تقوم اليونيسف بتسليم الإمدادات الصحية المستعجلة التي يحتاج إليها 70 ألف شخص في قطاع غزة

منذ 30 آذار/مارس الفائت تعرض أكثر من 1000 طفل للإصابة – المرافق الصحية عاجزة عن التأقلم وسد الحاجة

16 أيار / مايو 2018
وصول شاحنتين محملتين بالإمدادات الطبية العاجلة إلى قطاع غزة
UNICEF/State of Palestine/2018
وصول شاحنتين محملتين بالإمدادات الطبية العاجلة المقدمة من طرف اليونيسف إلى قطاع غزة.

القدس الشرقية، 16 أيار/مايو 2018 - قامت اليونيسف وشركاؤها بإيصال شاحنتين محملتين بالإمدادات الطبية العاجلة إلى قطاع غزة – حيث أنّ الكمية كافية لتلبية احتياجات ما يقدر بنحو 70 ألف شخص. تشمل العقاقير والمعدات الطبية .مواداً مثل المضادات الحيوية والمحاليل الملحية والحقن اللازمة لعلاج الإصابات

منذ 30 آذار/مارس، أصيب أكثر من ألف طفل خلال أعمال عنف في قطاع غزة. الكثير من هذه الإصابات بالغة الخطورة وتنذر بخطر التأثير على حياة المصاب، ومن ضمنها التعرض لبتر الأعضاء.

أدى العنف الذي حصل مؤخراً إلى تفاقم وضع الجهاز الصحي الضعيف أصلاً في قطاع غزة، والذي أخذ ينهار بسبب انقطاع الكهرباء بشكل حرج وبسبب نقص الوقود والدواء والمعدات الطبية. تتعثر المرافق الطبية تحت ضغط المزيد من الجرحى والإصابات الناتجة عن أعمال العنف الأخيرة، والتي تشمل إصابات خطرة تهدد حياة المصاب.

أدى العنف المتزايد إلى تفاقم محنة الأطفال، والذين كانت حياتهم قد باتت ولسنوات عديدة صعبة بشكل لا يحتمل.
يجب حماية الأطفال وليس استهدافهم أو استخدامهم في أعمال العنف أو تعريضهم للخطر. مع تصاعد حالات التوتر في جميع أنحاء دولة فلسطين، فإن اليونيسف تدعو جميع الجهات الفاعلة إلى اتخاذ تدابير محددة لمنع تعرض الأطفال للضرر ولتجنب تعرضهم للإصابات.
 

###

ملاحظات إلى المحررين:
حول وضع الأطفال في دولة فلسطين:

  • يعتمد نصف أطفال قطاع غزة على المساعدات الإنسانية، يحتاج واحد من كل أربعة أطفال إلى رعاية نفسية واجتماعية. تحصل عائلات هؤلاء الأطفال على الكهرباء من 4-5 ساعات يومياً، و9 من كل 10 أفراد لا يحصلون على المياه النظيفة بشكل مباشر ومنتظم.
  •   عايش أطفال قطاع غزة في العقد الماضي ثلاث جولات كبرى من العنف.
  • يحتاج 8000 طفل و400 معلم في جميع أنحاء دولة فلسطين إلى تواجد ما يوفر الحماية أثناء مرورهم عبر نقاط التفتيش على الطريق لكي يصلوا إلى المدرسة.
  • يتعرض الأطفال في دولة فلسطين إلى العديد من أشكال العنف. وقد بلّغ أكثر من 90٪ منهم بأنهم تعرضوا للعنف في المنزل أو في المدرسة أو في الشارع.
  •  البطالة ﻣرﺗﻔﻌﺔ بشكل حاد بين الشباب: إذ تزيد نسبتها عن 40٪ ﻋﻟﯽ اﻟﺻﻌﯾد اﻟوطﻧﻲ وعن 60٪ ﻓﻲ ﻏزة.
  • على الرغم من ارتفاع نسبة الالتحاق بالتعليم الابتدائي (94٪)، فإن واحداً من بين كل 4 فتيان ما فوق سن الخامسة عشرة هو خارج المدرسة.

بيانات الاتصال بالفريق الإعلامي

Juliette Touma

UNICEF Amman

هاتف: +962 79 867 4628

Tamara Kummer

UNICEF MENA Regional Office

هاتف: +962 797 588 550

Joe English

UNICEF New York

هاتف: +1 917 893 0692

عن اليونيسف

تعمل اليونيسف في بعض أكثر أماكن العالم صعوبة للوصول إلى الأطفال الأكثر حرماناً في العالم. فنحن نعمل من أجل كل طفل، في كل مكان، في أكثر من 190 بلداً وإقليماً لبناء عالم أفضل للجميع. لمزيد من المعلومات عن اليونيسف وعملها من أجل الأطفال، يرجى زيارة الموقع الإلكتروني التالي: www.unicef.org.

تابع اليونيسف على تويتر وعلى فيسبوك.