دعم إضافي من حكومة فنلندا لبرامج اليونيسف في لبنان بهدف تعزيز رفاه الأطفال

18 شباط / فبراير 2021
Children playing in the public garden during the psychosocial support program by UNICEF
UNICEF2020/Fouad-Choufany/Lebanon

18 شباط 2021 - أعادت حكومة فنلندا تأكيد التزامها تجاه الأطفال الأكثر ضعفاً الذين يعيشون في لبنان من خلال المساهمة بتمويل إضافي قدره 4،3 مليون يورو لبرنامج اليونيسف "لا لضياع جيل". ستقوم المساهمة الجديدة على تحسين رفاهية الأطفال المعرضين للخطر من الفتيات والفتيان والشباب - لا سيما زيادة فرص التعلم، من خلال التعليم غير الرسمي وتنمية المهارات، والحد من مخاطر العنف وسوء المعاملة و تخفيف الضغوطات الاقتصادية من خلال تقديم المساعدة النقدية. وبذلك، سيساهم البرنامج في مكافحة عمل وزواج الأطفال.

وأشارت السيدة تاريا فرنانديز، سفيرة فنلندا في لبنان أن فنلندا شريكًا ملتزمًا لليونيسف، ويعد التعليم أحد الأولويات الرئيسية لفنلندا في لبنان والمنطقة المجاورة والعالم أيضًا. وأضافت: "نحن نعلم أن جائحة Covid-19 أدت إلى زيادة نسبة الفقر لدى العائلات وجعلت الحصول على التعليم أكثر صعوبة بالنسبة لجميع الأطفال." وأضافت أنّ :"للوباء، مقروناً بالأزمة الاقتصادية في لبنان، تأثير مدمر على الحق في الوصول الى التعليم للفتيات والفتيان خلال هذه الفترات الصعبة." وختمت مشدّدة "نحن بحاجة إلى بذل كل ما في وسعنا حتى يصل التعليم إلى جميع الأطفال، وأن لا يٌترك أحد".

سيحصل الأطفال، الذين لا يتلقون أي شكل من أشكال التعلم، و / أو المعرضين لمخاطر عالية واستغلال وزواج الأطفال، بمن فيهم الأطفال ذوو الإعاقة، ومن خلال البرامج المتكاملة، على الأنشطة التعليمية، والتعلم عبر الإنترنت، والدعم النفسي والاجتماعي، وإدارة الحالات والخدمات المتخصصة، إضافةً الى المساعدة الاجتماعية.

تدعم هذه المساهمة مقدمي الرعاية للأطفال المعرضين للخطر، إذ من الضروري تعزيز الرفاهية وتقديم الدعم النفسي والاجتماعي لمقدّمي الرعاية الّذين يعيشون منهم في حالة من التوتر الشديد كما ودعمهم بمهارات التربية الإيجابية. وسيركز التمويل الجديد أيضًا على التعليم غير الرسمي وفرص التعليم المهني وعلى توفير المهارات الحياتية وحل النزاعات وأنماط الحياة الصحية للمراهقين من الفتيان والفتيات.

تعتبر يوكي موكو، ممثلة اليونيسف في لبنان أن: "رفاهية الأطفال من أهم أولويات اليونيسف". وتضيف: " سنواصل، من خلال المساهمة السخية من حكومة فنلندا، تحسين رفاهية الفتيات والفتيان والشباب الذين يعيشون في أوضاع صعبة، بما في ذلك الأطفال ذوي الإعاقة من خلال توفير الحماية والمساعدة الاجتماعية والتعليم وخدمات بناء المهارات".

بيانات الاتصال بالفريق الإعلامي

راكيل فيرناندز
منظمة الأمم المتحدة للطفولة لبنان
بلانش باز
منظمة الأمم المتحدة للطفولة لبنان

حول اليونيسف

تعمل اليونيسف على تعزيز حقوق ورفاه كل طفل، في كل ما نقوم به. نعمل جنباً إلى جنب مع شركائنا في 190 بلداً وإقليماً لترجمة هذا الالتزام إلى إجراءات عملية، مع تركيز جهودنا بشكل خاص للوصول إلى الأطفال الأكثر ضعفاً واستبعادا، لصالح جميع الأطفال في كل مكان.

لمزيد من المعلومات حول اليونيسف وعملها للأطفال، الرجاء زيارة الموقع الالكتروني: https://www.unicef.org/lebanon/ar

تابعوا اليونيسف في لبنان على  Facebook، Twitter، Instagram، LinkedIn  و  YouTube.