الاحتفال باليوم العالمي للشباب

شاركت يونيسف مصر في مخيم أبي قير للشباب بتنظيم محاضرات عن المهارات الحياتية ألقاها مدربو مشروع مشواري.

داليا يونس
شاركت يونيسف مصر في مخيم أبي قير للشباب بتنظيم محاضرات عن المهارات الحياتية ألقاها مدربو مشروع مشواري.
يونيسف/مصر 2017/محمد عبد الوهاب
31 تموز / يوليو 2018

قام برنامج يونيسف لتنمية الشباب والمراهقين بالشراكة مع وزارة الشباب والرياضة بتنفيذ المرحلة الأولى من مشروع "مشواري" بين عامي 2008-2011 والثانية بين عامي 2012-2016. يهدف المشروع إلى تجهيز الشباب الذين تبلغ أعمارهم 13-24 سنة ويواجهون ظروفًا معيشية صعبة بمهارات حول التوظيف وإدارة المشاريع والموارد المالية لدعمهم اقتصاديًا واجتماعيًا وتمكينهم من اتخاذ قرارات استراتيجية بشأن مستقبلهم. ويتم ذلك من خلال دورات ومحاضرات في مراكز الشباب وفاعليات للفئة المستهدفة مثل مخيم أبي قير للشباب الذي تم تنظيمه بالتعاون بين العديد من هيئات الأمم المتحدة من أجل الاحتفال باليوم العالمي للشباب لعام 2017.

في المرحلة الثالثة من المشروع -التي بدأت في عام 2017 بدعم من وكالة التعاون الإيطالية - تقوم يونيسف ووزارة الشباب والرياضة بإعطاء الأولوية للمناطق الفقيرة في خمس محافظات. وسيكون التركيز الرئيسي على المجتمعات التي يوجد بها عدد كبير من المراهقين والشباب ذوي الظروف المعيشية الصعبة والقرى التي ترتفع بها نسب الهجرة غير النظامية.

شاركت يونيسف مصر في مخيم أبي قير للشباب بتنظيم محاضرات عن المهارات الحياتية ألقاها مدربو مشروع مشواري.
يونيسف/مصر 2017/محمد عبد الوهاب
"لدينا رسالة نريد توصيلها، سواءً لشخص واحد أو آلاف الأشخاص". علي واحد من مؤسسي مبادرة تسمى "ابدأ معنا" لتنمية الشباب وتشجيعهم على القيام بأعمال خيرية في أسيوط. وحكى ليونيسف أن حملتهم الأولى للتوعية كانت في جامعة أسيوط -حيث يدرس- تحت عنوان "كن متأكدًا"، وكانت تهدف إلى زيادة الوعي ضد انتشار الشائعات وتشجيع الشباب على البحث والتحقق من الأخبار والمعلومات قبل مشاركتها على وسائل التواصل الاجتماعي.
شاركت يونيسف مصر في مخيم أبي قير للشباب بتنظيم محاضرات عن المهارات الحياتية ألقاها مدربو مشروع مشواري.
يونيسف/مصر 2017/محمد عبد الوهاب
هذه الإشارة تعني (أحبك) بلغة الإشارة". تدرس آية في كلية التربية تخصص "الاحتياجات الخاصة"، وترغب في تطوير مهاراتها داخل الكلية وخارجها. ذكرت آية ليونيسف أنها تتعلم لغة الإشارة في مركز للشباب في كفر الشيخ (حيث تقيم) على يد طالب ضعيف السمع يدرس في المرحلة الثانوية وكان والده حريصًا على تطوير مهاراته في النطق منذ طفولته حتى تمكن مؤخرًا من إجراء عملية زراعة القوقعة وتحسن سمعه.

                                                                                    

شاركت يونيسف مصر في مخيم أبي قير للشباب بتنظيم محاضرات عن المهارات الحياتية ألقاها مدربو مشروع مشواري.
يونيسف/مصر 2017/محمد عبد الوهاب
"هذا الحذاء الرياضي يركب معي المواصلات لمدة 6 ساعات يوميًا". تعيش نرمين في قلين بكفر الشيخ. لتنمية مهاراتها، تركب المواصلات لمدة 6 ساعات يوميًا لحضور الدورات التدريبية المختلفة في كفر الشيخ والإسكندرية. على الرغم من التحديات التي تواجهها، تؤمن نرمين أن هذا سيجعلها متميزة بين الآلاف الذين يتخرجون كل عام من كلية التجارة حيث تدرس.
شاركت يونيسف مصر في مخيم أبي قير للشباب بتنظيم محاضرات عن المهارات الحياتية ألقاها مدربو مشروع مشواري.
يونيسف/مصر 2017/محمد عبد الوهاب
"الجميع يقول لي أني لا أستطيع أن أكون محامية جنائية لأنني فتاة. لكنني مصممة". حصلت منة على شهادة البكالوريوس في القانون هذا العام. وبينما تناقش شغفها المهني بالقانون الجنائي مع الآخرين، تلقى ردود فعل متفاجئة ومحبطة تخبرها بأنه لا مكان للفتيات في هذا المجال. من ناحية أخرى ، تعتقد منة أن الفتاة يمكن أن تثبت نفسها في أي مجال طالما أنها شغوفة به، والقانون الجنائي كانت مادتها المفضلة في الكلية.