل يوم أمس ثلاثة اطفال بانفجار في بلدة عفرين بريف حلب الشمالي ايضا.

هذه الهجمات الأخيرة هي تذكير صارخ بأن العنف مستمر في سوريا وأن الأطفال لا يزالون في خطر يومًا بعد يوم.

فمنذ بداية هذا العام، قُتل ما لا يقل عن 22 طفلاً حسب ما أفادت به التقارير.

تذكّر اليونيسف جميع أطراف النزاع مرة أخرى بوجوب التزاماتها بحماية الأطفال في جميع الأوقات والامتناع عن العنف في المناطق المدنية.

بعد عشر سنوات من النزاع لا يزال الأطفال هم الأكثر تضررا من الدمار والتشريد والموت غير المسبوق. لقد فقدوا الأرواح والمنازل والطفولة. لقد حان الوقت لأن ينتهي العنف في سوريا.

بيانات الاتصال بالفريق الإعلامي

جولييت توما
المديرة الاقليمية للإعلام
مكتب يونيسف للشرق الأوسط وشمال أفريقيا
هاتف: 00962798674628
بريد إلكتروني: jtouma@unicef.org
سلام الجنابي
يونيسف سوريا
هاتف: 00963950044371
بريد إلكتروني: sabdulmunem@unicef.org

About UNICEF

UNICEF promotes the rights and wellbeing of every child, in everything we do. Together with our partners, we work in 190 countries and territories to translate that commitment into practical action, focusing special effort on reaching the most vulnerable and excluded children, to the benefit of all children, everywhere.

For more information about UNICEF and its work for children, visit www.unicef.org/mena

Follow UNICEF on  Twitter   Facebook   Instagram   LinkedIn   Youtube   TikTok

 

Join our UNICEF MENA WhatsApp group to get the latest news. Send us a text message at the following number and we'll add you to our list: 00962790082531