نحن بصدد تجديد الموقع الإلكتروني لمنظمة اليونيسف.
الموقع هو في مرحلة انتقالية حيث نقوم باستبدال الصفحات القديمة بالجديدة تدريجيا. شكراً على تفهمكم ونرجو أن تُكرّروا زيارة الموقع لاكتشاف الجديد.

اتفاقية حقوق الطفل

البروتوكول الاختياري لاتفاقية حقوق الطفل بشأن اشتراك الأطفال في المنازعات المسلحة

صورة خاصة باليونيسف
© UNICEF/ HQ04-0654/Brooks
طفل مقاتل ينظر للأراضي الريفية في أفغانستان من فوق سطح ثكنة منهار.

يقدر عدد الأطفال المشاركين في الصراعات المسلحة في العالم بنحو 300 ألف طفل, وغالباً ما تكون عواقب هذه المشاركة وخيمة.

إذ يُختطف الأطفال وبعضهم دون سن العاشرة، أو يُجندون قهراً, وقد شهد أو شارك العديد منهم في أعمال عنف لا يصدقها العقل، وغالبا ما تكون تجاه عائلاتهم ومجتمعاتهم.

وتحّث المادة 38 من الاتفاقية الحكومات على أن تتخذ الإجراءات الممكنة لضمان عدم اشتراك الأطفال دون سن الخامسة عشر بشكل مباشر في الأعمال العدائية, وتحدد الاتفاقية أيضا سن الخامسة عشره كحد أدنى للتجنيد الطوعي أو القسري في القوات المسلحة.

ويعتبر البروتوكول الاختياري المتعلق بإشراك الأطفال في الصراع المسلح الملحق باتفاقية حقوق الطفل محاولة لتعزيز تنفيذ الاتفاقية وتكثيف الحماية للأطفال أثناء الصراعات المسلحة.

ويُلزم البرتوكول الدول التي صادقت عليه "باتخاذ جميع التدابير الممكنة" لضمان عدم اشتراك أفراد قواتها المسلحة من هم دون الثامنة عشر اشتراكاً مباشراً في الأعمال العدائية.

كذلك, ينبغي على الدول رفع الحد الأدنى للتجنيد الطوعي إلى ما فوق سن الخامسة عشر. غير أن البروتوكول لم يحدد سن الثامنة عشر كحد أدنى. ومن الناحية الأخرى، يلفت البروتوكول اهتمام الدول إلى توفير حماية خاصة للأطفال دون الثامنة عشرة من أعمارهم، وعليه فهي تلتزم بتوفير الضمانات الكافية لهم وحظر التجنيد القسري أيضا لمن هم دون سن الثامنة عشر.

وينبغي على الدول الأطراف أيضا اتخاذ التدابير القانونية لحظر الجماعات المسلحة المستقلة من تجنيد وإشراك الأطفال دون سن الثامنة عشر في الصراعات.

وينبغي على الدول حال تصديقها على البروتوكول الاختياري إعلان السن المسموح به  للتجنيد الطوعي في قواتها المسلحة، بالإضافة إلى الخطوات التي تنوي اتخاذها في المستقبل لضمان حظر التجنيد الطوعي قهراً أو قسراً.

ولهذا المطلب أهمية خاصة، حيث أن البروتوكول الاختياري لم يحدد سن الثامنة عشرة كحد أدنى للتجنيد الطوعي في القوات المسلحة.

وبعد حصول البروتوكول الاختياري المتعلق بإشراك الأطفال في الصراع المسلح على التصديقات العشر اللازمة لدخوله حيز التنفيذ في شباط/ فبراير 2002 أصبح صكاً ملزماً قانوناً.

ووقعت وصادقت حالياً أكثر من 100دولة عليه. لمزيد من المعلومات عن الدول التي صدقت على البروتوكول أو انضمت إليه، انظر في " قائمة التصديق" في المربع على اليسار, وللمعلومات عن إجراءات التصديق أو الانضمام، انقر على زر " استخدام الاتفاقية لحماية حق الأطفال" في القائمة على اليسار.


 

 

ابحث