وزارة العدل بجمهورية مصر العربية ويونيسف يفتتحان محكمة الطفل النموذجية بأبو تيج -أسيوط

06 كانون الأول / ديسمبر 2023
وزارة العدل بجمهورية مصر العربية ويونيسف يفتتحان محكمة الطفل النموذجية بأبو تيج -أسيوط
يونيسف/مصر2023/إبراهيم محمد

أسيوط، ٦ ديسمبر ٢٠٢٢، تم اليوم إنشاء أول محكمة صديقة للطفل في صعيد مصر بأبوتيج بأسيوط تحت قيادة معالي المستشار/ عمر مروان - وزير العدل . ويأتي ذلك في إطار التعاون المثمر بين منظمة الأمم المتحدة للطفولة (يونيسف) ووزارة العدل لتقديم الدعم لإنشاء محاكم نموذجية للطفل بعدة محافظات على مستوى الجمهورية.

 محكمة الطفل النموذجية بأبوتيج هي أول محكمة صديقة للطفل في صعيد مصر وقد رُوعي في تصميمها وتأسيسها كافة المعايير والمتطلبات الدولية المقررة لحقوق الطفل. وقد تم تجهيز قاعات المحكمة  بأحدث الوسائل التي تتناسب مع طبيعة ونفسية الأطفال كالغرفة الصديقة للطفل.  كما تم تجهيز الغرفة للسماح بتسجيل الشهادات بالفيديو لتجنب إجراء مقابلات متعددة. وقد تم أيضاً إعداد غرفة مداولة مزودة بشاشات/مرايا أحادية الاتجاه حيث يمكن لأعضاء النيابة العامة والقضاة مراقبة المقابلة. كما سيتم استخدام البث المباشر بالفيديو عبر الغرفة، حتى لا يضطر الطفل إلى دخول قاعة المحكمة.

وزارة العدل بجمهورية مصر العربية ويونيسف يفتتحان محكمة الطفل النموذجية بأبو تيج -أسيوط
يونيسف/مصر2023/إبراهيم محمد

وقد قامت وزارة العدل، بدعم من يونيسف  بتجهيز غرفة المراقبين والخبراء الاجتماعين العاملين في المحكمة حتي يتثني لهم القيام بالدور المنوط بهم.

قام المستشار ربيع قاسم / مساعد وزير العدل لقطاع أبنية المحاكم ، والقاضية أمل عمار/ مساعد وزير العدل لقطاع حقوق الإنسان والمرأة والطفل بافتتاح محكمة الطفل النموذجية بأبوتيج بأسيوط والسيد المستشار / نادي عبد الحفيظ مصطفى – رئيس محكمة شمال اسيوط الابتدائية ولفيف من قيادات وزارة العدل .

ومن جانب اليونيسف حضر الافتتاح السيدة  / دينيس أولور- رئيس قسم حماية الطفل والأستاذة / رنا يونس - مسوؤل ملف العدالة من أجل الأطفال ، والوفد المرافق لهم.

بيانات الاتصال بالفريق الإعلامي

هالة أبو خطوة
المدير الإعلامي
يونيسف مصر
بريد إلكتروني: habukhatwa@unicef.org

عن اليونيسف

نعمل في اليونيسف على تعزيز حقوق ورفاهيّة كلّ طفلٍ من خلال أيّ عمل نقوم به. بالتّعاون مع شركائنا في 190 دولة ومنطقة نقوم بترجمة التزامنا هذا إلى واقع عملي، باذلين جهداً خاصّاً للوصول إلى الأطفال الأكثر هشاشة واستقصاءً، وذلك من أجل .صالح كلّ الأطفال، وفي كلّ مكان.

للمزيد من المعلومات حول اليونيسف وما تقوم به نحو الأطفال، يمكنكم زيارة موقعنا www.unicef.org/egypt/ar