مقتل ثلاثة أطفال على الأقل وإصابة اثنين آخرين في العراق هذا الأسبوع

10 كانون الأول / ديسمبر 2020

تصريح من حميدة لاسيكو، ممثلة الأمم المتحدة للطفولة في العراق

بغداد، 10 كانون الأول (ديسمبر) 2020 –تؤكد اليونيسف بكل أسى مقتل ثلاثة أطفال في السليمانية وسنجار في شمال العراق، وجرح طفلين آخرين هذا الاسبوع.

قٌتل طفلان في سنجار، وأصيب طفلان آخران عندما انفجرت عبوة غير منفلقة عليهم. ويعدّ هذا الحادث بمثابة تذكير قاسٍ جدا بأن الألغام الأرضية والمخلفات الحربية المتفجرة ما تزال تهدد حياة الأطفال في العراق. بينما قُتل طفل واحد على الأقل في السليمانية، خلال موجة الاحتجاجات المستمرة في المحافظة.

وبهذه المناسبة الأليمة، تدعو اليونيسف كافة الأطراف إلى ضوروة حماية الأطفال وابعادهم عن الأذى.

يمكن للأطفال أن يكونوا في أمان في كل مكان، في بيوتهم، في الأحياء التي يسكنوا فيها، وفي الشوارع. لكن هذا العنف المتواصل، وعدم الاكتراث بسلامة الأطفال يجب أن يتوقف.

للأطفال حق في العيش بأمان، وفي منأى عن كافة أشكال العنف، وهو حق نصت عليه اتفاقية الأمم المتحدة لحقوق الطفل. والعراق بلد عضو في الاتفاقية المذكورة، لذا عليع أن يبذل كل ما بوسعه لضمان أن كل ولد وبنت يمكنهم العيش بسلام وكرامة.

بيانات الاتصال بالفريق الإعلامي

زينة عوض
مديرة قسم الإعلام
مكتب اليونيسف في العراق
هاتف: +9647827820238
بريد إلكتروني: zawad@unicef.org
أنيسينت كافيمبي
أخصائي الإعلام الرقمي
مكتب اليونيسف في العراق
هاتف: +9647510150949
بريد إلكتروني: ikafembe@unicef.org

عن منظمة اليونيسف

تسعى اليونيسف في كل عمل تقوم به إلى تعزيز حقوق ورفاه جميع الأطفال دون استثناء. وتتعاون مع شركائها في 190 دولة ومنطقة في العالم على ترجمة هذا الالتزام إلى إجراءات عملية، مع التركيز على بذل جهود خاصّة للوصول إلى الأطفال الأكثر هشاشة واستقصاءً، لما في ذلك من فائدة لجميع الأطفال في كل مكان.

للمزيد من المعلومات حول اليونيسف وما تقوم به نحو الأطفال، يمكنك زيارة موقعنا 

www.unicef.org/iraq

تابعونا على 

فيسبوك وتويتير وأنستغرام