نحن بصدد تجديد الموقع الإلكتروني لمنظمة اليونيسف.
الموقع هو في مرحلة انتقالية حيث نقوم باستبدال الصفحات القديمة بالجديدة تدريجيا. شكراً على تفهمكم ونرجو أن تُكرّروا زيارة الموقع لاكتشاف الجديد.

الجمهورية العربية السورية

نجوم فرقة الغوريلاز يلتقون باليافعين اللاجئين في سورية

دعم من اليونيسف والاتحاد الأوروبي

صورة خاصة باليونيسف
© UNICEF/2010/Al-Masri
عدد من المصورين الشباب يتوضوعون لأخد صورتهم الى جانب بعض أعضاء فرقة الغوريلاز

بقلم: روب سيكسميث

دمشق، الجمهورية العربية السورية، 30 يوليو/تموز 2010 – كانت زيارة فرقة الغوريلازGorillaz إلى سورية غير اعتياددية، سورية البلد الذي لم يكن أبدا من الوجهات الأولى لفرق الروك الدولية. ومما زاد تميز هذه الزيارة كان سماح الفرقة ومنظمي الحفل لعشرين مصور فوتوغرافي يافعين من مجتمع ببيلا وريف دمشق الذي يعاني من الضغط السكاني بسبب وجود اللاجئين بالقيام بجلسة تصوير مع الفرقة في اليوم السابق للحفل.

بعد ان أثبت الفريق مهارته في تصوير الحياة اليومية والبيئة المحيطة، تم إعطاء فريق اليونيسف الشبابي مهمة ذات طابع أكثر إثارة وذللك للقاء وتصوير فرقة الغوريلاز Gorillaz ومرافتهم في البروفا التجريبة التي قامو بها في اليوم السابق لحفلهم في قلعة دمشق.

صياغة عدسة جديدة

تم تدريب المشاركين في مشروع ريفوكس( منظمة تصوير بريطانية) واليونيسف على مهارات التصوير الفوتوغرافي واستخدام التصوير كوسيلة للتعبير عن الرأي ولزيادة الوعي حول مفاهيم معينة مثل المساواة والدمج الاجتماعي وحقوق الطفل. عمل اليافعون السوريون والفلسطينون والعراقيون بجد لإنتاج مجموعة من الأعمال الفنية التي سيتم عرضها في عدة معارض لاحقة في سورية والخارج.

صورة خاصة باليونيسف
© UNICEF/2010/Mohammad
يصور مصطفى زميلته وهي تلتقط صور البروفا النهائية لفرقة الغوريلاز

بعد اطلاع  أعضاء المجموعة على أعمال فرقة غوريلاز Gorillaz، وهي الفرقة التي تصدرت قوائم الأغاني حول العالم، والتي باعت سبع ملايين نسخة من أول ألبوم لها، اتجهوا بحماس للقاء الفرقة والقيام بأولى مهام التصوير الرسمية لهم بعد ثمانية أسابيع من التدريب.. استقبلت المجموعة بحرارة من قبل Gorillaz  وحصلوا على تغطية حصرية للبروفا النهائية للحفل مما مكنهم من التعرف أيضاً على عالم الموسيقى والتصوير الفوتوغرافي.

" لم أكن أعرف حقاً من هم، ولكن فقط أحببت أن التقط صورهم". كنّا قريبين جداً من المسرح خلال الحفل" تقول غفران ضاحكة وهي إحدى المشاركات من جرمانا. "والآن بعد أن شاهدت الحفل أنا حقاً لا أصدق أنني التقيت بهم في الواقع. هناك كل هؤلاء الناس المعجبين بهم وكنت الوحيدة التي سنحت لها فرصة لقائهم بشكل شخصي والتقاط صورهم". "أحبهم الآن أيضاً"  تضيف غفران.

تجربة مشتركة

إنَّ إدراك اليافعين لأهمية ما حققوه خلال جلسة التصوير الحميمية التي قاموا بها في اليوم السابق للحفل تعززت بعد أن حضروا العرض الرائع والمميز لفرقة الروك البريطانية. أسرت الفرقة من خلال المزيج الحيوي من أساليب الموسيقى  والرسوم المتحركة الجمهور السوري الشاب المتعطش للعروض الموسيقية المتكاملة والمتعددة الأوجه.

صورة خاصة باليونيسف
© UNICEF/2010/Ahmad
حفلة فرق الروك البريطانية الغوريلاز في قلعة دمشق

"لم أر قط شيئاً كهذا كما أنني التقيت بهم شخصياً" تقول أريج. وأكد وجهة انظرها زميلها العراقي حسين، 19 عاما الذي قال "تلك الحفلة رائعة ومدهشة وجميلة جداً. عندما قلت الناس أنني التقط صوراً للفرقة لم يصدقني احد... ولكن هذه هي الحقيقة.

سواء كانوا سوريين أم لاجئين عراقيين وافدين جدد او قداما أم فلسطينيين استقروا لأجيال في دمشق جمعت الرغبة في التعبير عن نفسهم من خلال الصورة المشاركين في ورشة ريفوكس واليونيسف للتصوير الفوتوغرافي. واليوم بعد أن التقوا وصوروا أعضاء الفرقة البريطانية أصبح يجمعهم شي جديد وهو الحب لفرقة ربما كانت غير معروفة لديهم هي الغوريلاز Gorillaz
"أنَّ التقاط صورهم في البارحة كان شيئاً عظيماً لدرجة أنني كدت أن أموت من الفرحة" قال مصطفى، أحد الموهوبين الصغار وهو لاجئ من العراق. "الآن بعد هذه الحفلة، أعتقد أنني سأموت حقاً".


 

 

ابحث