شراكة لبناء المستقبل المهني

مايلرز تدعم برنامجين لليونيسف لمساعدة الشباب المصري في حياتهم المهنية

داليا يونس
مايلرز تدعم برنامجين لليونيسف لمساعدة الشباب المصري في حياتهم المهنية
يونيسف/مصر2021/جلال المصري
12 تشرين الأول / أكتوبر 2021

في احتفال صغير أقيم في مبنى مايلرز في أغسطس 2021، احتفلت مجموعة من الشباب المصري بتخرجهم من التدريب. كان هذا التدريب جزءًا من برنامج مايلرز للتوظيف؛ وهو شراكة مع يونيسف توفر للمشاركين دورتين من التدريب لمدة شهر واحد في كل دورة. من خلال هذه المشاركة، أتيحت للشباب الفرصة للعمل تحت إشراف موظفي مايلرز وتزويدهم بالمعرفة المتخصصة حول الخدمات اللوجستية، والتمويل، والموارد البشرية، والعمليات.

المشاركون من مشروع "مشواري"

وكان المشاركون الستة من خريجي برنامج "مشواري" الذي تدعمه يونيسف، وهو برنامج تعاون بين وزارة الشباب والرياضة ويونيسف وتموله السفارة الهولندية والسفارة السويسرية والوكالة الأمريكية للتنمية الدولية. ويهدف البرنامج إلى تزويد الشباب الأكثر احتياجاً (الذين تتراوح أعمارهم بين 10-24 سنة) بفرص عمل المشروعات، وقابلية التوظيف، والمهارات المالية والحياتية.

مايلرز تدعم برنامجين لليونيسف لمساعدة الشباب المصري في حياتهم المهنية
يونيسف/مصر2021/جلال المصري

جاءت حسناء حسن من أسيوط في صعيد مصر إلى القاهرة للتدريب، وقدمت لها مايلرز وجميع المتدربين القادمين من خارج القاهرة الإقامة الكاملة خلال فترة التدريب. تقول حسناء: "اتدربت في 5 أقسام مش في قسم واحد بس، وأكتر قسم عجبني هو الموارد البشرية."

وقال بشير راضي البالغ من العمر 21 عامًا: "التدريب كان حلقة وصل جيدة بين المعرفة النظرية والعملية، وعجبني بشكل خاص إزاي إننا نقدر نوصل أفكارنا واقتراحاتنا لمدير الشركة مباشرة من غير إجراءات ولا تعقيدات."

مايلرز تدعم برنامجين لليونيسف لمساعدة الشباب المصري في حياتهم المهنية
يونيسف/مصر2021/جلال المصري

فرص للمراهقين المهمشين

دعمت مايلرز كذلك جهود يونيسف لضمان تطبيق قانون الطفل والمساهمة في تفعيل التدابير البديلة للاحتجاز مثل الإلحاق ببرامج التدريب وإعادة التأهيل. فقدمت الشركة بالتعاون مع يونيسف وتحت قيادة وزارة العدل ووزارة التضامن الاجتماعي دورة واحدة من التدريب لمدة شهرين للأطفال والشباب مرتكبي الجرائم البسيطة، إلى جانب توفير دعم من الأخصائيين الاجتماعيين والنفسيين لضمان إعادة تأهيلهم وإدماجهم داخل مجتمعاتهم.

مايلرز تدعم برنامجين لليونيسف لمساعدة الشباب المصري في حياتهم المهنية
يونيسف/مصر2021/جلال المصري

كانت إحدى الأمهات فخورة حقا بابنها البالغ من العمر 15 عامًا الذي استفاد من التدريب كإجراء بديل. وقالت: "أنا بحمد ربنا على الفرصة دي اللي جاتله بدل الحبس. التدريب خلاه مسئول أكتر ومهتم بينا كأهله، لدرجة إنه كان يتصل بينا كل يوم وهو راجع البيت يسألنا لو محتاجين حاجة."