الصحة

الصحة

 

الصحة

يُسجّل السودان معدلات مرتفعة ذات مغزىً مهم لوفيات الرضع والأطفال والأمهات، مع أن العديد من أسباب هذه الوفيات تعود لأمراض يمكن الوقاية منها. وتعمل منظمة اليونيسف لمعالجة الأسباب التحتية الكامنة لتفشي تلك الأمراض، بينما تقوم بتعزيز قدرات البنى / الهياكل الصحية المحلية.

ومع حلول عام 2012، ستكون منظمة اليونيسف قد ساعدت على تخفيض معدلات وفيات الرضع والأطفال والأمهات، عن طريق تحقيق نتائج أساسية تشتمل على ما يلي:

  • ضمان حصول 80 في المئة على الأقل من الأطفال دون سنّ الخامسة على الحد الأدنى من حُزَم الخدمات الصحية.
  • ضمان حصول 65 في المئة على الأقل من النساء في سنِّ الإنجاب على الحد الأدنى من حُزم خدمات صحة الأمهات.

وتشتمل الاستراتيجيات الأساسية لتحقيق هذه النتائج على ما يلي:

التحصين الإضافي

تدعم اليونيسف المزيد من التغطية التحصينية ضد الأمراض التي تصيب الأطفال والأمهات الحوامل، مثل شلل الأطفال، والحصبة، والدفتيريا، والكزاز. ويشتمل هذا الدعم أيضاً على ضمان وضع البُنى التحتية الضرورية للتحصين الروتيني الفعّال موضع التنفيذ، من خلال تركيب مرافق تخزين اللقاحات وتدريب الكوادر التي تقوم بالتحصين على سبيل المثال لا الحصر.

المبادرة التصعيدية لبقاء الأطفال على قيد الحياة والرعاية الصحية للأمهات
 
تتم المباشرة في أعمال الوقاية من أمراض الطفولة، بما فيها الإسهال، والملاريا، والحصبة، والالتهابات التنفسية الحادة، من خلال توفير نوعية محسنة من الرعاية الصحية وتطوير النشاطات المتكاملة للصحة والتغذية من خلال المبادرة المسرّعة لبقاء الطفل على قيد الحياة في السودان. وتحتوى المبادرة على حزمة من النشاطات الصحية الأساسية، بما فيها التحصين ضد الأمراض، والمكملات الغذائية من فيتامين (أ)، وتقديم الأقراص الدوائية المُزيلة للديدان، والتشجيع على ممارسة الرضاعة الطبيعية، واستخدام الملح المدعوم باليود، والتثقيف الصحي وغسل اليدين، وتوزيع الناموسيات السريرية المعالجة بالمبيدات الحشرية، والفحص التغذوي السريع ومراقبة النمو. ومن المعروف أن لجميع هذه العناصر أثراً كبيراً في تخفيض معدلات الوفيات.

ويتم إستكمال تقديم هذه الخدمات الأساسية بعملية بناء القدرات في أوساط العاملين الصحيين (الكوادر الصحية) في المجتمعات المحلية، وتقديم أساليب برامجية جديدة مثل رعاية المواليد الجدد، وتوسيع نطاق الرعاية الشاملة لطوارىء الولادة وللمواليد الجدد. ويشتمل هذا المجال الأخير على تقديم الأجهزة والمعدات وتدريب الكوادر الصحية، والوقاية من انتقال فيروس نقص المناعة البشري من الأم إلى طفلها، وتطوير مراكز التميّز لصحة الأمهات.

تطوير وتنمية السياسات والأنظمة والقدرات

يتطلب ضمانُ استدامة الإنجازات الاستثمارَ في جميع مستويات قطاع الصحة في السودان. وتدعم اليونيسف بلورة السياسات الصحية (ووضع اللمسات الأخيرة عليها) لكل من شمال السودان وجنوبه، والمساعدة في وضع المبادئ التوجيهية الفنية وسياسات المعالجة الطبية لقضايا مثل الملاريا، والأمومة الآمنة، وفيروس نقص المناعة البشري ومتلازمة نقص المناعة المكتسب (الإيدز)، والرصد الوبائي للأمراض، وأنظمة معلومات الإدارة الصحية.

 

 

unite for children