نحن بصدد تجديد الموقع الإلكتروني لمنظمة اليونيسف.
الموقع هو في مرحلة انتقالية حيث نقوم باستبدال الصفحات القديمة بالجديدة تدريجيا. شكراً على تفهمكم ونرجو أن تُكرّروا زيارة الموقع لاكتشاف الجديد.

فلسطين

المجالس البلدية للأطفال تساعد على تحسين حياة الأطفال في الأرض الفلسطينية المحتلة

صورة خاصة باليونيسف
© UNICEF OPT/2005
أعضاء مجلس غزة البلدي للأطفال.

بقلم: مايكل بوسيركيو

 مدينة غزة، 23 آب/أغسطس، 2005 – فيما تقوم إسرائيل بإخلاء المستوطنات في قطاع غزة، يتعلم العديد من الفتيات والفتيان الفلسطينيين كيف يصبحون الجيل القادم من القادة في مدينة غزة.

 ففي ربيع هذا العام، أدلى أكثر من 000 18 طفل بأصواتهم في انتخابات لتشكيل مجلس بلدي للأطفال في مدينة غزة، يمثل واحداً من بين عدة مجالس مماثلة تم إنشاؤها في مختلف أنحاء الأرض الفلسطينية المحتلة. وأدّى الاقتراع إلى انتخاب 40 فتى وفتاة لعضوية المجلس الذي يمثل مجلس ظل بالنسبة لمجلس المدينة ويهدف إلى إشراك المزيد من أفراد الجيل الشاب في صنع القرار.

 وليس من السهل أن يصبح المرء عضواً فاعلاً في المجلس البلدي للأطفال. فبعد النجاح في الانتخابات، على الأعضاء أن يخضعوا لساعات من التدريب المركز حول المواضيع التي تخص الأطفال، وحول تخطيط المشاريع وتنفيذ البرامج.

صورة خاصة باليونيسف
© UNICEF OPT/2005
أدلى أكثر من 18.000 طفل بأصواتهم في الانتخابات لتشكيل مجلس بلدي الأطفال في مدينة غزة في وقت سابق من هذا العام.

إحداث تغيير إيجابي في حياة الأطفال

يجتمع أعضاء المجلس البلدي للأطفال بشكل منتظم مع المسؤولين البلديين في المدينة. كما ينظمون حملات للتوعية بحقوق الطفل ويقيمون مشاريع مجتمعية تهدف إلى تحسين حياة الأطفال. وتقدّم المشاريع المقترحة من قبلهم إلى مجلس بلدية غزة ورئيس البلدية لدراسة إمكانية تطبيقها، سواءً كان الأمر يتعلق بجمع النفايات، أو تعديل تصميم الشوارع والمتنزهات في المدينة، أو تنظيم المزيد من الأنشطة الرياضية للشباب.

يشكل الأطفال دون سن 18 عاماً ما يقارب عن 50 في المائة من مجموع السكان في الأرض الفلسطينية المحتلة، مما يجعل الحاجة إلى توفير المرافق والخدمات للفئات الشابة أكثر وضوحاً وإلحاحاً. وفي هذا الخصوص، يتيح المجلس البلدي للأطفال أرضية ممتازة لإضفاء صفة رسمية على مشاركة الأطفال في القضايا التي تهمهم. كما أنه يساعد على إضفاء حس من التمكين وإعادة الإحساس بالإستواء إلى حياة الأطفال، وذلك بعد أن أصبح حظر التجوال وإغلاق المدارس والاجتياحات العسكرية يمثل واقعاً في حياة الكثير من الفلسطينيين.

دعم منظمة اليونيسف للمجلس البلدي للأطفال

صورة خاصة باليونيسف
© UNICEF OPT/2005
عضو من المجلس البلدي للأطفال يشرح تفاصيل خطة لتمكين اليونيسف من تحسين الأنشطة الرياضية للشباب.

تعمل منظمة اليونيسف، بالتعاون مع الوكالة الكندية للتنمية الدولية، على تقديم الدعم التقني والمالي للمجالس البلدية للأطفال (مع العلم أن متوسط تكلفة إقامة مجلس بلدي واحد يبلغ حوالي 000 16 دولار). ويقوم طاقم اليونيسف برصد أنشطة مجالس الأطفال بانتظام. وقد سافر ثلاثة أعضاء من المجلس إلى دبي في وقت سابق من هذا العام، وعلى نفقة اليونيسف، للمشاركة في المؤتمر الإقليمي لأطفال وشباب المدن.

حتى شهر آب/أغسطس الجاري، ساعدت منظمة اليونيسف في إقامة ثمانية مجالس بلدية للأطفال في أنحاء مختلفة من قطاع غزة والضفة الغربية، مما أتاح الفرصة لأكثر من 300 طفل للمشاركة في مسيرة بناء دولتهم الجديدة.


 

 

فيديو

23 آب / أغسطس:
تقرير من مراسل اليونيسف جون ميمز حول مجلس غزة البلدي للأطفال.
عرض نطاق ترددي
منخفض | مرتفع
(Real player)
الصحفيون :
فيديو ذات جودة بث إذاعية
متوفر من موقع Newsmarket
 
ابحث