فنانون صغار في نوادي الأسرة بأسوان

توفر نوادي الأسرة -التي تدعمها يونيسف- للأطفال فرصة للتعبير عن أنفسهم واكتساب المهارات الحياتية من خلال الفن

داليا يونس
Young-artist-inside revealed in Aswan’s family clubs
UNICEF/Egypt 2018/Dalia Younis
24 أيار / مايو 2018

من خلال مراكز الأسرة ونوادي الأسرة الملحقة بوحدات الرعاية الصحية الأولية (الوحدات الصحية) التي تدعمها يونيسف، يمكن للأطفال وعائلاتهم الحصول على خدمات الصحة وحماية الطفل بالإضافة إلى ممارسة مجموعة من الأنشطة بما في ذلك دروس الفن، وحكي القصص، والحرف اليدوية، والرياضة، والمسرح والغناء. وهناك أيضًا برامج مخصوصة لكل فئة عمرية، مثل أنشطة ترفيهية للأطفال دون سن الخامسة وأخرى للمراهقين حتى سن 19 عامًا تتيح لهم الاستفادة من برامج المهارات الحياتية ودروس الكمبيوتر واللغة الإنجليزية.

في عام 2017 -وهو العام الأول لتنفيذ المشروع- بلغ عدد الأطفال والمراهقين والشباب المشاركين في أنشطة الأندية في جميع أنحاء مصر 32،147 مشارك.

فنانون صغار في نوادي الأسرة بأسوان
UNICEF/Egypt 2018/Dalia Younis
قالت بسمة، أحد الميسرات في نادي الأسرة التابع لمكتب صحة أول في أسوان، لفريق يونيسف مصر: "إنهم يأتون إلينا يتصرفون كالكبار، ونحن نخرج الأطفال الحقيقيين بداخلهم". معظم الأطفال الذين يعيشون حول هذه الوحدة الصحية مضطرون إلى أن يكونوا جزءًا من عمالة الأطفال بسبب الظروف المالية لعائلاتهم. بالنسبة للكثيرين، تعتبر نوادي الأسرة هي الترفيه الوحيد المتاح.
 فنانون صغار في نوادي الأسرة بأسوان
UNICEF/Egypt 2018/Dalia Younis
قالت هبة إحدى الميسرات في نادي الأسرة الملحق بوحدة خور عواضة الصحية في أسوان :"عندما طلبنا منهم الرسم للمرة الأولى، أخذوا ينقلون عن بعضهم البعض"، وأضافت: "لقد استغرقنا بعض الوقت لإقناعهم بأنه يجب أن يكون لكل واحد مذاقه وطريقته وقراره."

                                                                   

فنانون صغار في نوادي الأسرة بأسوان
UNICEF/Egypt 2018/Dalia Younis
"بعدما شرحنا للأولاد معنى إعادة التدوير لأول مرة، قاموا بصنع هذا من زينة رمضان"هاجر، واحدة من الميسرات في نادي الأسرة التابع لوحدة الشلال الصحية في أسوان.
فنانون صغار في نوادي الأسرة بأسوان
UNICEF/Egypt 2018/Dalia Younis
"لم نزر الأهرامات من قبل، لكننا نحبهم كثيرًا لدرجة أننا صنعنا هذا النموذج لهم" اثنان من الفتيان الملتحقان بنادي الأسرة التابع لمكتب صحة أول في أسوان.