في لمحة : ملاوي

معلومات خلفية

صورة خاصة باليونيسف
لا تعكس هذه الخريطة أي موقف لليونيسف تجاه الحالة القانونية لأي دولة أو إقليم أو تجاه تعيين أي حدود.

تؤثر أزمة الغذاء المستمرة على أكثر من أربعة ملايين شخص في مالاوي، و يشكل إجمالي عدد الأطفال ممن هم دون سن الخامسة أو النساء الحوامل أكثر من مليون منهم. ولا يقتصر الأثر السلبي لانعدام الأمن الغذائي على كونه السبب الرئيسي للإصابة بسوء التغذية فحسب، بل يساهم في زيادة نسبة خطر الإصابة بالأمراض الأخرى مثل الكوليرا والإيدز. ويكافح قرابة نصف سكان مالاوي من أجل البقاء بأقل من دولار واحد يومياً.

القضايا التي تواجه الأطفال في ملاوي

  • حتى فترة قريبة في عام 2004، ساد التفاءل بأن ملاوي قد تنجح في بلوغ الأهداف الإنمائية للألفية الرامية إلى تخفيض معدلات وفيات الأطفال، إلا أن أزمة الغذاء حطمت تلك الآمال. وعادت معدلات وفيات الأطفال الرضع ومن هم دون سن الخامسة (110  و175 حالة وفاة لكل 000‚1  حالة ولادة حية على التوالي) لتحتل مرة أخرى أعلى المعدلات في العالم. وتشكل الملاريا والإسهال والتهابات الجهاز التنفسي الحادة ونقص النمو الناتج عن سؤ التغذية تهديداً قاتلاً.
  • تشير التقديرات إلى أن قرابة اثنين في المائة من حالات الولادة الحية في ملاوي تؤدي إلى وفاة الأم.
  • يصيب فيروس نقص المناعة البشرية المكتسب /الإيدز زهاء مليون شخص منهم 000‚83 طفل. وتنقل ثلث الأمهات المصابات الفيروس إلى أطفالهن.
  • تعد سوء معاملة الطفل واستغلاله وعمله من أخطر المشاكل بين الفتيات واليتامى على نحو خاص.
  • يعد الإيدز السبب الرئيسي في فقدان نصف عدد الأطفال اليتامى في ملاوي أحد والديهم أو كليهما.
  • لا تزال معدلات الالتحاق بالمدارس مرتفعة دون وجود فجوة قائمة بين الجنسين.

أنشطة ونتائج للأطفال 

  • وفرّت اليونيسف بالاشتراك مع برنامج الأغذية العالمي بتوفير التغذية العلاجية لإنقاذ حياة 1000 طفل من المصابين بسوء التغذية الحاد شهرياً, كما تلقى 000‚92 طفل و000‚42 امرأة حاملاً ممن يعانون من سوء التغذية بدرجة متوسطة من التغذية التكميلية.
  • ترتفع نسبة التحصين ضد الأمراض القاتلة، ولم تسجل أي حالات إصابة شلل أطفال مؤخراً. وتلقى أكثر من مليوني طفل التحصين ضد الحصبة وفيتامين "أ" التكميلي خلال حملة تطعيم شملت أرجاء البلاد.
  • ساهمت الزيادة في استخدام الناموسيات المعالجة بمبيدات الحشرات في تخفيض نسبة الإصابة بالملاريا. وينام 60 في المائة من الأطفال دون سن الخامسة، و55 في المائة من الحوامل تحت ناموسيات معالجة ضد الناموس، مقارنة بتسعة في المائة في عام 2001. وأعيدت معالجة قرابة ثلاثة ملايين ناموسية بمبيدات الحشرات في عام 2005 .
  • في أواخر عام 2005 سعت اليونيسف وشركائها إلى شراء مضادات الفيروسات الرجعية لعلاج 000‚33 شخص مصاب بمرض الإيدز ـ وسجلت بذلك زيادة هائلة بالمقارنة مع مطلع عام 2004 حيث لم يتجاوز عدد الأشخاص الذين تلقوا العلاج 4000 شخص.
  • تحسنت معدلات الرضاعة الطبيعية الخالصة، مسجلة ارتفاعاً من ثلاثة في المائة في عام 1992 إلى 44 في المائة في عام 2004.
  • ساهمت دعوة اليونيسف إلى مناصرة حقوق الأطفال بأن حظيت بالأولوية على الصعيد الوطني. والتزمت الحكومة بتخصيص 20 مليون دولار للإنفاق على خطة عمل قومية من أجل الأطفال اليتامى والضعفاء، ويعالج مشروع قرار من أجل الأطفال واليافعين مسائل تتعلق بالاتجار بالأطفال وخطفهم واستغلالهم بالإضافة إلى الرعاية البديلة، والأطفال الذين يواجهون مشاكل مع القانون.

 

 

مؤشرات أساسية

المرتبة من حيث وفيات الأطفال دون سن الخامسة

26

معدل وفيات الأطفال دون سن الخامسة، 1990

218

معدل وفيات الأطفال دون سن الخامسة، 2009

110

معدل وفيات الرضع (دون سنة واحدة من العمر)، 1990

129

معدل وفيات الرضع (دون سنة واحدة من العمر)، 2009

69

معدل وفيات المواليد، 2009

30

إجمالي عدد السكان (بالآلاف)، 2009

15263

عدد المواليد سنوياً (بالآلاف)، 2009

608

عدد حالات وفيات الأطفال دون سن الخامسة (بالآلاف)، 2009

64

نصيب الفرد من إجمالي الدخل القومي (بالدولار الأمريكي)، 2009

280

متوسط العمر المتوقع عند الولادة (بالسنوات)، 2009

54

المعدل الإجمالي لمعرفة القراءة والكتابة عند الكبار (٪)، 2005-2008*

73

نسبة الالتحاق/الانتظام بالمدارس الابتدائية، 2005-2009*

91

نسبة الحصة من دخل الأسرة 2000-2009*، أدنى 40 ٪

18

نسبة الحصة من دخل الأسرة 2000-2009*، أعلى 20 ٪

46

المصدر: وضع الأطفال في العالم

ابحث