نحن بصدد تجديد الموقع الإلكتروني لمنظمة اليونيسف.
الموقع هو في مرحلة انتقالية حيث نقوم باستبدال الصفحات القديمة بالجديدة تدريجيا. شكراً على تفهمكم ونرجو أن تُكرّروا زيارة الموقع لاكتشاف الجديد.

العراق

خط الأخبار

تسجيل أهداف للسلام في العراق
كويا، العراق، 11 أبريل 2017 - مجموعة من الأطفال يركضون على أرض الملعب. الهتافات والصفارات تملأ أجواء الربيع الدافئة، بينما يأخذ الفريق الأول طريقه إلى الساحة.

تفتح المدارس أبوابها مجدداً بعد أعوام من النزاع ويعود الأمل إلى الفلوجة
الفلوجة، العراق، 27 كانون الأول/ديسمبر 2016 – جدران الفلوجة مشوّهة بثقوب الرصاص.  فقد فر 85،000 شخصاً من المدينة عندما تساقطت القنابل على منازلهم في معركة استعادة ما يسمى بالدولة الإسلامية/داعش للمدينة.  وكان العديد من الأشخاص الآخرين قد فروا في وقت سابق.

أول قافلة مشتركة بين الوكالات بقيادة اليونيسف تصل الى الموصل
الموصل، العراق، 15 تشرين الثاني / نوفمبر 2016 - كنت اتحدث مع مريم ذات العشر سنوات عندما انفجر صاروخ الى يسارنا. كان بعيدًا ولكن الصوت كان قويًا مما جعلني أقفز.

الأطفال النازحون في العراق يروون حكاياتهم
مخيم ديبكة/أربيل، 24 تشرين الأول 2016 – ثمة أكثر من 16,000 طفل في مخيم ديبكة، ممن نزحوا من مناطق مختلفة في شمال العراق. عاش العديد منهم تحت حكم ما يسمى بالدولة الاسلامية وكانوا قد قطعوا المسافات سيراً على الأقدام لساعات طويلة مع عائلاتهم ليصلوا الى بر الأمان. عندما زرنا المخيم خلال هذا الأسبوع لتفقد أوضاع المدرسة ومراكز التلقيحات والمساحات صديقة الطفل، سارع الأطفال إلينا يمسكون بأيدينا للفت انتباهنا، وهم يتكلمون دون انقطاع. لقد آن الأوان لكي نستمع إليهم، وهذه بعض من رواياتهم.

بداية صحية للأطفال المولودين في مخيمات اللاجئين في العراق
مخيم ديباكة، إقليم كردستان، 16 سبتمبر/أيلول 2016 –صباحَ يوم في أواخر الصيف، يعجّ مخيم ديباكة بالبشر. أنشئ المخيم لكي يستوعب إقامة 5000 فرد، ولكن تعداد السكان زاد إلى أكثر من 36000 في أقل من ستة أشهر مع زيادة النزوح من القرى والبلدات القريبة من الموصل.

الاستعداد للطوفان، بناء مخيم في العراق بسرعة ومن الصفر
ديبكة، العراق، 9 أغسطس/آب 2016 – على أطراف قرية مغبرة في العراق، تظهر مدينة الى حيز الوجود. يصل مئات الأشخاص الى مخيم ديبكة للنازحين كل يوم.

المساعدات النقدية تساعد الأطفال السوريين في العراق على العودة مجدداً إلى مقاعد الدراسة
إربيل، العراق، 27 حزيران/ يونيو 2016 - "عند وصولها، كانت إسراء قد تخلّفت عن الدراسة لمدة عام كامل"،  قال سروان، نائب المدير في مدرسة تارين، الذي استدرك: "لكنها تلميذة نجيبة جداً، وإنه لمن الجيّد أنها استطاعت العودة مجدداً إلى مقاعد الدراسة".

فتى عراقي يستخدم موهبته وحماسه ليواجه حياة غير عادلة
أربيل، العراق، 25/11/2015 – "أحب موسيقى الراب، وأستطيع من خلالها أن أعبر عن نفسي وأوصل رسالة للعالم. أستطيع أن أصرخ وأتكلم بصوت عال، ولكن في ذات الوقت الموسيقى مفيدة ويمكن أن تساعد الناس".

في العراق ... خطوات من أجل القضاء على الكوليرا
دهوك، العراق، 9/11/ 2015 – يطلب إلهاني من مجموعة من الطلاب المتحمسين الجلوس في دائرة في مخيم دوميز للاجئين في دهوك، شمال العراق.

المساحات الصديقة للطفل تساعد على التعافي في العراق
محافظة الدهوك، العراق، 28/10/2015 – لا يتجاوز عمر باسمة* التسعة السنوات، ولكنها عاشت محنا لا يجب أن يتعرض لها أي طفل في حياته أبدا. فبعد أن سيطرت المجموعات المسلحة على قضاء سنجار في العراق في آب الماضي، وقعت باسمة وأسرتها في الأسر لشهور. وبعدها تم إطلاق سراح باسمة وخالتها، ولكنها لا تعرف ما حل بوالدتها ووالدها وأختها وأخويها الذين لا زالوا مفقودين.

في العراق... فريق في الملعب وخارجه
دهوك، العراق، 16/9/2015 - شباب من مختلف أنحاء العراق، من ديانات وإثنيات مختلفة، شباب لا يستطيعون الاتفاق على من هو أفضل لاعب كرة قدم في العالم.

توصيل المياه لأعلى الهضبة في العراق
قاشفار، العراق، 9/6/2015 – واجه مسؤولو برنامج اليونيسف للمياه والصرف الصحي والنظافة العامة، في هضبة عالية تقع قرب مدينة دهوك، في إقليم كوردستان العراق، معضلة: حيث تعيش 25 أسرة مهجرة في مبان غير مكتملة البناء، ولا تستطيع الوصول للمياه النظيفة.

في العراق، الماء يجلب الإغاثة
أربيل، العراق، حزيران 2015 - تقول هديجة وهي تجلس خارج خيمتها مع أحفادها الثلاثة: "الوضع صعب للغاية".

إنشاء مساحات آمنة لأطفال مهجري العراق
قراقوش، العراق، 11/5/2015 - تسمع هناك صوت حفيف المكنسة فوق الأرض الإسمنتية، وصوت  ثرثرة خافتة، كما تسمع صوت جلي الصحون بفرشاة خشنة، وصوت اصطدام كرة قدم بالحائط.

بعد هربهم من العنف، أطفال العراق يواجهون برد الشتاء القارس
مانكيش، العراق، 28 تشرين الأول 2014 - عندما تعرضت قريتها الواقعة قرب جبال سنجار للهجوم الصيف الماضي، هربت زينب، ذات الأحد عشر عاما، مع عائلتها إلى منطقة كوردستان العراق، التي التجأ الكثير من العراقيين والسوريين إليها هربا من الاقتتال العنيف الذي ألقى بوطأته على المدنيين.

الوصول إلى الأطفال في العراق

فتاة عراقية نازحة تحلم بدارها، وسط مجموعات من النازحين في مدرسة
سنجار، العراق، 22 يوليو/تموز 2014 - مدرسة ظريفة أوسي، حيث تعيش مروة الآن، بعيدة كل البعد عن مدرسة الكثبان الذهبية، التي كانت تدرس بها.

مذكرات ميدانية: لأن المدرسة لا تعلّم الفتيات فقط، بل تحميهن أيضاً
أربيل، العراق، 21 أكتوبر/تشرين الأول 2013 - تقول وارفا عن ابنتها، سيبار، 9 أعوام: "إنها ذكية جداً" وتحاول مساعدتها على تذكر الأبجدية الإنجليزية. وسيبار يمكنها فقط الوصول إلى حرف 'C'.

المتطوعون الصحيون يساعدون الأمهات وأطفالهن حديثي الولادة في مخيم كاورغوسك للاجئين، بالعراق
أربيل، العراق، 18 أكتوبر/تشرين الأول 2013 - بيريفان يوسف تامو، وهي لاجئة سورية، لا تزال بعيدة عن دارها. فقبل نحو شهر، عبرت الحدود العراقية، وكانت حاملاً وأوشكت على الوضع.

التعليم الثانوي ضروري للشباب السوريين حتى لا يشعرون بالضياع
أربيل، العراق، 16 أكتوبر/تشرين الأول 2013 – إن زيارة مخيم للاجئين هو تجربة شخصية جداً بالنسبة لمولد وارفا.

أم سورية لاجئة في كردستان العراق تريد شيئين فقط لبنتيها الصغيرتين - السلام والعودة إلى الوطن
أربيل، العراق، 9 أكتوبر/تشرين الأول 2013 – ابنة شيرين الصغرى اسمها آيندة، وتقول، إن اسمها يعني 'المستقبل'.

مدارس جديدة في مخيمات جديدة في إقليم كردستان العراق تجلب آمالا جديدة للاجئين السوريين
اربيل، العراق، 4 أكتوبر/تشرين الأول 2013 - لقد مر شهران تقريباً منذ أن قامت الحكومة في إقليم كردستان العراق بفتح حدودها لقبول اللاجئين الفارين من الصراع الدائر في الجمهورية العربية السورية. وقد عبر حوالي 63000 سوري الحدود منذ منتصف أغسطس/آب.

الأطفال السوريون يحضرون المدرسة التي افتتحت مؤخراً في مخيم باهركا للاجئين بالعراق، وسط غموض يحيط بالمستقبل
اربيل، العراق، 4 أكتوبر/تشرين الأول 2013 - تخيل شعورك إذا جلست بلا حراك طوال اليوم، وراءك صدمة وأمامك مستقبل غير مضمون.

برنامج مستمر لضمان التحاق الأطفال اللاجئين بالمدارس ومواصلة تعليمهم دون إنقطاع
السليمانية، العراق، 17 سبتمبر/أيلول 2013 – الحرارة تزيد على 40 درجة مئوية في مخيم أربات الجديد للاجئين في شمال العراق. ولكن الحرارة لم تمنع عشرات الأطفال الصغار من اللاجئين السوريين من أن يصطفوا لأجل شيء يتطلعون إليه بشغف – وهو اليوم الأول من المدرسة.

حماية الأطفال في مخيم دوميز للاجئين بالعراق
مخيم دوميز، العراق، 27 يونيو/حزيران 2013 – يجب أن تقود سيارتك عبر الجبال التي تحيط بمدينة دهوك، ثم يبدأ مخيم دوميز للاجئين في الظهور أمامك – إنه مجتمع يتكون من 45000 شخص لم يكن موجوداً قبل عام واحد.

تزايد مخاطر الأمراض في مخيم الدوميز مع ارتفاع عدد سكانه من اللاجئين
الدوميز، العراق، 22 مايو/أيار 2013 - مخيم الدوميز للاجئين، الذي يقع على بعد حوالي 60 كيلومتراً من الحدود السورية، وسط مناظر طبيعية جبلية خلابة، بني في الأصل لاستيعاب 22,000 شخص. ولكنه اليوم يضم حوالي 40,000 لاجئ سوري.

حملة تحصين في مخيم الدوميز تصل إلى آلاف اللاجئين السوريين
دهوك، العراق، 29 أبريل/نيسان 2013 - تقول فتاة لإخوتها وأخواتها. وهي تحمل الأيس كريم في يدها: "لقد اخذت الحقنة لتوي، ولم أبكِ".

سفير اليونيسف كاظم الساهر: أدعوا جميع فئات المجتمع العراقي للمساعدة في تحسين حالة الأطفال
اليونيسف ترحب بفخر بالسيد كاظم الساهر وعودته للعراق كسفير للمنظمة و لخمسة عشر مليون طفل و يافع عراقي. أن تَعهُد السيد الساهر بتوظيف وقته و طاقته و موهبته لتسليط الضوء على أحتياجات أطفال العراق هو تعهد متميز و سوف يُسهِم في تحسين حياة الأطفال. إن اليونيسف في غاية الأمتنان لتفانيه و تعاطفه مع أطفال العراق

سفير اليونيسف الجديد في العراق كاظم الساهر يسلط الضوء على احتياجات الأطفال الأكثر حرماناً
بغداد، العراق، 9 مايو/أيار 2011 - تم اليوم تعيين المطرب العراقي، كاظم الساهر، صاحب الشهرة العالمية كواحد من أعظم الموسيقيين العرب المعاصرين، في منصب أول سفير لليونيسف في العراق. وبعد عودته إلى العراق للمرة الأولى منذ 14 عاماً، سلط السيد الساهر الضوء على ضرورة التركيز على الإنصاف بالنسبة لأطفال العراق المحرومين.

العراق يكمل الأسبوع الوطني للتطعيم لأول مرة في تاريخه
بغداد، العراق، 6 مايو 2010 – على خلفية صعبة من النزاعات وانعدام الأمن، تم تحقيق مكاسب هامة في الأسبوع الوطني للتطعيم لأول مرة في تاريخ العراق. استهدفت الحملة حوالي 15 مليون طفل عراقي تحت سن الخامسة – العديد منهم يتلقون التطعيمات للمرة الأولى على الإطلاق – وأدت إلى زيادة الوعي والتثقيف الصحي.

اليونيسف والحكومة العراقية تضعان استراتيجية لإنقاذ حياة الأطفال وتحسينها
بغداد، العراق، 10 آذار/مارس 2010 - عقد مكتب اليونيسف في العراق مؤخراً اجتماعاً استراتيجياً مع نظرائه الرسميين في بغداد لتحديد موضوع ومعالم برنامج التعاون القطري مع حكومة العراق للمكتب للفترة 2011 – 2014.

المشاهير يحتفلون مع الأطفال بحقوق الطفل في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا
عمان، الأردن، 23 تشرين الثاني/نوفمبر 2009 ـ بدأ الأمر بفكرة مثيرة؛ وهي إشراك نجوم الفن في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في تقديم رسالة موحدة عن حقوق الطفل ـ وستكون هذه الرسالة بحق بمثابة دعوة إيجابية صادرة عن هذه المنطقة التي تتناولها الأخبار دائماً، ولكن لأسباب مختلفة.

أماكن ملائمة للأطفال تجلب الأمل لأطفال اللاجئين العراقيين في سورية
دمشق، سورية، 10 شباط/ فبراير 2009 - بوجود ما يصل إلى  1.5 مليون لاجئ عراقي في سورية، ‏فإن توفير الاحتياجات الأساسية للذين تركوا كل شيء وراءهم في بلدهم الذي مزقته الحرب يعتبر صراعاً ‏حقيقياً. وفي هذا السياق، يمكن تجاهل الاحتياجات الخاصة بالأطفال.

مخرج سينمائي عراقي شاب يفوز بجائزة ‏‎'OneMinutesJr.'‎
أمستردام، هولندا، 11 كانون الأول/ديسمبر 2008 - محمد ماجد الغزالي، البالغ من العمر 15 عاماً، ‏عراقي يعيش حالياً في الأردن.

اليونيسف وشركة نوكيا تتعاونان من أجل إعادة بناء ثماني مدارس في العراق ‏
عمان، الأردن، 20 تشرين الأول/أكتوبر 2008 بدأت شركة نوكيا لاتصالات الهاتف النقال واليونيسف شراكة ‏فريدة من نوعها تجمع بين القطاعين العام والخاص من أجل الأطفال في العراق لإعادة بناء ثماني مدارس ‏ابتدائية تضررت نتيجة النزاع والتشرد والفقر. ‏

‏'ما بعد الكتب المدرسية' - سلسلة مدونات صوتية عن التعليم في حالات الطوارئ‏
نيويورك، الولايات المتحدة الأمريكية، 15 أيلول / سبتمبر 2008 - لا يزال الصراع المستمر ‏في العراق يخلف أثره المدمر على الأطفال والمدارس. فقد أجبر الصراع الدائر المعلمين على ‏ترك مهنة التعليم والفرار بسبب انعدام الأمن والعنف، وإبقاء الطلاب في المنزل، وفي بعض ‏الحالات أبقى المدارس مغلقة تماما.

أطفال عراقيون يروون قصصهم بواسطة الموسيقى في الحدث الذي أقيم في جنيف برعاية اليونيسف
جنيف، سويسرا، 1 تموز/يوليه 2008 – معزوفة افتتاحية لكونشرتو على البيانو تجلب لمسة من ضوء الشمس إلى سماء جنيف الصيفية الغائمة. ويلتفت المارون قرب قصر الأمم الشهير في المدينة ليستمعوا إلى لمحة من الموسيقى.

اليونيسف في العراق تساعد على إعادة تأهيل الأطفال في مدينة الصدر بعد أعمال العنف الشديدة
نيويورك، الولايات المتحدة الأمريكية، 20 حزيران/يونيه 2008. خلّفت أعمال العنف الشديدة التي اندلعت مؤخراً والتي استمرت أربعين يوماً أثراً بالغاً على نحو مليون طفل في مدينة الصدر التي يقطنها 2.5 مليون عراقي في العاصمة بغداد. وخلال شهري نيسان /أبريل وأيار/مايو، تحولت شوارع الحي الواسع إلى ساحة معارك – مما أُرغم الأطفال على المكوث في بيوتهم، ولم يتمكنوا من الحصول على المياه، والذهاب إلى المدرسة، أو الخروج للعب.

بعد أعمال العنف، العمل من أجل إصلاح الأضرار التي لحقت بمدارس الأطفال وبناء الثقة
عمان، الأردن، 23 أيار/مايو 2008 – كانت التلميذات يشغلن مدرسة بغداد الابتدائية للبنات في مدينة الصدر بالعراق لمدة بضعة أشهر قبل أن تندلع اشتباكات عنيفة بين القوات العسكرية والميليشيات في المنطقة.

الممثلة الخاصة للأطفال والنزاعات المسلحة تحثّ على العمل لحماية حقوق الطفل
نيويورك، الولايات المتحدة الأمريكية، 2 أيار/مايو 2008 – دعت الممثلة الخاصة للأمم المتحدة للأطفال والنزاعات المسلحة، راديكا كوماراسوامي، إلى اتخاذ إجراءات فورية لتحسين حياة الأطفال العراقيين

أعمال العنف في العراق تحدث صدعاً في حياة الناس والتعليم
عمان، الأردن، 21 نيسان/أبريل 2008 - خلال الأسبوعين الأخيرين، وقعت الأسر في البصرة ومدينة الصدر في بغداد في غمرة أكثر الأحداث عنفاً في تاريخ العراق الحديث. فبينما حشدت قوات الأمن العراقية قواتها ضد الميليشيات، أدت الاشتباكات الواسعة وفرض حظر التجول إلى شح الماء ونقص الغذاء والإمدادات الطبية، واضطرت الأسر إلى المكوث داخل بيوتها.

اليونيسف تستجيب إلى حاجة السكان الماسة إلى المياه خلال الأزمة في البصرة
البصرة، العراق، 31 آذار/مارس 2008 – بالنسبة لطفل عراقي يعيش في مدينة أصابها الشلل التام بسبب أعمال العنف، كان وصول صهريج ماء تابع لليونيسف إلى شوارعهم معجزه غير متوقعة. إذ اصطفت الأسر العطشى مدة ساعتين كاملتين كي تتمكن من ملء أكبر قدر ممكن من الأوعية. وكانت هذه المياه بالنسبة لبعضهم، أول مياه عذبة يرونها منذ أيام عديدة.

أزمة المياه والصرف الصحي في العراق تضيف إلى الأخطار التي يواجهها الأطفال والأسر
بمناسبة اليوم العالمي للمياه، 20 آذار/مارس 2008، ترّكز اليونيسف على أهمية الصرف الصحي والنظافة العامة للتوصل إلى الأهداف العالمية للمياه المأمونة. ويأتي هذا التقرير في سلسلة من التقارير ذات الصلة.

اليونيسف تناشد تقديم 37 مليون دولار لإنقاذ الأطفال العراقيين الضعفاء
عمان، الأردن، 12 شباط/فبراير 2008 – شهد أطفال العراق هدوءاً طفيفاً في أعمال العنف وعدم الاستقرار خلال عام 2007. إلا أن المساعدة قد تكون قادمة، إذ سيطلق غداً نداء موحد من أجل العراق لمساعدة المنظمات الإنسانية للاستجابة للمعاناة الواسعة النطاق والحرمان.

يتبادل الأطفال العراقيون خبراتهم في إنتاج فيلم عن أصدقاء فرقّهم الصراع
نيويورك، الولايات المتحدة الأمريكية، 3 كانون الثاني/يناير 2008 - حتى في خضم التحديات الأمنية اليومية التي يواجهها الأطفال في العراق، تمكنت مجموعة من الشبان في إيجاد وسيلة لتصوير فيلم قصير مؤثّر عن الحياة في بغداد.

الأطفال العراقيون يحتفلون بعودتهم إلى المدرسة
عمان، الأردن، 9 تشرين الأول / أكتوبر 2007 – إن اليوم الأول من عودة تلاميذ مدرسة الأمل الابتدائية في بغداد إلى المدرسة هو فرصة تدعوهم للاحتفال. إذ أخذ الأطفال يصيحون فرحين عندما رأوا أصدقاءهم القدامى. فقد عاد الملعب، الذي كان عارياً وخالياً طوال فترة العطلة الصيفية، ليمتلئ بالألوان والأصوات.

الحملة الوطنية لمكافحة شلل الأطفال تقدم قطرات من الأمل في غمرة انعدام الأمن في العراق
عمان، الأردن، 28 أيلول / سبتمبر 2007 – في الوقت الذي تجري فيه أولى أيام حملة التحصين الوطنية في العراق لعام 2007، تتضافر جهود أكثر من 000 20 ممارس تطعيم متنقل لتلقيح خمسة ملايين طفل عراقي دون سن الخامسة بلقاح شلل الأطفال.

وقف تفشي الكوليرا في العراق
عمان، الأردن، 25 أيلول/ سبتمبر 2007 - إنها الأنباء التي طالما كان يخشى الكثيرون سماعها طوال فصل الصيف. ففي 14 آب/ أغسطس، تم التأكد من أن حالة الرجل الذي أصيب بإسهال حاد في مدينة كركوك شمال العراق، هي الكوليرا.

قصة الطفلة عفراء: استعادة طفولة ضائعة في شوارع بغداد
عمان، الأردن، 30 آب / أغسطس 2007 – لم تكد عفراء وشقيقها بلال يبلغان سن المراهقة حتى تُركا ليتدبرا أمرهما بنفسيهما في شوارع بغداد. خجولان ولا يزال الأخ والأخت الصغيران، الخجولين والمحرجين، يحملان ندوب انفصالهما المخيف عن أسرتهما.

الصحافة الصديقة للطفل تمنح الشباب صوتاً في العراق
عمان، الأردن، 29 حزيران/يونيه 2007 – يختلف برنامج محمد التلفزيوني، "صباح الخير يا موصل" عن معظم البرامج الإخبارية العراقية. ولإحداث توازن بين التقارير اليومية الكئيبة عن التفجيرات وأعمال العنف، يحاول محمد، 28 سنة، أن يركّز على شيء جديد، ألا وهو - حياة الأطفال.

جلالة الملكة رانيا، ملكة الأردن، تعلن دعوة اليونيسف العالمية للعمل على تقديم العون للأطفال العراقيين
نيويورك، الولايات المتحدة، 23 أيار/مايو 2007 – في معظم الأحوال، تتحمل النساء والأطفال العبء الأكبر من الاضطرابات وأعمال العنف الناجمة عن الصراع. وكان هذا هو الحال في العراق منذ اندلاع الحرب فيه في عام 2003. إلا أن أوضاع الأطفال تدهورت كثيراً في السنة الماضية، ووصلت إلى ما تعتبره اليونيسف نقطة حرجة. ولهذا السبب، أصدرت اليونيسف نداء عالمياً للعمل، وتقديم العون لوضع حد للأوضاع التي تزداد سوءاً.

يوم في حياة امرأة تشارك في حملة التحصين في العراق
محافظة ميسان، العراق، 23 نيسان/ أبريل 2007 – إنني ألّقح الأطفال منذ 15 سنة، لكن لم تمر علينا أوقات عصيبة مثل الآن. وأنا جزء من حملة التلقيح الضخمة التي ستجري خلال الأسبوعين القادمين.

رغم الأخطار، أمّ عراقية عازمة على أن تتعلّم وأن تعلّم أطفالها
نيويورك، الولايات المتحدة الأمريكية، 28 آذار/ مارس 2007 - ندى، 40 سنة، تعيش في بغداد مع زوجها وأطفالهما الأربعة – صبيان وابنتان - جميعهم في عمر الدراسة. "إن حياتنا صعبة"، تقول ندى (ليس هذا اسمها الحقيقي) لإذاعة اليونيسف في مقابلة هاتفية.

عدم توّفر المياه النقية في بغداد يعرّض صحة أكثر الأطفال حرماناً للخطر
عمّان، الأردن، 21 آذار/ مارس 2007 – بالنسبة لآلاف العراقيين الذين يعيشون في حجرات مبنية بطريقة عشوائية في حي سبع قصور الفقير في بغداد، يكاد العثور على مياه شرب نقية يكون أمراً مستحيلاً. إذ لا تتوفر في المنطقة سوى بضعة أنابيب لإمداد المياه التي تزود بها البلدية، والتي أعطب العديد منها أو أنها أصبحت ملوثة.

فتاة شُرِّدت مع أسرتها في شمال العراق تحلم بالتعليم
نيويورك، الولايات المتحدة الأمريكية، 19 آذار/ مارس 2007 – لم تذهب شيلان، 14 سنة، إلى المدرسة في حياتها. كما لم تذهب أيّ من أخواتها السبعة الأكبر سناً إلى المدرسة. وهي من أسرة كردية مشردة منذ عقدين، منذ اندلاع الحرب العراقية الإيرانية.

امرأة عراقية شابّة تتاح لها فرصة ثانية للتعلّم
واسط، العراق، 7 آذار/ مارس 2007 - في قاعة دروس صغيرة في جنوب العراق، ريم (هذا ليس اسمها الحقيقي)، 22 سنة، منكبّة على قراءة كتبها. ومع أن الهواء الخانق يجعل تركيزها صعباً، فهي عازمة على إنهاء الدرس. وهي تعرف أن الساعات القليلة التي تمضيها هنا قد تقرّر مسيرة حياتها.

في يوم المرأة العالمي، أمّ عراقية وابنتها التي تواصل تعليمها رغم الظروف الصعبة
نيويورك، الولايات المتحدة الأمريكية، 7 آذار/ مارس 2007 – اليوم مع الاحتفال باليوم العالمي للمرأة ومع اقتراب لجنة وضع المرأة من اختتام أشغالها في الأمم المتحدة، لا زالت النساء والفتيات في جميع أنحاء العالم تواصلن كفاحهن من أجل توفير لقمة العيش والحصول على تعليم والشعور بالأمان. والعراق من بين دول العالم التي تصل فيها هذه التحديات إلى ذروتها إذ أن العنف يكاد يصبح من الأمور العادية.

حملة إعادة بناء وتأهيل المدارس تنشئ محاور للاستقرار في العراق
نيويورك، الولايات المتحدة الأمريكية، 15 شباط / فبراير 2007، أصبحت المدارس تأخذ أهمية بالغة لإنشاء محاور الاستقرار داخل العراق، وذلك بفضل برنامج إصلاح تدعمه اليونيسف يرمي إلى إعادة فتح المدارس، ووقف ارتفاع نسبة تسرب الطلاب من المدارس.

تحسين رعاية الأمهات بعد الولادة وحديثي الولادة في العراق
عمان، الأردن، 30 كانون الثاني / يناير 2007 ـ كانت أشهر الحمل القليلة الأخيرة بالنسبة لنادثا، البالغة من العمر 21 عاماً، فترة مشحونة بالقلق. فقد كان لديها طفل لم يبلغ عامه الأول بعد، ويحتاج إلى رعاية فيما تستعد لاستقبال مولود آخر، لذلك فهي تشعر بالقلق بشأن الطريقة التي ستمكنها من التأقلم مع متطلبات أسرتها التي بدأ يزداد عدد أفرادها.

اليونيسف تنعي وفاة جنان جبيرو، أحد موظفيها في العراق، 1954 – 2007
عمان، الأردن، 10 كانون الثاني / يناير 2007 ـ في اليوم الأخير من عام 2006، غادر جنان جبيرو، البالغ من العمر 52 عاماً، والذي يعمل مهندساً باليونيسف، منزله في بغداد لزيارة أحد أصدقائه. ولكنه لم يتمكن أبداً من القيام بهذه الزيارة. وبعد عدة أيام، علمت أسرته وزملاؤه أنه تم العثور عليه مقتولاً بطلق ناري وهو في سيارته.

قصة سميرة: رغم المخاطر، يسعى القائمون بالتحصين جاهدين للحفاظ على العراق خالياً من شلل الأطفال
بغداد، العراق، 16 كانون الأول / ديسمبر 2006 ـ تضطلع حملة عام 2006 الوطنية الرابعة للتحصين من شلل الأطفال بالعراق هذا الأسبوع بإرسال آلاف الأفراد للقيام بالتحصين من بيت لبيت، لتحصين الأطفال أمام بيوتهم ضد شلل الأطفال.

جهود تنمية الطفولة المبكرة تسير الى الأمام رغم التحديات في العراق
عمان ، الأردن ، 20 تشرين الأول / أكتوبر 2006 - هناك تحديات كبرى تواجه تطوير سياسة وطنية عراقية فيما يتعلق ب نماء الأطفال في مرحلة مبكرة. بسبب الحالة الأمنية غير المستقرة في العراق وصعوبات ادارة البرامج القطرية لليونيسف من على بعد، وكذلك سرعة تغيّر النظراء في دوائر الحكومة.


 

 

 

 نسخة سهلة الطبع

ابحث