تصريح حول تجدد الاقتتال بين قطاع غزة وإسرائيل وأثره على الأطفال

منسوب إلى خِيرْت كابالاري، المدير الإقليمي لليونيسف في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا

29 أيار / مايو 2018

عمّان، 29 أيار/ مايو 2018 – "يهدد تبادل إطلاق النار بين قطاع غزة وإسرائيل خلال الساعات ال24 الأخيرة مرة أخرى حياة ورفاهية الفتيات والفتيان. واليوم، يشهد الأطفال تباعاً في هذه المنطقة كيف أنّ العنف لا يؤدي إلّا إلى المزيد من العنف. لا ينتمي العنف إلى أي مجتمع تُحتَرَم فيه الحقوق الأساسية للأطفال.

"لا يزال الأطفال يعانون من الأَثَر العاطفي والنفسي والجسدي للعنف على مدى الأسابيع القليلة الماضية. أي شخص معنيّ وبشكل صادق بمصلحة الأطفال؛ سيفعل كلَّ ما في وسعه لوقف هذا الأمر.

"من حق جميع الأطفال أن يعيشوا طفولتهم في أمان.

"تُذَكِّر اليونيسف كافة أطراف النزاع وأية جهة فاعلة لها تأثير عليهم، بالتزاماتهم اتجاه حماية الأطفال تحت أي ظرف وإبقائهم بعيداً عن الأذى."

بيانات الاتصال بالفريق الإعلامي

Juliette Touma

UNICEF Amman

هاتف: +962 798 674 628

Lina El-Kurd

هاتف: +962-79-109-66-44

Sabrina Sidhu

UNICEF New York

هاتف: +1 917 476 1537

عن اليونيسف

تعمل اليونيسف في بعض أكثر أماكن العالم صعوبة للوصول إلى الأطفال الأكثر حرماناً في العالم. فنحن نعمل من أجل كل طفل، في كل مكان، في أكثر من 190 بلداً وإقليماً لبناء عالم أفضل للجميع. لمزيد من المعلومات عن اليونيسف وعملها من أجل الأطفال، يرجى زيارة الموقع الإلكتروني التالي: www.unicef.org.

تابع اليونيسف على تويتر وعلى فيسبوك.