معاً من أجل الأطفال

الصحة

صحة الوليد

صورة خاصة باليونيسف
© UNICEF/HQ02-0570/ Pirozzi
وليد نائم في احد مراكز الرعاية الصحية فى اكرا، غانا.

الهدف الرابع من الأهداف الانمائيه للالفية:

خفض معدل وفيات الأطفال بنسبة الثلثين بحلول عام 2015.
 
التحديات

تحدث ثمانيه وثلاثين في المائة (38 ٪) من وفاة ما يقدر ب10،1 مليون طفل دون سن الخامسة سنويا في الأسابيع الأربعة الأولى من الحياة ، فترة الولادة الحديثة. ويشير ذلك الى  أن خطر الوفاة خلال الشهر الاول من حياة المولود الجديد، تزداد بنسبة 30 ضعفا في الأحدى عشرة شهرا التالية. وتحدث تسع وتسعين في المائة (99 ٪) من جميع وفيات حديثي الولادة داخل البلدان النامية. وعادة ما تكون النسبة اسوأ بكثير بين الاشد أفقر عنها بين الاغنياء. وهذا دليل قوي على عدم المساواة  وتفاوت فرص الحصول على الرعاية الجيدة.

وقد تراجع معدل وفيات الأطفال في معظم البلدان في العقود الماضية ، إلا أن كلا من معدلات وفيات الامهات والأطفال حديثي الولادة بقيت الى حد كبير، على ما هي.

الحلول

مع حدوث ما يقارب من 50 في المائة من الوفيات في غضون 24 ساعة من الولادة ، وتصل الى 75 في المائة في الاسبوع الاول بعد الولادة ، ينبغي  ان تركزالاستراتيجيات على استدامة نهج الرعاية. ويشمل هذا النهج تحسين امكانية الحصول على رعاية ما قبل الولادة اثناء فترة الحمل، وتحسين ادارة الولادة الطبيعية للعاملين المتمرسين؛ وفرص الحصول على رعاية الولادة في الحالات الطارئة ورعاية ما بعد الولادة مباشرة عند الحاجة،  والرعاية المناسبة لمرحلة ما بعد الولادة، لكل من الأمهات والأطفال حديثي الولادة. كما يعمل البرنامج على تعزيز الروابط بين مختلف مستويات خدمات مرافق الرعاية الصحية، وتشير ايضا الى تعزيز الروابط بين المجتمع ومرافق الخدمات الصحية.

ومن المعتقدات الخاطئة التي لا تتتعدى كونها اسطورة، أن نفترض أن التكلفة المرتفعة لوحدات رعاية حديثي الولادة  في المستشفى هي السبيل الوحيد لعلاج الأطفال حديثي الولادة المرضى. وهناك الآن أدلة تثبت انه بامكاننا خفض نسبة كبيرة من وفيات وامراض الأطفال حديثي الولادة من خلال تنفيذ تدخلات بسيطة، وباقل التكلفة اثناء الولادة  وخلال الأسبوع الاول للولادة،  سواء في مرفق خدمات صحية او في المنزل. وتشمل هذه التدخلات الاساسية تجفيف الوليد وتدفئته، وبدء الرضاعة الطبيعية في اقرب وقت ممكن بعد الولادة، و دعم اختيار الأم للرضاعة الطبيعية حصريا، مع ايلاء عنايه خاصة بالأطفال ناقصي الوزن عند الولادة، وتشخيص وعلاج مشاكل الوليد مثل الاختناق والتسمم.

معظم التدخلات الاساسية هي ممارسات رعاية منزلية يمكن للأسر ان تقوم بها او من خلال مساعدة احد العاملين في مجال الرعاية الصحية في المجتمع،الذي يمكن تواجده عند الولادة لرعايه المولود الجديد و / أو الزيارة في غضون 24 ساعة،  وزيارة او زيارتين اضافيتين خلال الاسبوع الاول. وهذا امر بالغ الاهمية حيث ان اكثر من 50 في المائة من وفيات حديثي الولادة تحدث في المنزل، ولأن الهدف البعيد المدى والمتمثل في تدريب أعداد كافية من الموظفين المتمرسين ليكونوا متواجدين في جميع الولادات لن يكون واقعا ملموسا في العديد من البلدان لسنوات قادمة. ويقدر الخبراء ن تنفيذ مثل هذه التدخلات على نطاق واسع (تغطيه اكثر من 90 في المائة) في المجتمع وفي مرافق الرعاية الصحية يمكن ان يعمل على خفض معدل وفيات المواليد بنسبة 70 في المائة.

ويمكن لمنظمة اليونيسف، بالتعاون مع الحكومات والشركاء، المساهمة في اعداد برامج رعاية الأمهات والأطفال حديثي الولادة من المنزل استنادا الى نماذج ناجحة من العاملين في مجال الرعاية الصحية في المجتمع، و / أو المجموعات النسائية المجتمعية، بالتزامن مع تعزيز مرافق الرعاية الصحية والروابط بين المجتمعات والمستشفيات التي توفر العناية في حالات الطوارئ.

وتتناول اليونيسف ايضا صحة الوليد ضمن مجالات اخرى لبرامج اليونيسف، مثل التحصين، والتغذية ومنع انتقال فيروس نقص المناعة البشرية المكتسب / الأيدز من الأم الى الطفل، والوقاية من الملاريا وعلاجها.

الشراكات والمبادرات العالمية

تمتلك اليونيسف حضورا رئيسيا في الشراكة من اجل صحة الأم والوليد والطفل (PMNCH)، وتواصل العمل عن كثب مع صندوق الأمم المتحدة للسكان (UNFPA)، ومنظمة الصحة العالمية (WHO) و برنامج جامعة كولومبيا لتفادي الوفيات والأعاقه (AMDD)؛ وانقاذ الطفولة / انقاذ ارواح حديثي الولادة. ومن اجل دعم مبادرات رعاية الأطفال حديثي الولادة على الصعيد القطري، تعاونت منظمة اليونيسف ومنظمة انقاذ الطفولة على اعداد برنامج مشترك للمبادئ  التوجيهية بشأن الوليد.


 

 

' قاعدة الثلثين"

يتوفى أكثر من سبعة ملايين طفل سنويا عند الولادة  وحتى شهرين من العمر.

تحدث ما يقارب من ثلثي وفيات الرضع في الشهر الاول من العمر.

وتحدث ثلثي وفيات الشهر الاول، في الأسبوع الأول من الحياة.

وتحدث ثلثي وفيات الأسبوع الأول في ال 24 ساعة الاولى من الحياة.

ابحث