اليونيسف تتلقى مبلغا مقداره 200.000 دولارا أمريكيا من حكومة كندا (التنمية الدولية الكندية – قسم الشؤون العالمية) لدعم استدامة التقديم المتواصل للخدمات الصحية ذات الجودة للاجئين في العراق ممن تأثروا سلباً بجائحة كورونا.

25 تموز / يوليو 2021
UNICEF Iraq/2019/Anmar
Anmar

تلقت اليونيسف مبلغا مقداره 200.000  دولارا أمريكيا من حكومة كندا (التنمية الدولية الكندية – قسم الشؤون العالمية) لدعم استدامة التقديم المتواصل للخدمات الصحية ذات الجودة للاجئين في العراق ممن تأثروا سلباً بجائحة كورونا.

وبفضل هذه المساهمة، ستقوم اليونيسف بتقديم وإدامة الخدمات الصحية الاساسية في مجال رعاية الأمومة وحديثي الولادة والأطفال بين أوساط اللاجئين الساكنين في المخيمات، وبين أوساط المجتمعات المضيفة أيضا.

وسوف يتم استخدام هذه المنح في الوصول إلى أكثر من 500.000 طفل وتغطيتهم بأنشطة التطعيم التكميلي، فضلا عن شمول  أكثر من ألفي طفل حديث الولادة مع أمهاتهم بخدمات الرعاية الصحية للامومة وحديثي الولادة، كما أن أكثر من 35.000 فردا – من آباء وأمهات الاطفال دون الخامسة – سيتم الوصول اليهم من قبل باحثي الرعاية المجتمعية في حملات توعية موقعية من خيمة لخيمة في هذه المخيمات، ناهيك عن شراء التجهيزات الأساسية الخاصة بالرعاية الصحية للامومة وحديثي الولادة.

وفي سياق الاستجابة لجائحة كورونا، يمكن لهذه المبالغ أن تدعم سلطات الرعاية الصحية في اجراء جلسات توجيهية في منع العدوى والسيطرة عليها بين اوساط الكوادر الصحية، فضلا عن تعزيز خدمات التلقيح ضد فايروس كورونا في تلك المجتمعات. 

بيانات الاتصال بالفريق الإعلامي

ميغيل ماتيوس مونوز
مديرقسم الاعلام
يونيسف العراق
هاتف: +964 7827820238
بريد إلكتروني: mmateosmunoz@unicef.org
أنيسينت كافيمبي
أخصائي الإعلام الرقمي
مكتب اليونيسف في العراق
هاتف: +9647833352569
بريد إلكتروني: ikafembe@unicef.org

عن منظمة اليونيسف

تسعى اليونيسف في كل عمل تقوم به إلى تعزيز حقوق ورفاه جميع الأطفال دون استثناء. وتتعاون مع شركائها في 190 دولة ومنطقة في العالم على ترجمة هذا الالتزام إلى إجراءات عملية، مع التركيز على بذل جهود خاصّة للوصول إلى الأطفال الأكثر هشاشة واستقصاءً، لما في ذلك من فائدة لجميع الأطفال في كل مكان.

للمزيد من المعلومات حول اليونيسف وما تقوم به نحو الأطفال، يمكنك زيارة موقعنا 

www.unicef.org/iraq

تابعونا على 

فيسبوك وتويتير وأنستغرام