كنت تتصفح الإنترنت ومر بك شيء جعلك تشعر بعدم الارتياح أو القلق. لعله صديق من مدرستك يتم التنمر عليه، ولا تعرف ما العمل. أو لعلها رسائل أحدهم تتحول نبرتها من الودية إلى التهديد.

هناك الكثير من الأشياء التي تحبها على الإنترنت، ولكن يتم أيضاً إساءة استخدام الإنترنت وبشكل يومي، والشباب هم من يدفع الثمن.

كيف نجعل الإنترنت مكاناً أكثر أماناً للجميع؟ إليك ما يمكنك فعله اليوم:

      • شارك مقاطع الفيديو هذه للتوعية بالأمان على الإنترنت ولتجعل أصدقاءك يتحدثون عن الأمر.
      • شاركنا نصائحك للبقاء آمناً على الانترنت — ونحن سنشارك بدورنا أفضل النصائح التي تصلنا مع العالم بأسره.
      • تحقق من الإعدادات وكلمات المرور الخاصة بك: هل كلمة المرور الخاصة بك هي 12345؟ هل شاركتها مع صديق؟  من يمكنه الاطلاع على منشوراتك؟ متى آخر مرة قمت فيها بمراجعة إعدادات الخصوصية؟
      • تذكر، الأمر يبدأ من عندك! لا تنشر الشائعات أو تشارك القصص أو الصور المؤذية أو المحرجة. ما قد تحسبه نكتة غير مؤذية قد يكون مؤلماً جداً للآخرين.
لنعمل معاً من أجل #القضاء_على_العنف على الإنترنت.


 

شارك

فكر قبل أن تقبل الطلب

قبل قبول طلب الصداقة، يجب أن تنظر إلى الملف الشخصي - وتعرف من هو هذا الشخص. تذكر: أحياناً يتظاهر الناس بأنهم آخرون، ومن الصعب معرفة ما إذا كانوا يقولون الحقيقة.
 
هل لديكما أصدقاء مشتركون؟ هل أنتما من نفس المدينة؟ لا تشعر بالضغط لقبول طلبات صداقة عشوائية. تحقق من إعدادات الخصوصية حتى لا يرى الأشخاص الذين لا تعرفهم أي معلومات لا تريد لهم أن يروها.

 

فكر قبل أن ترسل

لا تنشر الشائعات أو تشارك قصصاً أو صوراً مؤذية أو محرجة. ما قد يبدو كنكتة غير مؤذية لشخص يمكن أن يكون مؤلماً للغاية لآخرين.
 
فكر مرتين قبل النقر على "إرسال"، خاصةً إذا كنت مستاءً أو غاضباً. بعد مشاركة رسالة أو صورة أو مقطع فيديو، من الصعب التحكم فيما يحدث لها. إن إزالتها أمر مستحيل تقريباً.

وتذكر أن لديك الحق في الخصوصية - وكذلك الآخرون لديهم. ليس من المقبول تسجيل الدخول إلى حسابات الآخرين، أو استخدام هواتفهم دون إذن منهم.

فكر قبل أن تشارك

يمكنك تغيير إعدادات الخصوصية على منصات وسائطك الاجتماعية لمساعدتك في التحكم فيمن يرى معلوماتك - وجميع الأماكن التي تم تسجيل الدخول فيها.
 
فكر ملياً فيما تشاركه ومع من. لا تشارك المعلومات الشخصية، مثل عنوانك أو رقم هاتفك أو تفاصيل حسابك المصرفي. وبالتأكيد لا تشارك كلمات السر الخاصة بك!
 
إذا كانت إعدادات الخصوصية غير آمنة، سيمكن لأي شخص الاطلاع على معلوماتك.

صفحات الإبلاغ عن إساءة الاستخدام وصفحات الأمان:

فيسبوك

تويتر

إنستاجرام

يوتيوب

سناب شات

WhatsApp

WeChat

Kik

Tumblr

YikYak

أبلغ

إذا رأيت شيئاً على وسائل التواصل الاجتماعي أزعجك أو أضرك، يمكنك الإبلاغ عنه. على العديد من منصات وسائل التواصل الاجتماعي، يمكنك الإبلاغ عن مشاركة أو صورة إذا كانت تخالف معايير معينة. وتتيح معظم منصات وسائط التواصل الاجتماعي "حظر" شخص حتى لا ترى محتواه ولا يمكنه الاتصال بك أو إرسال رسائل إليك. احصل على المزيد من المعلومات.

لا تبق مخاوفك لنفسك

إذا كنت قلقاً بشأن سلامتك أو شيء حدث لك على الإنترنت، تحدث على وجه السرعة إلى شخص بالغ تثق به. وقم بزيارة خط مساعدة الطفل الدولي للعثور على المساعدة في بدلك. كما أن العديد من البلدان لديها خط مساعدة خاص يمكنك الاتصال به مجاناً والتحدث إلى شخص يساعدك بدون أن تقدم معلومات شخصية.
 قم بتحميل هذه النصائح للبقاء آمناً على الانترنت. اطبعها وشاركها مع معلمك وزملاء صفك. السلامة على الانترنت مسؤولية الجميع. معا يمكننا #القضاء_على_العنف على الإنترنت.

اكتشف التحديات والفرص الرقمية التي تواجه الشباب