الجمهورية العربية السورية

خط الأخبار

مذكرات ميدانية: تقديم مساعدات لأسر سورية في ريف إدلب
ريف إدلب، الجمهورية العربية السورية، 6 يناير/كانون الثاني 2014 - شاركتُ مؤخراً في قافلة تابعة للأمم المتحدة لتسليم إمدادات إغاثة ملحة إلى منطقة نائية من ريف إدلب، في الجزء الشمالي الغربي من الجمهورية العربية السورية.

حملة للتحصين ضد شلل الأطفال تهدف للوصول إلى جميع الأطفال السوريين
دمشق، سوريا، 19 ديسمبر/كانون الأول 2013 – جرت مؤخراً أكبر حملة تحصين في الشرق الأوسط، وذلك بهدف تحصين أكثر من 23 مليون طفل ضد شلل الأطفال في المنطقة، بما في ذلك في الجمهورية العربية السورية، حيث تأكد ظهور 17 حالة إصابة بشلل الأطفال اعتباراً من نهاية نوفمبر/تشرين الثاني.

تدهور مستويات التعليم للأطفال السوريين "هو الأسوأ والأسرع في تاريخ المنطقة"
جنيفا / نيويورك /عمان، 13 كانون أول/ديسمبر 2013 - وفقاً لدراسة جديدة نشرت اليوم فإن تدهور مستوى تعليم الأطفال السوريين هو الأسوأ والأسرع في تاريخ المنطقة.

النوادي المدرسية تساعد الأطفال المتضررين من الصراع السوري للوصول للتعليم العلاجي
دمشق، سوريا / عمان، الأردن، 21 نوفمبر 2013 - على الرغم من التحديات غير العادية للعمل في خضم الصراع، تستوعب الأندية المدرسة التي تدعمها اليونيسف في الجمهورية العربية السورية ما يقارب من 290 ألف طفل يتم تزويدهم بالتعليم العلاجي والأنشطة الترفيهية.

حملة تحصين ضد شلل الأطفال في الأردن تركز على الأطفال السوريين اللاجئين
مخيم الزعتري، الأردن، 5 نوفمبر/تشرين الثاني 2013 - رائحة القهوة تخترق هواء مخيم الزعتري المترب والخامل. وداخل الكارفان، تجهز هناء 19 عاماً المشروب العربي القوي. بينما تلعب ابنتها آية، البالغة من العمر 18 شهراً، الكرة مع والدها.

المدير التنفيذي لليونيسف يتعهد بمواصلة دعم الأطفال السوريين اللاجئين أثناء زيارته إلى لبنان
بيروت، لبنان، 1 نوفمبر/تشرين الثاني 2013 - أثناء جلوسه تحت خيمة في كفر زبد، لبنان، تحدث المدير التنفيذي لليونيسف أنتوني ليك مع فتاة سورية مرحة اسمها نانا، تبلغ من العمر 6 أعوام.

المستلزمات المدرسية الطارئة تشجع التعلم في خضم الأزمة التعليمية المتواصلة في الجمهورية العربية السورية
دمشق، الجمهورية العربية السورية، وعمان، الأردن، 31 أكتوبر/تشرين الأول 2013 – حملة العودة إلى التعليم في الجمهورية العربية السورية وصلت إلى أكثر من 400,000 طفل متضرر من النزاع بالحقائب المدرسية والمستلزمات التعليمية.

فتاة سورية لاجئة تقول نعم للتعليم ولا للزواج المبكر
مخيم الزعتري، الأردن، 29 أكتوبر/تشرين الأول 2013 - وصلت منال* إلى مخيم الزعتري للاجئين مع والدتها، ماجدة، وأختها، ملك، البالغة من العمر 9 سنوات في ديسمبر/كانون الأول الماضي. ووصل والدها وشقيقها بعد بضعة أشهر. وبعد ذلك بوقت قصير، تمت خطبة منال البالغة من العمر 16 سنة.

المدير التنفيذي لليونيسف يلتقي بالأمهات والأطفال والأشخاص الذين يعملون من أجل توصيل الخدمات المنقذة للأرواح في سوريا
دمشق، الجمهورية العربية السورية، 29 أكتوبر/تشرين الأول 2013 - خلال زيارة استغرقت يومين إلى الجمهورية العربية السورية، أشاد المدير التنفيذي لليونيسف أنتوني ليك بجهود الشركاء الوطنيين والمجتمعات المحلية والمنظمات المحلية والمتطوعين في تقديم المساعدات الإنسانية للأطفال السوريين والنساء السوريات الأكثر عرضة للمخاطر.

حملة تحصين تهدف للوصول إلى 2.4 مليون طفل في الجمهورية العربية السورية
دمشق، الجمهورية العربية السورية، 28 أكتوبر/تشرين الأول 2013 - تعلن رحاب لتلاميذها في الصف السادس في نهاية اليوم الدراسي: "سوف تأتي الممرضات لزيارة المدرسة ولإعطائكم اللقاحات التي من شأنها حمايتكم من الأمراض." إنه مشهد يتكرر في آلاف الفصول في جميع أنحاء الجمهورية العربية السورية قبل بدء حملة التطعيم.

إستمرار الدراسة في خضم إستمرار الإضطرابات بالجمهورية العربية السورية
دمشق، الجمهورية العربية السورية، 25 أكتوبر/تشرين الأول 2013 – في الصباح، تنتظر وداد، 19 عاماً، بفارغ الصبر وصول دعاء، 18 عاماً، في زقاق خارج منزلها.

مذكرات ميدانية: لأن المدرسة لا تعلّم الفتيات فقط، بل تحميهن أيضاً
أربيل، العراق، 21 أكتوبر/تشرين الأول 2013 - تقول وارفا عن ابنتها، سيبار، 9 أعوام: "إنها ذكية جداً" وتحاول مساعدتها على تذكر الأبجدية الإنجليزية. وسيبار يمكنها فقط الوصول إلى حرف 'C'.

المتطوعون الصحيون يساعدون الأمهات وأطفالهن حديثي الولادة في مخيم كاورغوسك للاجئين، بالعراق
أربيل، العراق، 18 أكتوبر/تشرين الأول 2013 - بيريفان يوسف تامو، وهي لاجئة سورية، لا تزال بعيدة عن دارها. فقبل نحو شهر، عبرت الحدود العراقية، وكانت حاملاً وأوشكت على الوضع.

التعليم الثانوي ضروري للشباب السوريين حتى لا يشعرون بالضياع
أربيل، العراق، 16 أكتوبر/تشرين الأول 2013 – إن زيارة مخيم للاجئين هو تجربة شخصية جداً بالنسبة لمولد وارفا.

مذكرات ميدانية من سوريا: 400,000 شخص محاصرون في أحدث تصاعد للصراع
دمشق، الجمهورية العربية السورية، 14 أكتوبر/تشرين الأول 2013 – يسود هدوء غريب في ضاحية الواعر، وهي ضاحية خارج حمص، بينما كنا ندخل المنطقة التي تضم حوالي 400,000 شخص محاصرين وسط الصراع.

أم سورية لاجئة في كردستان العراق تريد شيئين فقط لبنتيها الصغيرتين - السلام والعودة إلى الوطن
أربيل، العراق، 9 أكتوبر/تشرين الأول 2013 – ابنة شيرين الصغرى اسمها آيندة، وتقول، إن اسمها يعني 'المستقبل'.

مدارس جديدة في مخيمات جديدة في إقليم كردستان العراق تجلب آمالا جديدة للاجئين السوريين
اربيل، العراق، 4 أكتوبر/تشرين الأول 2013 - لقد مر شهران تقريباً منذ أن قامت الحكومة في إقليم كردستان العراق بفتح حدودها لقبول اللاجئين الفارين من الصراع الدائر في الجمهورية العربية السورية. وقد عبر حوالي 63000 سوري الحدود منذ منتصف أغسطس/آب.

الأطفال السوريون يحضرون المدرسة التي افتتحت مؤخراً في مخيم باهركا للاجئين بالعراق، وسط غموض يحيط بالمستقبل
اربيل، العراق، 4 أكتوبر/تشرين الأول 2013 - تخيل شعورك إذا جلست بلا حراك طوال اليوم، وراءك صدمة وأمامك مستقبل غير مضمون.

الإحتياجات التعليمية للأطفال السوريين ملحة والنقص في التمويل حاد
نيويورك، الولايات المتحدة الأمريكية، 24 سبتمبر/أيلول 2013 - من بين الفعاليات المندرجة على جدول أعمال مبعوث الأمم المتحدة الخاص للتعليم العالمي، ورئيس الوزراء السابق للمملكة المتحدة لبريطانيا العظمى بريطانيا وأيرلندا الشمالية، غوردون براون، خلال الدورة الثامنة والستين للجمعية العامة للأمم المتحدة، مائدة مستديرة لمناقشة الاحتياجات التعليمية للأطفال السوريين اللاجئين في لبنان.

اليونيسف وشركاؤها يعملون على تحديد وحماية الأطفال السوريين الذين قاموا وحدهم برحلة محفوفة بالمخاطر إلى مخيم الزعتري
مخيم الزعتري للاجئين، الأردن، 17 سبتمبر/أيلول 2013 - في مركز حماية للأطفال السوريين الذين يصلون إلى مخيم الزعتري اللاجئين وحدهم، يبتسم أحمد*، البالغ من العمر 12 عاماً، ويفرك عينيه المتورمتين.

دعم حيوي في مواجهة احتياجات ضخمة في درعا بالجمهورية العربية السورية
درعا، الجمهورية العربية السورية، 18 سبتمبر/أيلول 2013 – كنت عضواً في فريق اليونيسف الذي شارك مع خمس وكالات أخرى من الأمم المتحدة في بعثة لتقييم الاحتياجات الإنسانية في الجزء الجنوبي من الجمهورية العربية السورية. وكان الهدف هو تقييم الوضع في درعا، وتقديم الإمدادات الطارئة والاجتماع مع الوكالات الشريكة.

برنامج مستمر لضمان التحاق الأطفال اللاجئين بالمدارس ومواصلة تعليمهم دون إنقطاع
السليمانية، العراق، 17 سبتمبر/أيلول 2013 – الحرارة تزيد على 40 درجة مئوية في مخيم أربات الجديد للاجئين في شمال العراق. ولكن الحرارة لم تمنع عشرات الأطفال الصغار من اللاجئين السوريين من أن يصطفوا لأجل شيء يتطلعون إليه بشغف – وهو اليوم الأول من المدرسة.

الطلاب يشجعون التعليم في مخيم الزعتري، بالأردن
مخيم الزعتري، الأردن، 12 سبتمبر/أيلول 2013 - تخطو مجموعة من الفتيات الصغيرات بنشاط كبير للخروج من بوابات المدرسة مع إحساس بالهدف. إن العام الدراسي الجديد في بدايته، وهن في مهمة لتشجيع أقرانهن على العودة إلى المدرسة.

مساعدة الأطفال السوريين النازحين في التأقلم مع الصراع
طرطوس الجمهورية العربية السورية، 10 سبتمبر/أيلول 2013 - في منطقة جبلية هادئة من ريف طرطوس، يبدو القتال والدمار اللذان يؤثران على أجزاء أخرى من الجمهورية العربية السورية بعيدين.

أحد موظفي اليونيسف يقول إن الأطفال السوريين يحتاجوننا اليوم

نضال أسرة واحدة، يتردد عبر المنطقة
إربد، الأردن، 21 أغسطس/آب 2013 - كل يوم هو معاناة من أجل البقاء على قيد الحياة بالنسبة لنورا ومحمد وأطفالهما الستة، فهم لاجئون فارون من العنف المتواصل في الجمهورية العربية السورية. ولا يذهب أي من أبنائهما إلى المدرسة، كما أن ابنهما البالغ من العمر 15 سنة يعمل للمساعدة في إعالة الأسرة.

آية - طفلة واحدة من مليون طفل سوري لاجئ
سهل البقاع، لبنان، 22 أغسطس/آب 2013 – آية فتاة ذات ابتسامة جذابة. وهي مليئة بالحياة وتحب اللعب وموهوبة. لم تذهب آية، البالغة من العمر ثماني سنوات، إلى المدرسة منذ عامين، وهي حريصة على التعلم.

حالة طوارئ في خضم حالة الطوارئ في لبنان
بيروت، لبنان، 2 يوليو/تموز 2013 - في مستوطنة نائية واقعة في شمال لبنان، تقع على بعد بضعة كيلومترات من الحدود السورية، تملأ صرخات الأطفال الرضع الأجواء.

حماية الأطفال في مخيم دوميز للاجئين بالعراق
مخيم دوميز، العراق، 27 يونيو/حزيران 2013 – يجب أن تقود سيارتك عبر الجبال التي تحيط بمدينة دهوك، ثم يبدأ مخيم دوميز للاجئين في الظهور أمامك – إنه مجتمع يتكون من 45000 شخص لم يكن موجوداً قبل عام واحد.

حملة للوقاية من الأمراض بالتزامن مع ارتفاع درجات الحرارة في مخيم الزعتري للاجئين بالأردن
عمان، الأردن، 24 يونيو/ 2013 – يتصبب العرق على وجه محمد الذي يعكس أشعة الشمس الحارقة في فصل الصيف الحار الذي حلّ في مخيم الزعتري المترامي الأطراف في الأردن.

الأطفال اللاجئون ذوو الإعاقة من الفئات الأكثر ضعفاً في الأردن
عمان، الأردن 31 مايو/ايار 2013 - عندما قتل جار عبداللطيف ودمر بيته وضاعت حيواناته، أصبح قرار الفرار بسيطاً، فقد كان عليه الفرار من الصراع الدائر في الجمهورية العربية السورية لإنقاذ أسرته. ولكن الرحلة والتحديات أمامه لم تكن سهلة، وخاصة مع طفلين من ذوي الإعاقة.

أب يتحدث عن القرار الصعب بعبور مدينة حمص السورية التي تمزقها الصراعات مع ابنته لحضور امتحاناتها النهائية بالمدرسة
حمص، الجمهورية العربية السورية، يونيو/حزيران 2013 – الصراع الذي دام أكثر من عامين في سوريا جعل توصيل أولادي إلى المدرسة أمراً صعباً لفترة طويلة من الزمن. ولكنني، لم أتخيل أبداً أنه في يوم من الأيام، جميع الطرق ستكون مغلقة فيما عدا طريق واحد - وأن ذلك قد يمنع ابنتي من إكمال دراستها في الصف التاسع. لقد كنا قد قطعنا شوطاً طويلاً ولم يكن بإمكاننا أن ندع ذلك يحدث.

الأطفال السوريون ذوو الإعاقة يكافحون للحياة في مخيم اللاجئين
الزعتري، الأردن، 29 مايو/أيار 2013 - تحلم رانيا بأن تصبح معلمة ذات يوم. وكل صباح تستيقظ والدتها وشقيقها عند الفجر لمساعدتها على الوصول إلى المدرسة. وعلى الرغم من أن المدرسة تقع على بعد مسافة قصيرة سيراً على الأقدام، فإن رانيا لا تستطيع قطع هذه المسافة بنفسها.

المدارس في جميع أنحاء الأردن تمنح الأمل للأطفال السوريين اللاجئين
إربد، الأردن، مايو/أيار 2013 – حنين البالغة من العمر أحد عشر عاماً ترتب بفخر أعمالها الفنية على أرضية غرفة المعيشة. وتعكس رسوماتها ذات الألوان الزاهية أوقاتاً سعيدة.

اليونيسف تشن حملات تلقيح مكثفة في سوريا والأردن ولبنان والعراق وتركيا
عمان، 30 نيسان/ أبريل 2013 – كثفت اليونيسف وشركاؤها من حملات التلقيح في كل من سوريا والأردن ولبنان والعراق وتركيا وسط تفشي داء الحصبة في المنطقة التي تصارع من أجل تقديم المساعدة الإنسانية إلى ملايين المتضررين من الأزمة السورية.

حملة تحصين في مخيم الدوميز تصل إلى آلاف اللاجئين السوريين
دهوك، العراق، 29 أبريل/نيسان 2013 - تقول فتاة لإخوتها وأخواتها. وهي تحمل الأيس كريم في يدها: "لقد اخذت الحقنة لتوي، ولم أبكِ".

فرق صحية متنقلة تعالج الأطفال السوريين وأسرهم في الملاجيء
حمص، الجمهورية العربية السورية، 26 أبريل/نيسان 2013 – لستة أيام في الأسبوع، تقوم د. فداء شوفان برعاية الأطفال والنساء الذين يلتمسون المساعدة الطبية في عيادة تديرها منظمة محلية غير حكومية في مدينة حمص.

الأطفال يحكون قصصهم في مخيم على الحدود السورية التركية

حملة تحصين شاملة في مخيم الزعتري للاجئين
الزعتري، الأردن، 25 أبريل/نيسان 2013 - مع شروق الشمس على مخيم الزعتري للاجئين، تهب الرياح وتثير الرمال عالياً في الهواء. وتبدأ الأسر في الظهور من بين صفوف الخيام التي تغطي أرض المخيم.

شعب قبرص يجلب الإغاثة - والمرح - إلى مخيم الزعتري للاجئين في الأردن
الزعتري، الأردن، 22 أبريل/نيسان 2013 - هناك إثارة كل مكان - فمئات من الأطفال ينتظرون الافتتاح الرسمي للملعب الخامس في مخيم الزعتري للاجئين.

التصوير الفوتوغرافي وسيلة للتوثيق ومتنفس للأطفال السوريين اللاجئين في الأردن
الزعتري، الأردن، 18 أبريل/نيسان 2013 - عند خزان المياه الواقع على مشارف مخيم الزعتري للاجئين ، يقوم صبيان بملء الأوعية البلاستيكية بالمياه، وبجانبهم يجثم أمجد بليني مع كاميرا في يده.

العمل الإنساني أصبح جزءاً من نسيج المجتمع في حمص، والمتطوعون يخاطرون بسلامتهم
حمص، الجمهورية العربية السورية، 8 أبريل/نيسان 2013 - خلال زيارتي الأخيرة إلى حمص، التقيت بمسعفين يعملون مع الهلال الأحمر العربي السوري، وكذلك كمتطوعين لدى المنظمات المحلية غير الحكومية، وجميعهم يعرضون حياتهم للخطر لمساعدة الناس.

مذكرة ميدانية: ملاذ آمن لأطفال حمص
حمص، الجمهورية العربية السورية، 3 أبريل/نيسان 2013 - لم أكن أعرف تماماً ما يمكن أن توقعه عندما صاحبت فريق اليونيسف في جولة بالسيارة في شوارع حمص.

مذكرة ميدانية: حياة الأطفال معلقة في سوريا
طرطوس، الجمهورية العربية السورية ، 2 أبريل/نيسان 2013 - تقول سهام*: "أختي، البالغة من العمر 4 سنوات، لم تستطع التحدث لفترة بعد أن شهدت تعرض منطقتنا للهجوم".

معاناة الأطفال الصحية وعدم كفاية الرعاية الطبية، في مخيم لإيواء السوريين
باب السلامة، الجمهورية العربية السورية، 28 مارس/آذار 2013 - في مخيم باب السلامة، تجلس خولة باكور بهدوء في الخيمة التي تحتمي بها أسرتها منذ سبعة أشهر.

الأطفال يجدون مكاناً آمناً للتعلم في حمص التي مزقها الصراع الدائر بالجمهورية العربية السورية
حمص، الجمهورية العربية السورية، 25 مارس/آذار 2013، عانت حمص من بعض أعنف القتال الذي لا يهدأ في الصراع السوري. وقد تضررت العديد من الأحياء أو دمرت، وأصبح 600,000 شخص على الأقل من سكان المدينة في حاجة إلى مساعدات إنسانية، وفقاً لجمعية الهلال الأحمر العربي السوري ومكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية.

اليونيسف تقدم الإمدادات الأساسية للأطفال السوريين اللاجئين في لبنان
بيروت، لبنان، 25 مارس/آذار 2013 - بينما نقوم بتفريغ صناديق الأحذية الجديدة التي تم التبرع بها وسط الرياح الباردة، يركض الأطفال حفاة على الصخور الحادة والزجاج المكسور والقاذورات.

لاجئ سوري في الأردن، يبلغ من العمر ثلاثة عشر عاماً، يتحدث عن أفكاره التي لا تزال متعلقة بوطنه
الزعتري، الأردن، 15 مارس/آذار 2013 – فر بشير وأسرته من دارهم في درعا، بجنوب سوريا، قبل سبعة أشهر، ولكن، ومنذ اليوم الذي أصبح فيه القصف كثيفاً لدرجة يصعب معها البقاء في الديار، ظلت أفكار الصبي البالغ من العمر 13 عاماً متعلقة بوطنه.

حسام وشيماء يحتميان مع أسرتيهما في مبانٍ في حمص
حمص، الجمهورية العربية السورية، 13 مارس/آذار 2013 - يعيش حسام، 12 عاماً، في مبنى مدرسة.

عدنان، واحد من الأطفال في قلب الأزمة السورية، أصيب بحروق في هجوم وهو الآن منفي في لبنان
منطقة عكار، لبنان، 11 مارس/آذار 2013 - عندما أصاب صاروخ منزلهم في حماه، بغرب الجمهورية العربية السورية، لم يتمكن والدا عدنان من إخراج ابنهما في الوقت المناسب. ويتذكر والده: "إنه لم يمكث طويلاً في النار. ليس أكثر من دقيقتين. ولكن النار كانت قاسية جداً عليه".

"الأطفال بحاجة إلى مكان للتعلم"
حمص، الجمهورية العربية السورية، 12 مارس/آذار 2013 – يرتدي التلاميذ السوريون المعاطف الشتوية ويجلسون في صف مزين بالرسومات الملونة، ويستمعون باهتمام إلى معلمتهم الشابة المتحمسة تشرح لهم قواعد اللغة العربية.

بعد مرور عامين من الصراع، أصبحت الجمهورية العربية السورية على وشك فقد جيل من جراء العنف
نيويورك، الولايات المتحدة الأمريكية، 12 مارس/آذار 2013 – خلال العامين الماضيين، شهد العالم أزمة تندلع في الجمهورية العربية السورية. وقد كبدت الأزمة التي دامت أربعة وعشرين شهراً من الفوضى والصراع البلاد الآلاف من الأرواح، كثير منهم من الأطفال.

أمهات مخيم الزعتري
الزعتري، الأردن، 28 فبراير/شباط 2013 - لم تكن أم أحمد* تريد مغادرة دارها، ولكن القنابل أجبرتها.

معاناة ربات الأسر من أجل دعم وحماية أسرهن في سوريا التي مزقتها الأزمة
حمص، الجمهورية العربية السورية، 27 فبراير/شباط 2013 – لا يلزم التنقل كثيراً لرؤية علامات الدمار والخراب. فصوت القصف المدوي هو جزء من الحياة اليومية هنا. وقد اضطر مئات آلاف المدنيين إلى الفرار من ديارهم في أجزاء كثيرة من حمص بحثاً عن الأمان.

استئناف الدراسة في مخيم الزعتري في الأردن بعد العطلة الشتوية والأمطار الغزيرة
الزعتري، الأردن، 27، فبراير/شباط 2013 – انه وقت العودة إلى المدرسة بالنسبة لآلاف الأطفال السوريين المتواجدين في مخيم الزعتري للاجئين في شمال الأردن.

موظف اليونيسف يشارك في بعثة توصيل إمدادات الإغاثة الحيوية إلى النازحين في شمال غرب سوريا
الجمهورية العربية السورية، 22 فبراير/شباط 2013 – منذ أيام قليلة، شاركت في بعثة الأمم المتحدة المشتركة إلى الكرامة، في محافظة إدلب بشمال غرب سوريا، لتقديم إمدادات الإغاثة التي يحتاجها آلاف النازحين بشكل عاجل.

حماية الأطفال المنفصلين عن ذويهم وغير المصحوبين بين اللاجئين السوريين في الأردن
الزعتري، الأردن، 19 فبراير/شباط 2013 - مع استمرار الصراع السوري بلا هوادة، ومع عبور نحو 1850 شخص الحدود إلى الأردن يومياً، يمر عدد صغير ولكنه منتظم من الأطفال اللاجئين غير المصحوبين والمنفصلين عن ذويهم.

مذكرات ميدانية: نوافذ من الأمل في عالم من الفوضى في الجمهورية العربية السورية
حمص، الجمهورية العربية السورية، 11 فبراير/شباط 2013 - لقد عدت لتوي من حمص، حيث مكثت لمدة شهر كعضو في بعثة لتقييم الوضع الإنساني في المحافظة. وقد عملنا أيضاً على استعراض البرامج الإنسانية وتعزيز وبناء علاقاتنا مع شركاء محليين لتوسيع نطاق عملنا.

موظف لليونيسف يشارك قصة فتاة صغيرة في طرطوس، الجمهورية العربية السورية
طرطوس، الجمهورية العربية السورية، 14 فبراير/شباط 2013 - خلال زيارتي الأخيرة إلى طرطوس، حيث يوجد حوالي 200000 شخص في حاجة إلى المساعدات الإنسانية، ذهبت للمساعدة في توزيع مستلزمات النظافة الأسرية على الأسر المتضررة. وقامت بتنفيذ التوزيع منظمة الهلال الأحمر العربي السوري شريكة اليونيسف المحلية.

الطفلة هالة : "لقد جئنا إلى هنا ولكننا تركنا قلوبنا في سوريا "

مخيم اكشاكالا، تركيا، 14 فبراير/شباط 2013 – كانت الساعة الثالثة صباحاً عندما فرت هالة، 16 عاماً، وأسرتها من دارهم في سوريا إلى مخيم اكشاكالا للاجئين في تركيا. يقع المخيم في منطقة سانليورفا، وهو واحد من 15 مخيماً أنشأتها الحكومة التركية للأسر السورية التي تبحث عن ملجأ من الصراع الدائر في بلادهم.

نداء: ساعدوا في حماية أطفال سوريا من الحرب والبرد

الشتاءُ قارسٌ مئاتُ الآلافِ من الأطفالِ السوريين يعانون من البردِ والجوعِ والمعاناةِ والآن هم يحتاجونَ إلى بطاطينَ وملابسَ وأحذيةٍ دافئةٍ . اليونيسف متواجدةٌ هناكَ تُنقذُ الأطفالَ وتحمي أرواحَهم ولكننا بحاجةٍ إلى مساعدتِكم.

سفيرة اليونيسف للنوايا الحسنة ميا فارو تطلب من العالم التحرك لمساعدة اللاجئين السوريين
لبنان، 16 يناير/كانون الثاني  2013 –  قالت سفيرة اليونيسف للنوايا الحسنة ميا فارو إن المجتمعات اللبنانية التي استقبلت اللاجئين السوريين في ديارها ضربت مثلاً للإيثار وروح المجتمع يجب أن يحتذيه العالم أجمع.

مذكرات ميدانية: شهادات من حمص التي مزقتها الحرب
حمص، الجمهورية العربية السورية، 15 يناير/كانون الثاني 2013 - كانت حمص مسرحاً لبعض أعنف المعارك في الصراع الذي دارت رحاه على مدى 22 شهراً في الجمهورية العربية السورية، وأدى إلى نزوح مئات الآلاف من سكان المدينة.

لاجئون سوريون يشاركون أحزانهم مع سفيرة اليونيسف للنوايا الحسنة ميا فارو خلال زيارتها إلى لبنان
وادي خالد، لبنان – قامت سفيرة اليونيسف للنوايا الحسنة، ميا فارو، اليوم بزيارة بعض من اللاجئين السوريين المسجلين أو الذين ينتظرون التسجيل في لبنان والبالغ عددهم 200000 لاجيء.

الأطفال السوريون اللاجئون يتكيفون مع مدارسهم اللبنانية الجديدة
صيدا وبعلبك، لبنان، 8 يناير/كانون الثاني 2013 - يقول عبد الله إن هناك أمور صحية أجبرته على مغادرة بلده. على الأقل، هذه هي القصة التي يفضلها عن رحلة أسرته.

مخيم الزعتري: مساعدة الأطفال للتغلب على صدمة الحرب
عمان، الأردن، 7 يناير/كانون الثاني 2013 – تعرض لي جين ماكفيل جبلاً من الرسومات التي رسمها الأطفال السوريون اللاجئون في المخيم. ونستعرضها معاً، وألاحظ أنها في الغالب صوراً سعيدة، لا توجد فيها دبابات أو مدافع أو دماء.

حملة لتطعيم الأطفال ضد شلل الأطفال والحصبة تصل إلى 132000 طفل في الأردن
عمان، الأردن، 2 يناير/كانون الثاني 2013 – وفقاً لوزارة الصحة، فقد تم تلقيح أكثر من 132000 طفل ضد الحصبة وشلل الأطفال في شمال الأردن كجزء من حملة التطعيم المشتركة بين اليونيسف ووزارة الصحة.

برنامج 'الاستعداد لفصل الشتاء' من أجل خدمة اللاجئين السوريين الذين يعانون برودة الطقس القارس في لبنان
سهل البقاع، لبنان، 21 ديسمبر/كانون الأول 2012 - يتدفق اللاجئون السوريون إلى مخيم غير رسمي في دلهمية، وهي قرية صغيرة تقع في سهل البقاع، حيث يتضاعف عدد خيامهم المؤقتة بشكل يومي. واعتباراً من 19 ديسمبر/كانون الأول، كان هذا المخيم غير الرسمي يضم حوالي 698 لاجئاً، منهم 86 طفلاً دون عمر السنتين.

أطفال سوريا يموتون ويجرحون وهم بحاجة للتعافي
نيويورك، 19 ديسمبر/كانون الأول 2012، إرتفع عدد اللاجئين السوريين إلى أكثر من نصف مليون لاجيء. فقد وجه سفير اليونيسف للنوايا الحسنة السير روجر مور نداء عاجلاً لتقديم مساعدات إنسانية إضافية للنساء والأطفال الذين اضطروا إلى الفرار من ديارهم، ولا سيما حيث أن فصل الشتاء يجلب معه تحديات كبيرة.

الشباب السوريون اللاجئون في الأردن يناقشون همومهم ويتلقون التوجيه والدعم
عمان، الأردن، 13 ديسمبر/كانون الأول 2012 - كانت رهف، البالغة من العمر 19 عاماً، تدرس في كلية الطب في الجمهورية العربية السورية قبل فرارها إلى الأردن منذ شهر. وكانت هي وأسرتها غير راغبين في ترك دارهم في درعا، حتى أدى انفجار قنبلة إلى قتل شقيقتيها وجرح شقيقها الأكبر. وتقول: "بعد ذلك، رأى والدي أنه لم يكن أمامنا خيار سوى الفرار."

مذكرات ميدانية: الآباء في سوريا يتحدون القتال من أجل تحصين أبنائهم
حمص، الجمهورية العربية السورية، 6 ديسمبر/كانون الأول 2012 - في عيادات التحصين التي زرتها، تختلط أصوات الأطفال الذين يبكون بعد أخذ الحقن مع أصوات الانفجارات الناجمة عن القصف والطلقات النارية في الشوارع خارج العيادة.

الأطفال السوريون اللاجئون في الأردن يتعلمون كيفية التعافي من ماض عنيف
المفرق، الأردن، 7 نوفمبر/تشرين الثاني 2012 – عندما قام الأطفال السوريون اللاجئون بعرض الصور التي رسموها عن الانتقام والعنف على أخصائية حماية الطفل لدى اليونيسف، جين ماكفيل، كانت تعرف ما تقوله لهم.

اليونيسف تدعم الأطفال منذ لحظة ولادتهم في ظل الظروف الصعبة في مخيم الزعتري للاجئين في الأردن

عمان، الأردن، 7 نوفمبر/تشرين الثاني 2012 - كلما هبت الرياح يتحرك السقف القماشي للخيمة التي تسكن فيها الأسرة، وفاطمة * تضم ابنها إلى صدرها، وتبعد الغبار عن وجهه برفق.

اليونيسف وشركاؤها في سباق مع الزمن من أجل توفير المياه الصالحة للشرب ومنع تفشي الأمراض في لبنان
وادي البقاع، لبنان، 23 أكتوبر/تشرين الأول 2012 - السبورة الكبيرة تمثل تذكيراً بأن المأوى المزدحم الذي تسكن فيه زينب وأسرتها وأكثر من 100 لاجئ سوري آخر هو في الواقع المدرسة.

مليون لتر من المياه النقية يومياً في مخيم الزعتري في الأردن
عمان، الأردن، 22 أكتوبر/تشرين الأول 2012 – يعتبر مخيم الزعتري للاجئين في شمال الأردن ملاذاً آمناً لنحو 30000 لاجئ فروا من الصراع في الجمهورية العربية السورية. ويصل إليه مئات الاشخاص يومياً.

اللاجئون الفلسطينيون الفارون من الصراع الدائر في الجمهورية العربية السورية يواجهون تحديات جديدة في لبنان
بيروت، لبنان، 16 أكتوبر/تشرين الأول 2012 – جاء أحمد*، البالغ من العمر عشر سنوات،  وأسرته إلى لبنان من مخيم للاجئين الفلسطينيين في الجمهورية العربية السورية . فقد فروا من مخيمهم الواقع بالقرب من دمشق عندما اشتد وطيس القتال. ففي أحد الأيام، تعثرت منى شقيقة أحمد، البالغة من العمر 12 عاماً، في جثة مضرجة بالدماء بالقرب من منزلهم.

عملية ضخمة لجلب واختبار المياه في الأردن للوفاء باحتياجات المياه والصرف الصحي المنقذة للحياة للاجئين السوريين
المفرق، الأردن، 10 أكتوبر/تشرين الأول 2012 – تتقدم شاحنات المياه الضخمة ببطء خلال مخيم الزعتري، وتملأ الصهاريج التي تمد صنابير الشرب والمراحيض ومرافق الاستحمام.

الأطفال السوريون اللاجئون في الأردن يواصلون الدراسة مع افتتاح أول مدرسة في مخيم الزعتري للاجئين
المفرق، الأردن، 8 أكتوبر/تشرين الأول 2012 - تقول تبارك، 12 عاماً، في يومها الخامس في المدرسة الجديدة التي أقيمت في المخيم: "أنا سعيدة جداً لأن الدراسة بدأت. إنني أستمتع بدراسة اللغة العربية والكتابة أكثر من غيرهما. وأود أن أصبح معلمة لغة عربية."

الأماكن الملائمة للأطفال في لبنان توفر بيئة آمنة للأطفال اللاجئين السوريين للتعلم واللعب
طرابلس، لبنان، 25 سبتمبر/أيلول 2012 – يقول أسو*، 11 عاماً، وهو يجلس في فناء مدرسة وادي النخلة العامة، الواقعة خارج طرابلس، والتي تؤوي لاجئين سوريين. وهو ينظر للأرض: "عندما دمرت مدرستي، دمر حلمي في أن أصبح طبيباً. كان هناك الكثير من اطلاق النار والقنابل حيث كنا نعيش في سوريا، حتى المسجد دمر. لقد كان ذلك رهيباً، ورأيت أطفالاً مشردين في الشوارع، وأطفالاً لم يكن لديهم طعام."

التركيز على احتياجات الأطفال، مع ارتفاع عدد السكان في مخيم اللاجئين السوريين في الأردن
عمان، الأردن، 11 سبتمبر/أيلول 2012 – تدفع مارادي ابنها صفوان البالغ من العمر عامين ونصف على أرجوحة في حين تحمل ابنتها سفيان البالغة من العمر أربعة أشهر. شقيق صفوان التوأم، عمران، في الخيمة مع زوج مارادي.

اليونيسف وشركاؤها في سباق مع الزمن لمساعدة الأطفال السوريين اللاجئين للعودة إلى الدراسة
دمشق، الجمهورية العربية السورية، 5 سبتمبر/أيلول 2012 - " إلى أين ستأخذوننا؟" "أين سيضعوننا؟" "ماذا سيحدث لنا؟"؟

اليونيسف تواصل تقديم المساعدات والخدمات الأساسية لآلاف الأطفال والنساء في سوريا
دمشق/عمان، 21 يوليو/تموز 2012: على الرغم من تصاعد وتيرة القتال في دمشق وأماكن أخرى من سوريا هذا الأسبوع، فإن اليونيسف تواصل تقديم المساعدات والخدمات الأساسية لآلاف الأطفال والنساء

عمال الإغاثة في الأردن في سباق مع الزمن لتلبية احتياجات الأسر السورية اللاجئة
المفرق، الأردن، 9 يوليو/تموز 2012 – تتسابق أعمدة الغبار مثل الأعاصير الصغيرة في منطقة كانت تستخدم في الماضي كمطار بالقرب من مدينة المفرق، في شمال الأردن.

المخيمات الصيفية التي تدعمها اليونيسف تساعد الأطفال السوريين واللبنانيين على الاندماج في المدارس الحكومية في لبنان
سهل البقاع، لبنان، 6 يوليو/تموز 2012 – تقول رزان* البالغة من العمر 8 سنوات، وهي تنظر من كراس الرسم الخاص بها: "وصلت إلى هنا في السابعة صباحاً، لأنني لا أريد أن أتأخر على الصف. وهنا نقرأ القصص ونتعلم كلمات جديدة ونغني ونرقص".

المخيمات الصيفية تساعد على تعافي الأطفال السوريين اللاجئين وتعويض ما فاتهم من تعليم
عمان، الأردن، 5 يوليو/تموز 2012 – في مدرسة ابتدائية كبيرة تقع على مشارف العاصمة عمان، تشترك بسمة*، 11 عاماً، وشقيقتها البالغة 7 سنوات من العمر مع حوالي 180 طفلاً، معظمهم من اللاجئين السوريين، في مخيم صيفي.

الأطفال السوريون في الأردن في طريقهم إلى التعافي بعد الفرار من العنف الدائر في بلادهم
الرمثا، الأردن، يونيو/حزيران 2012 – فرت ريم *، وأبناؤها الستة من دارهم في جنوب سوريا في فبراير/شباط الماضي بعد أن قام مسلحون بخطف زوجها عبود*. وكانت أعمار الأبناء تتراوح بين 5 سنوات و 18 سنة.

الأطفال السوريون اللاجئون في الأردن يتعلمون التأقلم مع العنف الذي شهدوه
المفرق/عمان، الأردن، 4 يونيو/حزيران 2012 – في العام الماضي وفي طريقهما إلى المدرسة في مدينة حمص، شهدت التوأمان، سيما* ونور *، 9 سنوات، جثثاً في الشوارع.

الأطفال السوريون اللاجئون عالقون بين ماضٍ أليم ومستقبل غامض، في جنوب تركيا
هاتاي، تركيا، 10 مايو/أيار 2012 - في منزل هادئ خارج أنطاكيا في جنوب تركيا، أقام الآباء الفارون من 14 شهراً من العنف في سوريا مدرسة مؤقتة لأطفالهم. وتدوي أصوات دروس الرياضيات واللغة الانجليزية واللغة التركية والقرآن الكريم خلال غرف المعيشة وغرف النوم، بينما أصبحت الحديقة ملعباً صاخباً.

اللاجئون السوريون في لبنان يواجهون المصاعب والخوف على أسرهم في الوطن
الفقيهة، لبنان، 7 مايو/أيار 2012 – تقع بلدة الفقيهة الجبلية الصغيرة في واحدة من أكثر المناطق النائية في وادي البقاع، وهي منطقة خصبة تمتد على طول الحدود الشرقية للبنان. كما أنها المنطقة الأقرب إلى سوريا، جارة لبنان المضطربة، مما يجعلها ملجأ طبيعياً للأسر السورية التي تبحث عن ملاذ من الاضطرابات في وطنهم.

الأطفال السوريون في لبنان يحاولون تعويض التعليم الذي فاتهم
مشتى الحمود، لبنان، 17 أبريل/نيسان 2012 – بعد نزولهم من الحافلة الصغيرة التي تقلهم في قرية مشتى الحمود الجبلية، في شمال وادي خالد، يركض مجموعة من الأطفال على الدرجات الحجرية إلى صفوفهم. وفي حين أن دروس الرياضيات واللغة العربية المرتقبة قد لا تبدو جذابة، فمن الواضح أن هؤلاء الصغار متشوقون للظهيرة التي تنتظرهم.

الأنشطة التي تدعمها اليونيسف تساعد الأطفال السوريين اللاجئين في الأردن على التعافي من تأثيرات الصراع
معان، الأردن، 22 مارس/آذار 2012: متأملة في قطعة القماش الوردية التي تمسكها في يديها، أميمة *، 12 عاماً، هي صورة للتركيز. وحولها، هناك نحو 20 فتاة أخرى منشغلات بالإبر والخيوط، واتباع تعليمات معلمتهم.

اليونيسف والشركاء يساعدون الأطفال اللاجئين في الأردن على التعافي من النزاع في سوريا
معان، الأردن، 8 مارس/آذار 2012 – في يوم بارد من أيام شهر فبراير/شباط، تجمع الأطفال السوريون النازحون وآباؤهم في مركز الصندوق الأردني الهاشمي للتنمية البشرية (JOHUD)، أحد شركاء اليونيسف، في مدينة معان بجنوب الأردن.

بيان للمدير التنفيذي لليونيسف أنتوني ليك بشأن سوريا عقب صدور تقرير لجنة التحقيق الدولية المستقلة بشأن الجمهورية العربية السورية
نيويورك، 23 فبراير/شباط 2012 – "تشعر اليونيسف بالصدمة الشديدة من تأثيرات العنف المتصاعد في سوريا على الأطفال. "ولا تزال مطالبات المجتمع الدولي بوقف أعمال العنف تذهب أدراج الرياح. ويتواصل قتل وإصابة المزيد والمزيد من الأطفال

أطفال سوريون نازحون في الأردن تظهر عليهم علامات الاضطراب
الرمثا، الأردن، 23 ديسمبر/كانون الأول 2011 – تنظر سلوى لي بخوف وأنا أسحب الكاميرا وتصرخ: "لا، لا، أرجوك بدون تصوير، وإلا ستذبحنا الشرطة." وتبلغ سلوى خمس سنوات من العمر.

إطلاق حملة لتحصين الأطفال وسط استمرار الاضطرابات في سوريا
دمشق، الجمهورية العربية السورية، 17 أكتوبر/تشرين الأول 2011 – عندما بدأت الاضطرابات المدنية في سوريا في مارس/آذار الماضي، كانت بلدة داريا الزراعية الصغيرة واحدة من أول المتأثرين. فنظراً لانعدام الأمن، أصبحت إمكانية الوصول إلى المراكز الصحية حيث يتم عادة توفير التحصين الروتيني محدودة للغاية.

الأندية المدرسية توفّر الإحساس بالحياة الطبيعية للأطفال المتضررين من الاضطرابات في سوريا
دمشق، سوريا، 6 سبتمبر/أيلول 2011 – أدت الاضطرابات المدنية إلى تعطيل الحياة الطبيعية في سوريا منذ منتصف شهر مارس/آذار، مما أدى إلى إحداث أضرار نفسية جسيمة للأطفال بشكل خاص. وما بين العنف الذي يشهدونه وانقلاب حياتهم الأسرية وروتين حياتهم، يدفع الأطفال ثمناً باهظاً.

المديرة الإقليمية ترى التقدم نحو تحقيق الأهداف الإنمائية بالعدالة والإنصاف في سوريا

دمشق، الجمهورية العربية السورية، 1 فبراير/شباط 2011 – تحرز سوريا تقدماً جديراً بالثناء في تحقيق الأهداف الإنمائية للالفية  بحلول موعدها المستهدف لعام 2015، وفقاً للمديرة الإقليمية لليونيسف لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا شهيدة اظفر، التي زارت دمشق وضواحيها مؤخراً.

اليونيسف تدعم المنهاج السوري الجديد وبرامج التدريب في المدارس السورية
دمشق، سوريا، 29 كانون الأول 2010 -كرر، كرر، كرر.. هذه الكلمات مثلت قبلاً تعويذة النظام التعليمي في سورية، النظام المبني على التعليم الروتيني بشكل رئيسي. لكن إصدار وزارة التربية للمنهاج التربوي الحديث الذي يبدو بأنه يتخلص بفاعلية من جميع الأسس القديمة ويستبدلها بما هو أقوى وأكثر استدامة.

وفد من شمال القوقاز في جولة دراسية لاستكشاف منهج سوريا الجديد نحو الشباب

دمشق، سوريا، 29 أكتوبر/تشرين الأول 2010 – للوهلة الأولى، قد يبدو أن سوريا وشمال القوقاز ليس بينهما العديد من القواسم المشتركة. ولكن بغض النظر عن اختلاف الثقافات والشعوب والتاريخ، فإن الاهتمام بمجال تنمية الشباب آخذ في الازدياد وله تأثير كبير في كلا المكانين.

الرضاعة الطبيعية ما زالت قضية هامة في سوريا
اللاذقية، سوريا، 20 أكتوبر/تشرين الأول 2010  – الأم السورية جنة معونة تدرك جيداً فوائد الرضاعة الطبيعية لوليدها. فبعد الولادة في مستشفى ملائم للأطفال تدعمه اليونيسف – تخضع لرعاية العاملين في مجال الرعاية الصحية والمدربين على برنامج الخطوات العشر الذي يهدف إلى تشجيع الرضاعة الطبيعية.

ورشة عمل اليونيسف تقرر التصدي لمشكلة عمالة الأطفال في سورية
حلب، سوريا، 15 أكتوبر/تشرين الأول 2010 – بينما تحترق السيجارة الأخيرة من السلسلة اللا نهائية من السجائر بين أصابع الميكانيكي السوري أبو حامد والتي اصفرّ لونها من الزيت، يشرح معاناته.

في سوريا دورة الالعاب الاقليمية الاولمبية الخاصة تمكّن الأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة
دمشق، سوريا، 7 أكتوبر/تشرين الأول 2010 – كافحت سوريا طويلاً لتلبية احتياجات مواطنيها من المعاقين بأفضل السبل، شأنها في ذلك شأن البلدان الأخرى في المنطقة. وتشير الدورة الإقليمية السابعة للأولمبياد الخاص لمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، والتي عقدت مؤخراً في دمشق، إلى أن سوريا اختارت الاحتفال بذوي الاحتياجات الخاصة والعمل على إدماجهم في المجتمع.

برامج تعليم المهارات الحياتية تحسّن مستقبل اللاجئين في الجمهورية العربية السورية
دمشق، الجمهورية العربية السورية، 1 سبتمبر/أيلول 2010 – يعترف إبراهيم، وهو لاجئ عراقي، بأنه لم يشعر بالتوتر بهذه الطريقة منذ وصوله إلى سوريا. تتقلب عيناه في أرجاء الغرفة الكبيرة في قلب ضاحية جرمانا للاجئين، والمملؤة لآخر قدرتها على الاستيعاب باللاجئين الشباب الآخرين.

السنة الدولية للشباب تنطلق في سوريا بفعاليات منوعة
دمشق، الجمهورية العربية السورية، 25 أغسطس/آب 2010 – في حفل أقيم في سوريا لإطلاق فعاليات السنة الدولية للشباب، أدت أهمية تعزيز الحوار والتفاهم المتبادل بين الشباب في البلاد إلى إثارة استجابة حماسية.

اليونيسف تحارب الأسباب المتنوعة لسوء التغذية، إلى جانب العاملين في مجال الصحة في سوريا
الحسكة، الجمهورية العربية السورية، 18 أغسطس/آب 2010 – تبعد محافظة الحسكة في سوريا ساعتين فقط عن نهر الفرات. إلا أن أحد أكبر التحديات التي تواجه الأطفال هنا هو الزيادة الخطيرة في حالات سوء التغذية الناجمة عن الجفاف المستمر.

نجوم فرقة الغوريلاز يلتقون باليافعين اللاجئين في سورية
دمشق، الجمهورية العربية السورية، 30 يوليو/تموز 2010 – كانت زيارة فرقة الغوريلازGorillaz إلى سورية غير اعتياددية، سورية البلد الذي لم يكن أبدا من الوجهات الأولى لفرق الروك الدولية. ومما زاد تميز هذه الزيارة كان سماح الفرقة ومنظمي الحفل لعشرين مصور فوتوغرافي يافعين من مجتمع ببيلا وريف دمشق الذي يعاني من الضغط السكاني بسبب وجود اللاجئين بالقيام بجلسة تصوير مع الفرقة في اليوم السابق للحفل.

الخروج من الدائرة: الطلاب العراقيون اللاجئون في سوريا يحتاجون إلى المساعدة للعودة إلى التعليم
دمشق، الجمهورية العربية السورية، 6 يوليو/تموز 2010 – فترات الصمت أثناء الحديث مع اللاجئ العراقي جيلان، 16 عاماً، سرعان ما يملؤها صوت شهيق وزفير النوم. وفي الخارج، يسود السكون شوارع دمشق، فيما عدا صوت حركة هؤلاء الذين أيقظتهم مبكراً حرارة الصباح الشديدة.

اليونيسف في سوريا تدعم مركز للتدريب المهني للاجئين المراهقين المعرضين للخطر
دمشق، الجمهورية العربية السورية، 22 يونيو/حزيران 2010 – جاءت رنا إلى سوريا في عام 2005. وانضمت هي وأسرتها إلى الجالية العراقية المتزايدة في ضواحي جرمانا في دمشق. وبسبب اعتماد الأسرة بشكل كبير على المساعدات الانسانية والحرمان من وجود دخل منتظم، استنفدت الأسرة مدخراتها في العام الماضي. واضطر والدا رنا إلى العودة إلى العراق بشكل مؤقت.

الطلاب السوريون يتحدثون عن إعادة تأهيل المدارس التي تعاني من ضغوط كبيرة
دمشق، سوريا، 14 يونيو/ حزيران 2010 – عندما يتعلق الأمر باحتياجات المدارس المحلية، للجميع آراء خاصة.

عمال النظافة المدربون مفخرة جديدة في المدارس والمجتمعات المحلية السورية
دمشق، الجمهورية العربية السورية، 25 مايو 2010 – لقد أصبحت المدارس متهالكة وهي حقيقة تتناقض وحال طلابها. فقد أدى تدافع وحركة المئات من الأطفال الصغار المفعمين بالحيوية إلى حدوث عملية تآكل طبيعية في المدارس. ولن تستطيع أي مدرسة التحمل والصمود إلى الأبد في ظل غياب الصيانة المناسبة.

الحملة الوطنية للتحصين تهدف إلى تلقيح جميع الأطفال في سورية
دمشق، سوريا، 30 نيسان/أبريل 2010 - أطفال ينتظرون وعيونهم مفتوحة على وسعها مع أمهاتهم بينما يتهيأ المشرفون على الصحة الذين دربتهم اليونيسف لتطعيمهم.

دعم حق كلّ طفل في التعليم في سورية
الحسكة، الجمهورية العربية السورية، 21 نيسان/أبريل 2010 – إن المدارس متشابهة في أنحاء العالم: تلاميذ يحدثون ضجيجاً، صخب في الملعب، والقيام بالواجبات المنزلية.

الأطفال السوريون يغنون من أجل تحسين الصحة والنظافة الصحية
الحسكة، سورية ، 12 نيسان/أبريل 2010 - إن للأغاني والقصائد الشعرية دوراً محورياً في الحياة السورية في نقل الرسائل الهامة والحكم عبر الأجيال.

القطرة تصبح نهراً بينما ينطلق التلاميذ إلى الشوارع في يوم المياه العالمي
دمشق : 22 آذار 2010 "أريد أن أتحدث معهم. حتى يتمكن الناس من معرفة كيفية حفظ المياه " قالت أماني، 9 سنوات، وهي عضو قديم في نادي أصدقاء المياه في إحدى مدارس دمشق، كما أنها أعدت نفسها لنشر المعلومات في اليوم العالمي للمياه في شوارع دمشق.

"علاج كابويرا" يدخل البهجة إلى نفوس الأطفال العراقيين في مخيم للاجئين في سوريا
مخيم التنف للاجئين، سوريا، 12 آذار/مارس 2010 – وضع إغلاق مخيم التنف للاجئين على الحدود السورية العراقية في شباط/فبراير حداً لأحد أكثر الفصول المؤلمة في قصة اللاجئين بعد الحرب التي دارت في العراق.

جامعو تبرعات على دراجات هوائية يزورون أحد الأماكن الملائمة للأطفال التابعة لليونيسف في سوريا
دمشق، الجمهورية العربية السورية، 23 شباط/فبراير 2010 – يبذل جامعو التبرعات من جميع أنحاء العالم قصارى جهدهم لمساعدة اليونيسف للتخفيف من وطأة معاناة الأطفال. وقد مضى أندرياس وأفيند وجورن شأواً بعيداً في ذلك، وهم ثلاثة من جامعي التبرعات لليونيسف من النرويج سيقطعون مسافة تقارب 20،000 كم على دراجاتهم الهوائية في رحلة من النرويج إلى جنوب أفريقيا في محاولة لجمع مبلغ 84،000 دولار أمريكي لمشاريع التعليم التي تضطلع بها اليونيسف.

اليونيسف وسفارة الدانمرك تدشنان محطة للطاقة المائية في المناطق المتأثرة بالجفاف في وسط سورية
السلمية، سورية، 2 كانون الأول/ديسمبر 2009 - تعاني سورية من جفاف شديد يهدد سبل معيشة آلاف الأسر. فبعد السنة الثانية على التوالي من شح الأمطار، بدأت بعض الأماكن في هذا البلد، الذي يقع في قلب منطقة الهلال الخصيب، تصبح جرداء.

المشاهير يحتفلون مع الأطفال بحقوق الطفل في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا
عمان، الأردن، 23 تشرين الثاني/نوفمبر 2009 ـ بدأ الأمر بفكرة مثيرة؛ وهي إشراك نجوم الفن في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في تقديم رسالة موحدة عن حقوق الطفل ـ وستكون هذه الرسالة بحق بمثابة دعوة إيجابية صادرة عن هذه المنطقة التي تتناولها الأخبار دائماً، ولكن لأسباب مختلفة.

تقرير اليونيسف يلقي الضوء على العنف ضد الأطفال
دمشق، سورية، 8 تشرين الأول/أكتوبر 2009 - بعد سنتين من العمل، أنهت اللجنة السورية لشؤون الأسرة، بالتعاون مع اليونيسف تقريراً عن تحليل حالة الأطفال في سورية.

أنشطة رياضية تساعد المشردين الفلسطينيين على تضميد جراحهم النفسية والاجتماعية في مخيم التنف
مخيم التنف، الجمهورية العربية السورية،  2 أكتوبر 2009 - في التنف، وهو مخيم أقيم على الأرض المحايدة بين الحدود السورية والعراقية، يشارك الفلسطينيون الذين هربوا من العراق في أنشطة متنوعة تهدف إلى مساعدتهم على الشفاء من الجروح النفسية والاجتماعية التي أصابتهم بسبب النزاع.

حلقة عمل "تدريب المدربين" التي أجرتها اليونيسف في سورية تساعد الشبان الفلسطينيين على إحداث فرق هام في حياتهم
النيرب، سورية، 27 آب/أغسطس 2009 - خلال ستة أيام من الجلسات المكثفة في مخيم النيرب، تعلم المراهقون الفلسطينيون العشرون الذين حضروا حلقة العمل "تدريب المدربين" التي أجرتها اليونيسف، سبل تطبيق مختلف تقنيات التدريب، وتشجيع مشاركة المراهقين، وتعبئة الشبان للمشاركة في أنشطة مجتمعاتهم المحلية.

اليونيسف تقدم نموذجاً جديداً للرعاية الصحية للاجئين في سورية
الحسينية، سورية، 30 تموز/يوليه 2009 – يشعر سكان حي الحسينية الذي يبعد عن مدينة دمشق 14 كيلومتراً فقط – الذي يقيم فيه عدد كبير من اللاجئين العراقيين وغيرهم من المشردين – بالبعد الكبير عن التطور السريع الشديد الوضوح الحاصل في مناطق أخرى من سورية.

شبان يعالجون مشاكل اجتماعية في مؤتمر للشباب في سورية
حلب، سورية، 24 تموز/يوليه 2009 – هبة البالغة من العمر 15 سنة، تتفحص بهدوء وجوه الجمهور الذين اجتمعوا في فندق شيراتون في حلب، وهي تعبّر عن الاستنتاجات التي توصلت إليها بذلك المستوى من الثقة بالنفس والنضج.

أطفال اللاجئين العراقيين يحصلون على المشورة النفسية والاجتماعية في سورية
دمشق، الجمهورية العربية السورية، 22 تموز/يوليه 2009 – طارق البالغ من العمر ست سنوات يتمسك بثياب أمّه وينتظر متلهفاً جلسته الأسبوعية للعلاج النفسي. ويشجع المشرف الاجتماعي، والطبيب النفساني وأمّ طارق الطفل الصغير لأن يرفع رأسه ويقول مرحباً، لكنه يرفض أن يترك حضن أمّه.

المديرة التنفيذية لليونيسف تختتم زيارة ناجحة إلى سورية
دمشق، الجمهورة العربية السورية، 30 حزيران 2009- اختتمت المديرة التنفيذية لليونيسف آن ‏م. فينمان جولة تاريخية في سوريا بالثناء على شركاء اليونيسف في سوريا لما حققوه من ‏إنجازات تخدم الأطفال والشباب.‏

دعم توفير تعليم أفضل للأطفال السوريين والعراقيين

دمشق، الجمهورية العربية السورية، 16 حزيران/يونيه 2009 – مريم البالغة 11 سنة من العمر من بغداد، التي تداوم في مدرسة جرجي توما منذ عام 2008، شهدت تحولاً هذا العام. فهي تتذكر أنها عندما وصلت لأول مرة إلى المدرسة، كان الطلاء يتقشر عن الجدران القديمة والكتب المدرسية القديمة.

 

التدريب على المهارات الحياتية يمنح الشبان الفلسطينيين أملاً جديداً ‏
دمشق، سوريا، 24 آذار/مارس 2009 - بالنسبة للشبان الفلسطينيين الذين يعيشون في مخيمات اللاجئين ‏في سوريا، تبدو الحياة أحياناً لا شيء سوى مصاعب وتحديات.

أماكن ملائمة للأطفال تجلب الأمل لأطفال اللاجئين العراقيين في سورية
دمشق، سورية، 10 شباط/ فبراير 2009 - بوجود ما يصل إلى  1.5 مليون لاجئ عراقي في سورية، ‏فإن توفير الاحتياجات الأساسية للذين تركوا كل شيء وراءهم في بلدهم الذي مزقته الحرب يعتبر صراعاً ‏حقيقياً. وفي هذا السياق، يمكن تجاهل الاحتياجات الخاصة بالأطفال.

مدارس الأمم المتحدة في سورية تخدم آلاف اللاجئين الفلسطينيين‏
دمشق، سورية، 2008 – يعاني الأطفال الفلسطينيون المقيمون في مخيم الحسينية من اكتظاظ في الفصول ‏الدراسية والمدارس التي تعمل في فترتين دراسيتين. وفي مواجهة تحديات مذهلة خارج الفصول ‏الدراسية، يتعرض الأطفال الآن لخطر فقدان حقهم في الحصول على تعليم جيد.

الفصول الدراسية في المدارس في سورية مكتظة بالأطفال الذين هربت أسرهم من النزاع
دمشق، سورية، 25 أيلول/سبتمبر 2008 - إنها بداية العام الدراسي الجديد في سورية، لكن غالبية الطلاب هم ‏من غير السوريين. إنهم أطفال عراقيون فرّت أسرهم من الحرب الدائرة هناك. فعندما تنقلب حياة الأطفال ‏كهؤلاء رأسا على عقب، فقد يوفر لهم الذهاب إلى المدرسة الاستقرار الذي يحتاجونه.

سفيرة النوايا الحسنه تنقل رسالة سلام إلى دمشق
دمشق، سوريا،30 تموز/يوليه 2008 – قدمت سفيرة النوايا الحسنه لليونيسف، انجليك كيجو، معزوفة موسيقية في مهرجان الموسيقى العالمي لعام 2008 في قلعة دمشق في الأسبوع الماضي، نقلت خلالها رسالة سلام وأمل وحماية إلى جميع الأطفال.

توفير الخدمات الطبية للاجئين الفلسطينيين
جرمانا، سوريا، 21 تموز/يوليه 2008 – نجود محمد، لاجئة فلسطينية تقيم في مخيم جرمانا للاجئين في سوريا. وشأن اللاجئين الذين يعيشون في المخيم الرسمي البالغ عددهم 5000 لاجئ – بالإضافة إلى قرابة 17.000 لاجئ يعيشون خارج المخيم في مخيم غير رسمي – تعاني هي وأسرتها من السكن في مناطق مكتظة، والفقر وفرص العمل المحدودة.

مراكز تعليم ملائمة لليافعين تدعم اللاجئين الفلسطينيين الشباب في سورية
مخيم الحسينية، سورية، 24 حزيران/يونيه 2008 – لو لم تكن عزيزة ملكش موجودة في هذه الغرفة ذات الستارة الصفراء بين 31 مراهق آخر يناقشون باهتمام بالغ نتائج الأبحاث التي توصلوا إليها، لكانت تقبع في منزلها الصغير، لا تجد شيئاً تفعله، ولا مكاناً تذهب إليه.

حملات التلقيح تشمل الأطفال الضعفاء في سورية
قرحتا، سورية، 18 آذار/مارس 2008 – ورثت سندس التي لم تكد تبلغ من العمر 10 أشهر، لون عينيّ أمها عايدة: عينان بنيتان داكنتان، في وسطهما مسحة من اللون الفيروزي. وبينما تجلس في حضن أمها، تبدو سندس هادئة في وسط الصخب الذي يعم مركز التلقيح في قرحتا الذي يبعد مسافة 20 كم عن العاصمة السورية، دمشق.

المديرة الإقليمية سيغريد كاغ تزور سورية وتقول إن البلد يسير على المسار الصحيح في تحقيق التقدم للأطفال
دمشق، الجمهورية العربية السورية، 25 شباط/فبراير 2008 - بعد زيارة أجرتها سيغريد كاغ، المديرة الإقليمية لليونيسف للشرق الأوسط وشمال أفريقيا، إلى دمشق استغرقت ثلاثة أيام، قالت إن سورية تسير على الطريق الصحيح لإحراز تقدم كبير بالنسبة للأطفال.

سوريا تشدد من إجراءات دخول اللاجئين العراقيين في الوقت الذي يزداد فيه حجم ضغوط الشعب
نيويورك، الولايات المتحدة في 21 شباط/ فبراير 2007 ـ في الوقت الذي تقوم فيه سوريا بتشديد إجراءاتها التي تتعلق بدخول اللاجئين القادمين عبر الحدود من العراق، تواصل اليونيسف مع شركاءها الدعوة للنظر في استثناءات إنسانية لهذه القواعد.


 

 

 

 نسخة سهلة الطبع

ابحث