مقتل أربعة أطفال وهم في طريقهم إلى المدرسة في شمال غرب سوريا

صادر عن تيد شيبان، المدير الإقليمي لليونيسف في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا

20 تشرين الأول / أكتوبر 2021

عمّان، 20 تشرين الأول/أكتوبر 2021 - "تأكد مقتل أربعة أطفال – ثلاث فتيان وفتاة واحدة - ومعلمة أثناء توجههم إلى المدرسة صباح اليوم في هجمة على سوق في أريحا، جنوب إدلب، شمال غربي سوريا. تستمر أعداد الجرحى والقتلى من الأطفال في الازدياد.
 
"في وقت سابق من صباح اليوم تعرضت حافلة لهجمة في العاصمة دمشق. بينما وقعت الهجمة في شارع مزدحم، لم تستطع اليونيسف تأكيد إذا كان هناك أطفال بين المتأثرين.
 
"إن العنف الذي شهدته سوريا صباح اليوم ما هو إلا تذكير بأن الحرب في سوريا لم تنته بعد. إذ يستمر المدنيون، ومن بينهم العديد من الأطفال، في تحمل وطأة النزاع الضروس الذي دام أكثر من عقد من الزمن.
 
"إن الهجمات على المدنيين بما في ذلك الأطفال هي انتهاك للقانون الإنساني الدولي. يجب أن يتمكن الأطفال من الوصول إلى مدارسهم بأمان. نكرر دعواتنا لأولئك الذين يقاتلون بأن الأطفال ليسوا هدفًا. يجب حماية الاطفال في جميع الأوقات وخاصة في أوقات النزاع."

بيانات الاتصال بالفريق الإعلامي

Joe English
UNICEF New York
هاتف: +1 917 893 0692
بريد إلكتروني: jenglish@unicef.org
Juliette Touma
UNICEF Amman
هاتف: +962 79 867 4628
بريد إلكتروني: jtouma@unicef.org

عن اليونيسف

تعمل اليونيسف في بعض أكثر أماكن العالم صعوبة للوصول إلى الأطفال الأكثر حرماناً في العالم. فنحن نعمل من أجل كل طفل، في كل مكان، في أكثر من 190 بلداً وإقليماً لبناء عالم أفضل للجميع.

تابع اليونيسف على تويتر وعلى فيسبوك.